التخطي إلى المحتوى

هل يجوز ثني الركبة في الركوع عبر موقع فكرة ، هناك الكثير من الأشخاص عند الركوع لا يستطيعون الركوع بدون ثني الركبة فهل هذا يبطل الصلاة أم أنه لا يبطل الصلاة لذلك في هذا المقال سوف نعرف اذا كان يبطلها ام لا وبالأدلة، ويوجد أسس محددة للصلاة تتمثل في مجموعة من المباديء التي يلزم اتباعها والالتزام بها.

من الأدلة المذكورة في حكم ثني الركبة عند الركوع

 

هل ثني الركبة في الصلاة يبطلها

توجد مجموعة من الدلائل التي تبرهن علي إجابة سؤالنا اليوم وهي كالتالي:

  • من المعروف والمذكور ان الإسلام اعتنى بالأشخاص الذين لديهم عذرهم ولذلك قد سعى الاسلام لكي ييسر عليهم وأيضاً قد سعى الى الرفق بهؤلاء الاشخاص.
  • عند سؤال أحد الأشخاص لشيخ ما هل ثني الركبة في الصلاة يبطل صلاتي فقال له اذا استطعت ان تركع بدون ان تثني ركبتك في الصلاة فعليك أن تفعل ذلك.
  • فمن المعروف أن الأساس في الركوع ان الركبة من الأصح تبقى مستقيمة.
  • كما انه أيضا من قام بثني ركبتيه أثناء ركوعه اذا لم يكن لديه القدرة على جعلهما مستقيمتين ففي تلك الحالة تكون صلاته أيضا صحيحة.
  • فقد ذكر النووي فيما معناه أن الركوع الصحيح في الصلاة بأن يكون المصلي منحني بحيث يكون ظهره مستويا مع عنقه وأن يمدها مثل الصفيحة وأن يكون ناصبا لساقيه وأيضاً لا يجعل ركبتيه مثنيتين.
  • وقد ذكر الشافعي فيما معناه أيضاً أن على المصلي أن يمد عنقه وظهره ولا يمكنه خفض الظهر عن العنق ولا يمكنه أيضا رفعه ويحاول بأن يكون ظهره مستويا وقال ان قام برفع رأسه اعلى من ظهره او كان قد جافى الظهر الى ان يكون مثل المحدوب فتكره صلاته وليس عليه اعادتها ويقوم المصلي بوضع كلتا يديه فوق ركبتيه فيأخذ ركبتيه بيديه وبعدها يجعل اصابعه متفرقه.
  • كما يشترط عند الركوع بأن يكون صلبه قائم بحيث يجعل ظهره بشكل مستقيم كما يمكن كلتا يديه على ركبتيه.

من الأدلة المذكورة في حكم ثني الركبة عند الركوع

تتمثل أدلة السنة والقرآن في الخطوات التالية عند التطرق إلي ثني الركبة في حالة الركوع وهي كالتاليي:

  • قول رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن الرجل ليصلي ستين سنه ما تقبل له صلاة لعله يتم الركوع ولا يتم السجود ويتم السجود ولا يتم الركوع”
  • وهذا الحديث بمعنى أنه قد يصلي شخص لستين سنه وبالرغم من ذلك لا يتقبل الله منه صلاته وذلك لأنه أثناء صلاته قد يكون أتم الركوع بالشكل الصحيح ولكنه قد أخطأ في السجود أو قد يكون أتم السجود بشكل صحيح ولكنه أخطأ في الركوع.
  • كما أن حذيفة رضي الله عنه قد وجد شخص ما يصلي ولكنه لم يتم السجود ولا الركوع فقال حذيفة رضي الله عنه لهذا الرجل متعجباً الا صليت! فإن مت فانك قد مت وانت على فطرة غير التي قد فطر الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عليها.

فالله سبحانه وتعالى رخص للمسلمين عند أداء صلاتهم وذلك على قدر استطاعتهم فالذي يعجز عن فعل شيء ليس مكلف بهذا الشيء.

وبذلك نكون قد انتهينا من كتابة المقال والذي تحدثنا فيه عن حكم تني الركبتين عند الركوع وأتمنى أن يكون هذا المقال قد أفادكم ونال إعجابكم. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.