التخطي إلى المحتوى
محتويات

سوف نستعرض معكم من خلال هذا المقال  أقارن بين الكاهن والعرَّاف من خلال موقع فكرة Fekera.com، خلق الإنسان ولديه شعور كبير داخلي بالفضول نحو المستقبل ومعرفة الغيبات وسعى إلى ذلك بطرق عديدة فبعضهم قام بقراءة الفنجان لمعرفة الغيب أو قراءة الكف لمعرفة الغيب  ومن هنا كان فتح لباب كبير لبعض الجهلة والمستخدمين العلم في أمور خاطئة من أجل ادعاء التنبؤ بالغيبيات فمنهم من استعان بالجن وسخره للتعرف على كل الغيبات ومنهم من مارس ذلك بدافع التنبؤ وهكذا الأمر ومن المصطلحات المتداولة بيننا في عالم الغيبات هو الكاهن والعراف فما هو الفرق بينهما هذا ما سنجيب عليه معا في السطور القادمة فتابعونا. 

أقارن بين الكاهن والعرَّاف 

أن الغيب والعلم بالمستقبل من الأمور التي خص بها الله سبحانه وتعالى نفسه وأكد على ذلك في العديد من الآيات ولا يخص أحد غيره بهذا الأمر مهما كان تبي أو ملكا أو جنان شيطان والكاهن والعراف كلاهما يدعون العلم بالغيب مع وجود فرق بينهما وهو كما يلي :

  • الكاهن : الكاهن هو من يخبر الناس عما يكون في المستقبل بحيث يستعين بالشياطين الذين يتجسسون على باب السماء ويعرفون الأمور الغيبة فهي تأتي من التكهن  وأيضا يطلق عليه الأخبار عما في الضمير. 
  • العراف : أما العراف هو الشخص الذي يدعي بأن لديه علم بالأمور الخفية المسروقات والضوال وغيرها من الأمور. 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.