طريقة التخلص من غازات البطن

  • sozan
  • منذ سنة واحدة
  • منوعات

في كل مرة يتم فيها ابتلاع الهواء، يدخل 17.7 مل من الهواء الطبيعي إلى المعدة، وبالتالي يدخل حوالي 2600 ملليلتر من الهواء إلى المعدة كل يوم، حيث إن وجود الغازات في الإطار المتعلق بالمعدة يحدد مع بعض المصادر الإضافية، تشتت (انتشار) الغاز من الجهاز الدوري إلى الإطار المرتبط بالمعدة، والتكوين بواسطة الكائنات الدقيقة المعوية والاستجابة الاصطناعية بين (البيكربونات) والمواد المسببة للتآكل التي يتم توصيلها في المعدة، يتم إخراج الغازات من الإطار المرتبط بالمعدة عن طريق التجشؤ، والهواء الذي يبتعد عن المؤخرة، والامتصاص (تجميع الجزيئات أو الجزيئات على السطح الخارجي للمادة – الامتزاز) بواسطة الكائنات الدقيقة المعوية وتنتشر مرة أخرى في الدورة الدموية، ومن خلال موقع فكرة سنتعرف علي مزيد من المعلومات.

كيفية التخلص من غازات البطن

أسباب تزايد الغازات في المعدة

  • والسبب في تناول الطعام والغازات هو تناول أصناف طعام مختلفة مثل مصادر الطعام الخام ونصف المطبوخ.
  • تمامًا مثل تناول أصناف الطعام التي تسبب الغازات مثل البصل والتفاح والقرنبيط.
  • وعدم تجريد الطماطم أثناء تناولها، وشرب كرات الصودا التي تحتوي على الغازات، وعض العلكة التي تسمح للهواء بالدخول إلى الوسط.
  • والتدخين أيضًا، كما يعتبر الحمل، والصلابة، والعرقلة، وإدخال الطعام الرخيص من بين الأسباب التي تؤدي إلي وجود الغازات.
  • اضطراب في المواد الكيميائية للجسم عند السيدات.
  • خاصة قبل الإطار الزمني الأنثوي، تمامًا مثل حالات الانكسار الداخلي، والمشكلات المتعلقة بالمعدة.

الطريقة الأكثر فاعلية للتخلص من الغازات

  • هي تناول البطيخ والطماطم المجردة، حيث أنه يحتوي على نسبة عالية من الماء والبوتاسيوم.
  • استمر في شرب كميات هائلة من الماء، مماثلة لثمانية أكواب كل يوم.
  • حتى يتم التخلص من الدهون والغازات المتراكمة في القسم الأوسط.
  • يشرع بشرب الماء الفاتر في الجزء الأول من اليوم لتنظيف المعدة من الغازات وتفتيت دهون البطن.
  • ممارسة الرياضة وعدم الجلوس بشكل مفرط والتخلص من الميل للتدخين وعض العلكة، ومحاولة عدم تناول طن من التفاح والبصل والقرنبيط.
  • ويفضل شرب الماء على الفور بعد فترة وجيزة، وهو مثالي لتناول الكثير من وجبات العشاء التي تحتوي على دهون.
  • ومن المستحسن أكثر من تناول لقيمات سريعة حتى لا تضغط على المعدة.
  • يُشجع على تناول التوابل العادية مثل النعناع الذي يحاول تخفيف القوة العضلية والتخلص من الغازات والانتفاخات، وشرب الشاي الأخضر الذي يعالج حالة الأمعاء الحساسة.
  • وشرب أعواد القرفة الفقاعية يساعد في التخلص من آلام التبول.
  • ولتهدئة الجهاز الهضمي والمعدة اشرب الزنجبيل مع تمدد أوراق الريحان عليه لمواكبة الهيكل المعدني الخاص بالمعدة وعرقلة تواجد الغازات.
  • شرب الكمون عند الشعور بالانتفاخ، على اعتبار أن الكمون من الخطط القديمة للتخلص من الغازات الضارة.
  • والنساء الحوامل يُنصح عند الشعور بالانتفاخ وغازات المعدة بعدم شرب الكثير من الزنجبيل.
  • ويوصى بشرب فقاعات اليانسون، تمامًا مثل الشمر المطحون للتخلص من الغازات.
  • تناول المزيد من الخضار والمنتجات العضوية، لأنها غنية بالملح والألياف والماء، تجنب المشروبات الغازية.
  • وتناول الحساء الذي يمنع تراكم الدهون والكوليسترول في الجسم، مثل حساء الكرفس.
  • ربما تكون الاعتراضات الأكثر شيوعًا هي الشعور بوفرة الغازات في تجويف الجهاز الهضمي.
  • من المستبعد جدًا إجراء تقييم كمي لهذه الأِشياء (أي، لا يمكن تقييم كميات هذه الغازات).
  • أظهرت الأبحاث المختلفة أنه لا يوجد تمييز حاسم في قياس الغاز الموجود في تجويف الجهاز الهضمي بين الأفراد الذين يتذمرون من الغازات الزائدة وقياسها لدى الأفراد الذين لا يفعلون ذلك.
  • في الأفراد الذين يعانون من اضطراب الأمعاء المتهيجة، تظهر المزيد من الغازات في تجويف الجهاز الهضمي.
  • وبالمثل، كانت هناك علاقة بين ابتلاع الهواء بالطعام والشعور بالانتفاخ في مرضى القولون العصبي.

معلومة تهمك، هناك مشاكل في الحركة المعوية التي قد تؤدي بالتالي إلى تطور الغازات، حيث تم اكتشاف أيضًا أن الأفراد الذين يعانون من هذه الحالة حساسون للغاية لوجود الهواء في تجويف الجهاز الهضمي.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.