اذاعة مدرسية عن بوابة المستقبل

  • الاء الشافعي
  • منذ سنتين
  • التعليم

سوف نستعرض معكم من خلال هذا المقال اذاعة مدرسية عن بوابة المستقبل من خلال موقع فكرة Fekera.com، تسعي المملكة جاهدة إلى تنفيذ رؤيتها 2030 وذلك لرغبة من المملكة في التحول الرقمي ومحاولة استبدال كافة الخدمات التي يتم تقديمها لتكون بشكل ألكتروني وبوابة المستقبل هو إحدى الصفحات الإلكترونية التي أطلقتها المملكة في عام 1439 هجريا رغبة منها في التسهيل على الطلاب وإيجاد حلقة وصل بين المعلم والطلاب لذا سيكون موضوع حديثنا اليوم عن إذاعة مدرسية بعنوان بوابة المستقبل. 

فقرة مقدمة عن بوابة المستقبل 

باسمك اللهم نبدأ يوم شمس جديد تنير فيه البسمة والاشراق وجوهنا والإخلاص والعمل هو طريقنا لنجاحنا وفلاحنا وكلماتك يا الله  هي من تنير لنا دربنا والصلاة والسلام على نبينا الكريم خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا الصادق الأمين شفيع المسلمين في يوم الدين عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، أما بعد يسعدنا ويسرنا أن نقدم لكم الإذاعة المدرسية لهذا اليوم بعنوان بوابة المستقبل، وبوابة المستقبل هي أحدي المواقع الإلكترونية التي أنشأتها المملكة العربية السعودية سعيا منها الى إنشاء حلقة وصل بين كلا من المعلم والطالب لذا يسعدنا أن تبداء معكم أولى فقرات إذاعتنا المدرسية لهذا اليوم.

اقرأ ايضًا : مقدمة اذاعة مدرسية مميزة شاملة

فقرة القرآن الكريم عن بوابة المستقبل

و سنبدأ يومنا المشرق بآيات من الذكر الحكيم والطالبة……. بسم الله الرحمن الرحيم (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5) كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى (6) أَنْ رَآهُ اسْتَغْنَى (7) إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى (8) أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى (9) عَبْدًا إِذَا صَلَّى (10) أَرَأَيْتَ إِنْ كَانَ عَلَى الْهُدَى (11) أَوْ أَمَرَ بِالتَّقْوَى (12) أَرَأَيْتَ إِنْ كَذَّبَ وَتَوَلَّى (13) أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى (14) كَلَّا لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ لَنَسْفَعًا بِالنَّاصِيَةِ (15) نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ (16) فَلْيَدْعُ نَادِيَهُ (17) سَنَدْعُ الزَّبَانِيَةَ (18) كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ (19). 

 

اقرأ ايضًا : اذاعة مدرسية رائعة

فقرة الحديث الشريف عن بوابة المستقبل 

حقاً إن له لحلاوة وإن عليه لطلاوة وإن أعلاه لمثمر وإن أسفله لمغدق وإنه يعلو ولا يعلى عليه، لننتقل معا إلى حديث سيد الخلق إلي من جلس يواسي صبيا مات عصفوره ومع الحديث الشريف والطالبة…………. عن أبي موسى- رضي اللّه عنه- عن النّبيّ صلّى اللّه عليه وسلّم، قال: «مثل ما بعثني اللّه به من الهدى والعلم كمثل الغيث الكثير أصاب أرضا، فكان منها نقيّة قَبِلَتِ الماء فأنبتت الكلأ والعشب الكثير، وكانت منها أجادب [1] أمسكت الماء فنفع اللّه بها النّاس فشربوا وسقوا وزرعوا وأصابت منها طائفة أخرى إنّما هي قيعان [2] لا تمسك ماء ولا تنبت كلأ، فذلك مثل من فقه في دين اللّه ونفعه ما بعثني اللّه به فعلم وعلّم، ومثل من لم يرفع بذلك رأسا. ولم يقبل هدى اللّه الّذي أرسلت به. قال أبو عبد اللّه: قال إسحاق: وكان منها طائفة قيّلت «5» الماء قاع يعلوه الماء، والصّفصف: المستوي من الأرض»)

اقرأ ايضًا : اذاعة مدرسية عن الحجاب في الاسلام

فقرة الحكمة عن بوابة المستقبل 

قالوا قديماً خذوا الحكمة من أفواه الحكماء ولا تتخذوها من أفواه السفهاء ومع الحكمة والطالب………

