التخطي إلى المحتوى

طريقة التخلص من كهرباء الجسم الزائدة ، يعاني العديد من الأفراد من الآثار السيئة للإحساس بالقوة في الجسم عند الاتصال بأفراد أو عناصر، بل إن البعض يتعايش مع هذه المشكلة دون معرفة أسبابها المنطقية وأساليب التغلب عليها.

طريقة التخلص من كهرباء الجسم

أسباب الشعور بالصدمة في الجسم

تحدث هذه الأعجوبة بسبب انتقال الكهرباء الناتجة عن الاحتكاك بدءًا من فرد ثم إلى آخر أو من وسيط مادي إلى جسم الفرد، والأسباب هي:

البيئة الشاملة

  • قد يحدث هذا بسبب التأثر بالبيئة المحيطة أو التواجد في أماكن تحتوي على شحنات كهرومغناطيسية عالية.
  • على سبيل المثال، العيش في مساحة تحتوي على أبراج مُروجة للهواتف المحمولة أو التواجد المستمر واستخدام الأدوات الذكية في المنزل.

لبس الملابس الحديثة

  • يؤدي ارتداء الملابس المصنعة، مثل نسيج البوليستر، إلى زيادة احتمالية الشعور بالكهرباء عند ملامسة العناصر المختلفة.
  • وبناءً على ذلك، فإن الإحساس بتوسع القوة في فصل الشتاء البارد بسبب ارتداء الملابس المصنوعة من الصوف أيضًا.

الاستخدام المتواصل للأجهزة الذكية

  • إذا كان الهاتف المحمول، حيث يحصل الجسم على شحنات كهربائية من هذه الأدوات.

مخاطر الشعور بالصدمة في الجسم

  • لم يتم إثبات أن هناك فرصًا للرفاهية من الشعور بالصدمة في الجسم، ولكن المشكلة هي أن هذا الميل البغيض قد يضع الفرد في وضع بعيد المنال أثناء التعاون مع الآخرين.

تعليمات خطوة بخطوة لتقليل الإحساس بالكهرباء في الجسم

هناك بعض التقديرات التي يمكن اتخاذها لتقليل الإحساس بالقوة في الجسم، وعلى وجه الخصوص:

نزهة مع أقدام مكشوفة

  • يساعد هذا في إطلاق الشحنات الكهربائية في الجسم بشكل طبيعي من القدمين إلى الأرض.

الاتصال بأي قطعة من الخشب

  • يساعد هذا أيضًا في إطلاق الشحنات الكهربائية، ومن المستحسن الجلوس على مقعد خشبي لمحاولة عدم الشعور بالصدمة.

ارتداء سوار المعصم النحاسي

  • حيث يسحب الشحنات الكهربائية الزائدة من الجسم، ويمكنه الاحتفاظ بقطعة معدنية، على سبيل المثال، سلسلة مفاتيح أو عملة معدنية، للاتصال بأسطح مختلفة من خلالها.

الابتعاد عن الملابس الحديثة مهما كان متوقعا

  • إن الابتعاد عن الملابس المصممة هندسيًا واستبدالها بشعيرات منتظمة يقلل من الإحساس بالقوة في الجسم.
  • والابتعاد عن ملامسة الحديد أو النحاس يساعد في حالة عدم ارتداء الملابس ذات الخيوط المصنعة.
  • بسبب ارتداء الملابس المصنعة، يُقترح أن تكون الملابس من القطن أو خيوطًا مميزة.
  • كما يتم تشجيعه أيضًا على محاولة عدم ارتداء الجوارب الصوفية واستبدالها بأخرى قطنية.

استخدام مواد معادية للكهرباء الساكنة

  • سيؤدي الجلوس على أريكة مغطاة بالصوف إلى نقل المزيد من الشحنات الكهربائية إليك.
  • وهذا هو السبب في أنه يمكنك استخدام مواد معادية للكهرباء الساكنة للتخفيف من هذه المشكلة، والتي يمكن أيضًا تطبيقها على السجاد.

استخدام المرطب

  • حيث يتم تفعيل الكهرباء القائمة على الاحتكاك عندما يكون المناخ جافًا .
  • خاصة في فصل الشتاء البارد عندما يتم تشغيل أداة الاحترار، مما يؤدي إلى جفاف الهواء.
  • بهذه الطريقة، سيقلل المرطب من نقص الترطيب والشحنات الساكنة التي تسبب الإحساس بالقوة.

تشبع الجلد

  • كلما كان الجلد غير مشدود، قلت احتمالات الشعور بالكهرباء.
  • وبالتالي يمكن وضع كريم مشبع على الجسم بالكامل للابتعاد عن هذه المشكلة، ويمكن أيضًا تشبع الجلد بطرق بديلة لتخفيف جفاف الجلد.

ارتدِ أحذية بنعال جلد البقر

  • هذا على أساس أنه يضيف إلى تقليل الشحنات الساكنة.

منع تراكم الأحمال على الملابس الجاهزة

  • يجب أن يكون ذلك ممكنًا عن طريق إضافة عامل منظف أثناء دورة الغسيل، وتقلل موازنة دبوس معدني في الملابس من الإحساس بالقوة.

وبذلك نكون قد انتهينا من إ]صال معلومات بسيطة عن كيفية التخلص من عدد من الشحنات الكهربائية التي من الممكن أن تصيب الانسان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.