التخطي إلى المحتوى

ماذا يقول المأذون عند الزواج عبر موقع فكرة Fekera.com ، الزواج هو أحد سنن الحياة التي نعيش عليها وهو نعمة كبيرة منحه الله تعالى للإنسان، وللزواج أسباب وشروط عديدة وإجراءات وخطوات لا يجب أن نتخلى عن اي شئ منهم.

أهمية الزواج في حياة الانسان

  • الزواج هو غريزة خلقها الله في الانسان من اجل اشباع رغبته في الميل الى الجنس الأخر، وهذا الميل العاطفي الذى خلقه الله تعالى للانسان تواجد من أن خلق الله تعالى حواء من أجل نبى الله أدم أبو البشر، وبالتالى فان الزواج حدث لاشباع تلك الرغبة بعيدا عن الطرق الأخرى الغير شرعية التى تضر بالمجتمع وأفراده، وتؤدى الى الفساد فيه ومن ثَم هلاكه.
  • كما أن الزواج هو الوسيلة التى خلقها الله تعالى من أجل استمرار البشرية من خلال انجاب الأبناء والبنات ثم استمرار النوع وتوالى الأجيال المختلفة التى ستستمر الى يوم قيام الساعة.
  • كما أن الزواج هو تطبيق لشرع الله تعالى في الأرض وتنفيذ اوامره والاقتداء بسُنة النبى محمد صلى الله عليه وسلك وتطبيق شرع الله الذى أوجده في الأرض من أجل أن يكون حكم بين الجميع من عباده.
  • كما أن في الزواج عبادة من العبادات من أجل حماية الرجل من الفتنة وأيضا هو عفة للمراة وحمايتها من محاولات البعض ايقاعها في الرذيلة.
  • كما ان الزواج هو هدوء لحياة الانسان واستقرار اجتماعى ونفسى ومنح القلب الهدوء والسكينة التى تجعله يعيش بقية حياته في أمن وسلام، لما فيه من تيسير للأمور وحُسن تدبير للحياة والتفاصيل المادية والمعنوية.

اقرأ ايضًا : دعاء طلب تيسير الزواج من شخص معين

شروط الزواج

  • للزواج شروط يجب اتباعها من أجل اتمام هذا الأمر، أهمها القبول بين الطرفين وعدم اجبار أحد على الزواج من الأخر سواء الرجل أو المراة.
  • وأيضا حدوث الاتفاق بين الطرفين على كل الأمور بما لا يخالف شرع الله تعالى والاشهار واعلان القبول وأن يعرف الجميع أمر هذا الزواج.
  • أيضا الصراحة والوضوح بين الطرفين ومعرفة كل طرف كافة التفاصيل عن الطرف الأخر، والصدق بينهما في كل شئ  خاصة في المشاعر والأحاسيس الداخلية.
  • الصحة والتعافي وعدم معاناة أى طرف من الأطرف بشئ قد يعيق اتمام الزواج، أو يخالف شرع الله تعالى.
  • انعقاد المجلس وحضور كل الأطراف لعقد القران، ولا يوجد ما يدل على اعتراض أحد الطرفين على اتمام الزواج.

اقرأ ايضًا : تفسير حلم رؤية الزواج لابن سيرين ومعناه

ماذا يقول المأذون عند الزواج

  • يقول المأذون عند الزواج ما يسمى بالصيغة العرفية المعروفة لعقد القران وهى الصيغة الغالبة التى تقال في كل عقد قران يحدث على لسان المأذون، حيث يبدأ بالصلاة والسلام على رسول الله تعالى وبيان قيمة الزواج وأهميته، ثم الحديث الى الزوجين من أجل التأكد من موافقتهما على الزواج.
  • حيث بالحصول على موافقة الزوجين يتأكد شرعية العقد وما يترتب عليه بعد ذلك من نكاح وإنجاب أبناء، وهذا يكون واضح للجميع ومعلن.
  • ثم يأتي الزوج وولي الزوجة التي تختارها هي، ويشهد على ذلك الشهود، ويشهد الولى للعريس أمام المأذون وهو يضع يضع يده في يد الزوج بأنه يمنحه “يضع صفة العروسة بالنسبة له” مثل أن يقول زوجتك ابنتي مثلا، اذا كان الولي أبو العروسة، وما يترتب عن ذلك من نتائج الزواج.
  • ثم يطلب المأذون من الزوج قبول ذلك، ثم يتم كتابة صيغة العقد من كل تفاصيل وبيانات الزوجين وبيانات الأب والأم لكليهما، ثم إقرارات الشهود وتوقيعات الجميع من العروسين ووكيل العروسة والشهود، ثم يقوم المأذون بتوثيق العقود في الجهات الرسمية ليصبح الزوج شرعيا امام الجميع.

اقرأ ايضًا : ايات الزواج والحب في القرآن الكريم

وفي نهاية موضوعنا هذا نسال الله تعالى أن يوفق كل زوجين في حياتهما، ونرحب بتلقى تعليقاتكم ونعدكم بالرد السريع.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.