  • إذا أعطي الناس العلم ومنعوا العمل، وتحابوا بالألسن وتباغضوا بالقلوب وتقاطعوا بالأرحام، لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم.
  • العلم وحده لا يكفي ما لم يتوج صاحبة بمكارم الأخلاق.
  • لو كان العلم من دون التقى شرفاً، لكان أشرف خلق الله إبليس.
  • الناس إلى العلم أحوج منهم إلى الطعام والشراب، لأن الرجل يحتاج إلى الطعام والشراب في اليوم مرة أو مرتين، وحاجته إلى العلم بعدد أنفاسه.
  • قد يضع العلم حدودا للمعرفة، لكنه لا يجب أن يضع حدودا للخيال.
  • العلم قد وجد علاجاً لمعظم الشرور، ولكن لم يعثر عليه لأسوأ شر: اللامبالاة من البشر.
  • فمتى يستكشف العلم هذه الجراثيم المعنوية التي تفسد الود، وتفتك بالحب، وتقطع أمتن ما يكون بين الناس من صلات.
  • إذا كانت الراحة في الجهَلْ بالشيء، كان التعب في العلم بالشيء، وكم علم لو بدا لنا لكان فيه شقاء عيشنا، وكم جهَلْ لو ارتفع منا لكان فيه هَلْاكنا.
  • إنّ تعليم الناس وتثقيفهم في حدّ ذاته ثروة كبيرة نعتز بها، فالعلم ثروة ونحن نبني المستقبل على أساس علمي.
  • من ذاق ظلمة الجهَلْ أدرك أن العلم نور.
  • العلم ليس سوى إعادة ترتيب لتفكيرك اليومي.

اقرأ ايضًا : اذاعة مدرسية عن النظافة بانواعها

فقرة هَلْ تعلم عن بوابة المستقبل 

وهيا معا نغوص في بحر العلم والمعرفة ونتطلع على كافة المعلومات في فقرة هَلْ تعلم والطالبة………… 

  • هَلْ تعلم أن الذبابة التي هي من أصغر المخلوقات، إلا أنها يتم تصنيفها كأخطر مخلوق على الأرض.
  • هَلْ تعلم أن من استطاع اكتشاف الانشطار النووي هو ” أوتو هان”، وقد استطاع اكتشافه من خلال عملية تقسيم اليورانيوم.
  • هَلْ تعلم أن أن أكبر خلايا توجد في الإنسان هي الخلايا العصبية، والتي يقدر طولها بما يصل إلى 1.37 متر، حيث تصل ما بين اصبع القدم للإنسان حتى الحبل الشوكي.
  • هَلْ تعلم أن التسمم المائي هو إشارة إلى إصابة الشخص بالجفاف، ويرجع ذلك إلى الاختلال الذي يحدث للإلكترونات التي يحتويها الجسم.
  • هَلْ تعلم أن بداية الجهَلْ هو إقتناعك بأنك تعلم ! فالعالِم الحقيقي هو الذي كلما ازدادت معرفته كلما شعر بأنه جاهَلْ.
  • هَلْ تعلم أنّ الميكرويف اختُرع بالصدفة عام 1946م عند انهماك العالم بيرسي سبنسر في صناعة بعض التكنولوجيات المتعلقة بالرادار، حيث اكتشف أنّ الطاقة المنبعثة من الموجات القصيرة لها قدرة على تسخين الأشياء بسرعة كبيرة، وذلك عند ذوبان قطعة الشوكولاتة التي كانت في جيبه.
  • هَلْ تعلم أنّه تم العثور على أول فيروس في كلٍّ من النباتات والحيوانات قبل 100 سنة.

اقرأ ايضًا : فقرة هَلْ تعلم عن الحيوانات للاذاعة المدرسية

فقرة كلمة الصباح عن بوابة المستقبل 

وهيا معا الآن نذهب إلى شجرة العلم لنقطف منها ثمار أرقى الكلمات وأفضلها مع الطالبة…….. 

  • أن بوابة المستقبل هي أحدي الصفحات الألكترونية وذلك بغرض التطور والتقدم في التعليم والبعد عن الطرق والوسائل التقليدية حيث تعمل بوابة المستقبل على الربط بين كلا من المعلم والطالب. 
  • محاولة تحقيق التطوير الرقمي والسعي إلى الاستغناء عن الأوراق واستبدالها بالطرق الألكتروني. 
  • أمكانية التواصل بين الطالب والمعلم وتحديد الحضور والغياب والسلوك لطلاب. 
  • إمكانية التحدث مع المعلم والزملاء في جميع الأوقات. 
  • إمكانية النقاش في الدرس وحله بشكل إلكتروني. 
  • هذه الطريقة ستساعد على زيادة الحصيلة العلمية للطالب. 
  • خلق بيئة تعليمية جديدة أساسها المتعة والمرح. 

الخاتمة 

وفي النهاية لا نملك الا أن نستودعكم متمنين لكم التوفيق والنجاح والى اللقاء في شمس يوم تطل علينا من جديد والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته محدثكم الطالب…..

عزيزي القاري نتمني أن نكون قد قدمنا لكم توضيح وشرح مميز لجميع المعلومات التي تخص اذاعة مدرسية عن بوابة المستقبل ونحن على استعداد لتلقي تعليقاتكم واستفساراتكم وسرعة الرد عليها.

 

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.