خطبة محفلية عن العيد قصيرة جدا

  • الاء الشافعي
  • منذ شهر واحد
  • التعليم

اجمل خطبة محفلية عن العيد قصيرة جدا، ان العيد هو من المناسبات الدينية السعيدة التي يستقبلها المسلمون بكل فرح وسعادة وسرور فهو مناسبة دينية تأتي مرتين كل عام هجري وهما عيد الفطر الذي يأتي في شهر شوال وهو يأتي بعد أن يكون المسلمين أدوا فريضة الصوم في شهر رمضان .

خطبة محفلية عن العيد

  • الحمد لله كثيرا، والله أكبر كبيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا، لا إله إلا الله يفعل ما يشاء ويحكم ما يريد لا إله إلا الله الولي الحميد، واللهم صلى وسلم على نبينا أشرف المرسلين وخاتم النبيين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين عليهم السلام إلى يوم الدين. 
  • أما بعد، أيها الأخوة والاخوات بعد أن أتم الله علينا شهر رمضان وجعلنا فيه من الصائمين والقائمين، فالحمد الله الذي جعل لنا عيدا أيها المسلمين ليتم نعمته علينا بعد صيام شهر طويل و يبث في نفوس المسلمين الفرح والسعادة من كبيرهم لصغيرهم فما أحد إلا وقد يفرح بالعيد وتغمره السعادة بهذا اليوم البهيج الذي يعد استكمال فيه لعبادة الله وطاعته التي استمرينا عليها طوال شهرنا الكريم. 

اقرأ ايضًا : خطبة محفلية عن المحبة قصيرة

عرض خطبة محفلية عن العيد 

  • أن يوم العبد هو يوم كريم نسأل الله أن يجعله يوما سعيدا عليكم جميعا أيها الأخوة والأخوات ولكل مؤمن مسلم قام بطاعته الله وتنفيذ أمومره وقضاء ما عليه من فروض وواجبات، فالعيد أحبائي المسلمين ماهو الا أستكمال لطاعة الله والبعد عن كل الخطايا والذنوب فيقول الله سبحانه وتعالى ” وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ”. 
  • ايها المسلمون اليوم هو يوم السعادة والفرح وهذا الشعور لابد أن يكون بداخل كل شخص فينا من كبيرنا لصغيرنا، فعودا أولادكم علي الفرحة بالعيد واجعله يوما سعيدا مليئا بالمرح وبطاعة الله فاليوم هو يوم السعادة كما قال الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم ” لِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ: فَرْحَةٌ عِنْدَ فِطْرِهِ، وَفَرْحَةٌ عِنْدَ لِقَاءِ رَبِّهِ”. وغدا هو يوم الفوز بأحد أبواب الجنة وهو باب الريان وهو باب الصائمين لذا أوصيكم أيها المسلمين بصوم ستة أيام من شهر شوال جزاءهما عظيم وثوابها أعظم كما قال لنا الحبيب المصطفي صلى الله عليه وسلم “مَنْ صَامَ رَمَضَانَ ثُمَّ أَتْبَعَهُ سِتًّا مِنْ شَوَّالٍ فَذَاكَ صِيَامُ الدَّهْرِ”. 
  • عليكم أيها المسلمون أن تؤدوا فرضية الزكاة، فزكاة عيد الفطر على فرض علي كل مسلم مقتدر فهي تطهير النفس وتزكيتها ولابد أن يخرجها المسلم عن كل فرد من أفراد أسرته صغيرا كان ام كبيرا. 
  • العيد أعزائي هو شكر لله ليس فقط يوم الفرح والسعادة، فلابد أن نشكر الله على دوام نعمته وفضله الكبير ونشكره بذكره والصلاة وحسن العبادة والأخلاق فيها. 

اقرأ ايضًا : خطبة محفلية عن النجاح قصيرة

خاتمة خطبة محفلية عن العيد 

  • أيها المسلمون اجعلوا العيد طاعة وأحياء لذكر الله ولا تجعلوه يوم فساد ومعاصي فما فائدة العيد إذا كان مليء بالذنوب،  فالعبد المؤمن ليجد من حلاوة الإيمان ما يجعله متعلقاً بربه موصولاً بأخرته بحبل الطاعة الذي أوله في الدنيا وآخره في الفردوس الأعلى وقد قيل: ((من أراد معرفة أخلاق الأمة ليراقبها في أعيادها)).
  • وفي الختام أستغفر الله لي وأدعوا أن يتقبل الله صيامنا، وقيامنا، ويعيد علينا من بركات هذا اليوم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اقرأ ايضًا : خطبة محفلية عن بر الوالدين قصيرة

مقالات عن العيد

دعاء عيد الفطر رسائل عيد الفطر
بوستات عيد الفطر عبارات عيد الفطر
موعد صلاة العيد في السعودية موعد صلاة عيد الفطر في مصر
ادعية صلاة العيد تهنئة عيد الفطر
رسائل العيد تكبيرات العيد
كلمات عن العيد رسائل استقبال العيد

عزيزي القاري نتمني أن نكون قد قدمنا لكم توضيح وشرح مميز لجميع المعلومات التي تخص خطبة محفلية عن العيد ونحن على استعداد لتلقي تعليقاتكم واستفساراتكم وسرعة الرد عليها.

 

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.