التخطي إلى المحتوى
أنواع الحوار من حيث الشكل والطابع
سمات الحوار مع النفس والمقربون والزملاء

أنواع الحوار من حيث الشكل والطابع من خلال موقع فكرة ، فالحوار هو الحديث المتبادل بين شخصين أو أكثر حول فكرة أو موضوع ما ويختلف الحوار في نوعه وفق للعديد من العوامل وفق للمنظور أو الاتجاه او شكل الحوار والطابع سواء كان جادي ام حوار هزلى لا معنى له .

أنواع الحوار من حيث المنظور

ينقسم الحوار من حيث المنظور الى ثلاثة أنواع رئيسية تختلف في طريقتها واسلوبها وخصائصها وفق لما يلي

الحوار مع الذات

  • يعد أول دائرة من دوائر الحوار التى يتعلمها الانسان هي الحوار مع الذات او الانا والضمير .
  • ويعتبر الحوار مع النفس دليل على الذكاء الفطرى والوعي بمجريات الامور والرغبة في اصلاح النفس والمجتمع .
  • ويمثل الحوار مع النفس صوت الضمير الحر الذي يدفع الانسان لاصلاح عيوبه ومشكلاته .
  • الاستغراق في الحوار مع النفس احدي سلبيات هذا النوع من الحوار اذ انه يتحول الى احلام يقظة تودي الى الانفصام عن الواقع والعزله .
  • يجب على الانسان ان ينتبه الى الجرعات التى يستخد\مها في حواره مع نفسه ومع العقل بما يمكنه من الحصول على ايجابيات هذا الحديث دون الاصابة بضرر الاصابة بالهلوسه .

اقرأ ايضًا : إذاعة مدرسية عن أداب الحوار كاملة

الحوار مع المقربون

  • هو النوع الثاني من انواع الحوار الذي يدور بين الشخص والدوائر المقربة منه من الاهل والاصدقاء والمقربون منه .
  • يتسم هذا النوع من الحوار بالانفتاح والتحدث بحرية في كافة انواع المواضيع حتى وان كانت محرجه .
  • يستخدم الفرد فيه اللغة المناسبة لبيئته وفق للثقافه التى نشأ وترعرع فيها حتى وان كانت ثقافه متدنية .
  • تكون فيها لجهة المتحدث متفقه مع البيئة والثقافه الخاصة به ولا يوجد حدود معينه لهذا النوع من الحوار .

اقرأ ايضًا : اجابة سؤال سبب ترك العمل

الحوار مع زملاء العمل

  • نوع من أنواع الحوار الرسمي الذي يتناقش فيه الفرد مع زملاء العمل عن مشكلة ما او قضية بعينها .
  • يتسم هذا النوع من الحوار بالالتزام باداب الحديث بشكل كبير ويتميز بالنضج والعقلانيه في الحوار .
  • يستخدم الشخص في هذا النوع من الحوار الفاظ ذات جودة عالية وينتبه الى كل كلمة تخرج منه لانها تعبر عنه وعن عقليته .
  • قد يخلط الانسان في الطريقة المستخدمه بين الحوار مع المقربين والحوار مع الزملاء مما يسبب له مشكلات عديدة من صراع وسوء فهم وتضارب المصالح .

اقرأ ايضًا : كيف أتعلم التجاهل فن التجاهل الذكي

انواع الحوار من حيث الشكل

يوجد نوعان اساسيان للحوار من حيث الشكل هما الحوار الشفهى والحوار المكتوب وكلا منهم له غرض محدد واهداف بعينها .

الحوار الشفهى

  • هو حوار بين شخصين او أكثر من خلال الحديث الشفهى بالكلمات يهدف الى قضاء المصالح اليومية والتسلي بين المقربون .
  • يتميز هذا النوع من الحوار بالسلاسة والسرعه والسهولة وعدم الالتزام بقواعد  الاملاء والكتابة .
  • يكون اسرع في انجاز المهام والديناميكية ويساهم بشكل كبير في التطور العقلي والمجتمعي اذا ما كنا مثمرا .

الحوار المكتوب

  • هو الحوار الذي يكتب باستخدام لغه رسمية ذات قواعد املائية ونحوية بعينها .
  • يهدف الى توثيق معلومات لمدة زمنية طويلة او مخاطبة جهات رسمية للحصول على حق او تقديم شكوى .
  • يستخدم الحوار المكتوب بكثرة بين الجهات الحكومية والشركات العامله في القطاعات المختلفه لتنفيذ مشاريع او الحصول على حقوق بعينها .

اقرأ ايضًا : تفسير الاحلام الة حاسبة

أنواع الحوار من حيث الطابع

هو نوع من انواع الحوار ايضا وينقسم الى الحوار الهادئ والحوار الغوغائي ولكل منهم بيئته وسماته الخاصة

الحوار الهادئ

  • هو حوار يدور عادة بين اشخاص ذوي مستوى فكرى متقارب ولديهم نفس وجهات النظر حول الافكار والمبادئ .
  • يتسم بانه حوار حميمي وودي بشكل كبير يشبة الى حد كبير الحوار مع النفس .
  • الاستمرار في هذا النوع من الحوار يؤدي الى الملل بين اطراف الحديث وعدم القدرة على اكتساب افكار ومهارات جديدة .

الحوار الغوغائي

  • هو حوار يتسم بالتشنج والعصبية بين افراده منذ بداية الحديث .
  • يكون كل شخص من أطراف الحديث  متعصب لرئيه ولا يرغب في تغييره مهمها كانت الاسباب منطقية .
  • عادة ما يحدث هذا النوع من الحوار بين الافراد اصحاب الجمود الفكري وهو حوار عقيم لا طائلة منه .
  • تجد هذا النوع من الحديث يتسم بالاصوات المرتفعه والتراشق بالاتهامات والالفاظ النابية عادتا .

اقرأ ايضًا : مقابلة حوار عن الانترنت بين شخصين او ثلاث اشخاص

أنواع الحوار من حيث الاتجاه

ينقسم الحوار من احيث الاتجاه الى نوعين حوار هابط واخر صاعد لكل منهم سمات محدده .

الحوار الهابط

  • هو الحوار الذي يكون من المديرين الى موظفية الاقل منه في الدرجه الوظيفية .
  • يكون غرضة الاساسي اعطاء الاوامر للموظفين لتنفيذ اهداف وقرارات بعينها .
  • يتسم بانه حوار رسمي للغاية خالى من العاطفة الى حد كبير بما يساهم في تحقيق المهام والجدية فيها .

الحوار الصاعد

  • هو حوار من الموظفين الى المديرين الاعلى منهم في المكانة الوظيفية .
  • يكون الهدف منه ايصال التقارير النهائية للعمل وما توصلت له الهيئة التى يعملون به في تحقيق الاهداف .
  • يهدف الى تحقيق مصالح المؤسسة الخاصة بهم وحل المشكلات التى تواجه المرؤسين اثناء العمل .

اقرأ ايضًا :مقابلة حوار بين شخصين عن التعاون الإيجابي

بهذا نكون وصلنا لنهاية مقال “أنواع الحوار من حيث الشكل والطابع” في حالة وجود اي استفسار يرجى ترك تعليق من أسفل المقال

 

 

 

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.