أهل القرآن هم أهل الله وخاصته

  • احمد المدبولي
  • منذ سنتين
  • الاسلام

نقدم لكم عبر موقع فكرة موضوع عن “أهَلْ القرآن هم أهَلْ الله وخاصته”، لا شك ان القرآن الكريم هو كتاب الله تعالى وهو دستوره الالهى الذى انزله على المصطفي صلى الله عليه وسلم ليكون الشريعة التي يسير عليها كل البشر.

فهو معجزة في حد ذاتها للبشر جميعا تثبت صدق رسالة محمد صلى الله عليه وسلم وتؤكد لنا أنه رسول الله بجانب أنه يشرح العديد من الأمور العلمية والمستقبلية يتداركها الجميع.

فوائد قراءة القران الكريم

  • لا شك أن قراءة القرآن عبادة عظيمة في حد ذاتها ولها العديد من الفوائد الهامة، وأبرز تلك الفوائد هى نيل شرف حديث الله تعالى، فعندما يقرأ العبد القرآن الكريم فإن الله تعالى يتحدث معه، بجانب العديد من الحسنات والثواب، حيث أن الحرف في كتاب الله تعالى بحسنة والحسنة بعشرة امثالها.
  • يجانب العديد من الفوائد الأخرى مثل صفاء الذهن وهدوء العقل وراحة البال وانشراح الصدر وقوة الذاكرة والاطمئنان النفسى لكل ما يحدث حول الإنسان من أحداث وتقلبات.
  • بجانب أن قراءة القرآن بها شفاء من الأمراض وشفاء لما في الصدور وفيه قوة كبيرة لمنع الحسد وشر العين وطرد وساوس الشيطان والابتعاد عن أذى الجن والانس أيضا. 
  • بجانب الشعور بالفرح والسعادة والسرور بما يساعد في تقرب الإنسان الى الله تعالى، وايضا الشعور بالقوة والشجاعة وازالة الرهبة والخوف من صدر الإنسان.
  • بجانب رفع قدرة الإنسان العقل من الفهم والاستيعاب والتمكن من الأمور التي تدار حولنا، بجانب القوة في العبادة والتقرب الى الله تعالى.

شاهد ايضًا :  أول من جهر بالقرآن أمام الكفار بمكة

أهَلْ القرآن هم أهَلْ الله تعالى

  • لا شك أن فضل قراءة القران كبير جدا، وان الله تعالى يمنح قارئ كتابه الكريم فضل كبير ويقربهم إليه ويجعله من اهَلْه ويمنحهم الفضل والثواب ودخول الجنة بإذن الله تعالى.
  • بجانب أن الله تعالى يحفظ القران الكريم من خلال أهَلْ القرآن والذين يحرصون على تلاوته وحفظه، فأهَلْ القرآن هم من يحرصون على تلاوته دوما والعناية به وتدبر معانيه والسعي الى تنفيذ قواعده.
  • فأهَلْ القرآن دائما بهم تفاؤل ويبعد الله تعالى عنهم اليأس حيث أن أهَلْ القرآن هم من يحرصون على قراءة على الأقل “ورد” يومي من كتاب الله تعالى بتدبر معانيه وليس لمجرد القراءة فقط.
  • ولا شك أن الحرص على قراءة القرآن ليكون الإنسان من أهَلْ القرآن وبالتالى أهَلْ الله تعالى تحتاج الى همة وعزيمة ورغبة واصرار ونشاط واستغلال كل كلمة وحرف من كتاب الله تعالى، بحيث لا تغرب شمس اليوم إلا وتقريبًا انتهى الإنسان جزء أو حزب من كتاب الله تعالى.

شاهد ايضًا :  بَحث عن الأرضون السبع بين العلم والقرآن

واجب المسلم نحو القرآن

  • هناك العديد من الواجبات من المسلم نحو القرآن وهي ان يكون للقرأن الكريم نصيب يومي من القراءة والاستماع وحفظ ما يستطيع حفظه وتدبر ما يمكن تدبره.
  • أيضا الوقوف على أحكام القرآن الكريم وتدبر العديد من المعانى وتنفيذها بجاني الاستماع الجيد عند قراءة القرآن، وعدم الحديث او رفع الصوت عند تشغيل آيات الذكر الحكيم، وقراءته بصوت بسيط وعدم إحداث ضوضاء سواء خلال قراءة القرآن أو خلال الاستماع إليه

أسباب هجر القرآن وأثر ذلك على الإنسان

  • الكثير مننا يجهَلْ قيمة القرآن ويقوم بهجره والابتعاد عنه، ولذلك أثار سلبية عديدة على الإنسان أهمها، وننشغل كثير عن القرآن بسبب الاهتمام بالعديد من الأمور الدنيوية الأخرى، بجانب تشتت ذهنك بأمور أخرى وعدم اختيار المكان المناسب.
  • وهجر القرآن يؤدى الى العديد من المشاكل في الحياة مثل النكد والكآبة واقتراب الشيطان من حياة الإنسان فيفسدها، بجانب الهم والحزن والفقر وظلمة في الحياة وقلق دائم وتوتر وخوف.
  • وأيضا يلازم الإنسان سوء توفيق وفشل في العديد من الأمور وخسائر كبيرة والعديد من الأمور السلبية العديدة.

شاهد ايضًا :  تفسير حلم رؤية سماع او قراءة القرآن لابن سيرين

وفي نهاية موضوعنا هذا نسأل الله تعالى ان نكون من اهَلْ القران الكريم، ونرحب بتلقى تعليقاتكم ونعدكم بالرد في أسرع وقت.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.