التخطي إلى المحتوى

ما هو سبب رفض الرسول زواج على عبر موقع فكرة Fekera.com ، كان الإمام على بن أبى طالب من الصحابة المقربين من النبي صلى الله عليه وسلم وكان ابن عمه، وله دور كبير في الدعوة الاسلامية، وعلى بن أبى طالب اسم كبير في الاسلام كان رفيقا للنبى طوال حياته، حتى كلل هذا الأمر بالتواجد في الخلافة الاسلامية، فكان آخر خليفة للمسلمين من عصر الخلفاء الراشدين.

فضل واعمال سيدنا علي في الدعوة الإسلامية

  • سيدنا على من أوائل من أمن بالرسول صلى الله عليه وسلم، وهو اول من أمن بدعوته من الصبية، وهو رضى الله عنه لم يسجد لصنم في حياته، كما انه حافظ على الدعوة الإسلامية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • وكلنا نعلم أن على بن أبى طالب هو من بات في فراش النبي ليلة الهجرة، وفي نفس الوقت الذى كان المشركين على باب النبى لقتله قبل الهجرة الى المدينة، فكان يضع حياته ضحية لاستكمال الدعوة.
  • ثم ساهم مع النبى في بناء الدعوة الاسلامية، وكان سببا من أسباب تحول غزوة الخندق الى صالح المسلمين بعد ان بارز بالسيف الطاغية الكافر عمرو بن ود قاد جيوش المشركين ونجح في قتله.
  • بالاضافة الى دوره واسهاماته في استمرار الدولة الاسلامية حينما تولى الخلافة عقب مصرع الخليفة عثمان بن عفان وما حدث وقتها من فتن وصراعات عديدة.

اقرأ ايضًا : صور تصاميم للدفاع عن الرسول سيدنا محمد رسول الله ضد فرنسا

قصة زواج الامام على بن أبى طالب

  • تزوج الامام على بن أبى طالب والسيدة فاطمة الزهراء ابنة الرسول صلى الله عليه وسلم وأنجب منها الحسن والحسين وأم كلثوم، وقيل ان على بن أبى طالب كان يخجل في طلب يد السيدة فاطمة من النبى، لأنه لم يكن وقتها يملك شئ.
  • وما قيل ان على بن أبى طالب حاول ان يتشجع، فجلس مع النبى ولكنه لم يتحدث، فشعر النبي بشئ فحاول الحديث مع على بن أبى طالب، وسأله “هل جئت تطلب يد فاطمة، فأجابه على: نعم.
  • وتحدث اليه في طلب يد السيدة فاطمة، وأنه لا يملك سوى الدرع الذى يقدمه مهرا، فوافق النبي وتم الزواج، رغم ان هناك الكثير من تقدم لخطبة السيدة فاطمة من السادة.

اقرأ ايضًا : قصص عن الرسول مكتوبة

قصة رفض النبى لزواج على

  • هناك قصة تقول أن النبي صلى الله عليه وسلم رفض زواج على ابن أبى طالب من ابن أبى جهل عدو الله وأكثر من تصدى للدعوة الاسلامية.
  • حيث قيل أن على كان يرغب في الزواج من ابنة أبي جهل، وهو متزوج من السيدة فاطمة ورفض النبى ذلك، وقيل ان في سبب الرفض العديد من الأمور.
  • هى أن النبى رفض أن تجتمع ابنة رسول الله تعالى وابنة عدو الله على رجل واحد، على الرغم من ان ابنة أبى جهل كانت مسلمة، وقيل ان النبي رفض حتى لا تحزن السيدة فاطمة وتشعر بالضيق حيث أن السيدة فاطمة كان لها مكانة خاصة عند النبى نحند صلى الله عليه وسلم.
  • وقيل أن كل الأسباب كانت تؤدى الى رفض النبى، وان طلب من على اذا أراد ان يتزوج من ابنة أبى جهل فليترك فاطمة ويطلقها، حيث اشترط عليه ذلك إن أراد الزواج من ابنة أبى جهل.
  • ويؤكد الامام ابن القيم أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يرفض ان يؤذى ابنته وبالتالى كان رافضا لفكرة زواج على من ابنة أبى جعل “عمرو بن هشام”.

اقرأ ايضًا : هل تعلم عن الرسول للإذاعة المدرسية

وفي نهاية موضوعنا هذا نامل أن نكون قد وفقنا في تناول هذا الموضوع، ونرحب بتلقى تعليقاتكم ونعدكم بالرد السريع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.