التخطي إلى المحتوى

علاج سريع المفعول للكحة عبر موقع فكرة ، تبحث الكثير من الأمهات عن معرفة بعض المعلومات عن الكحة، وطريقة علاجها حيث أنها كثيراً ما تصيب الأطفال، وتؤدي إلى تدهور حالتهم الصحية إذا لم يتم معالجتها من البداية، الكحة يتم تعريفها على أنها رد فعل يظهره الجسم بسبب أن المستقبلات  بالأعصاب الخاصة بالسعال قد تم تحفيزها، ويعد السعال وسيلة طبيعية يستخدمها الجسم حتى يتخلص من كآفة الأجرام الغريبة التي قد تصيب الرئتين، وكذلك الشعب الهوائية، ففي هذه الحالة يعد السعال ليس بحالة مرضية، وإنما فقط يدوم لبضعة أيام، وقد يصاب الشخص بالسعال كجزء من أعراض مرض ما ويكون مرتبطا بالرئة.

المقشعات

علاج سريع المفعول للكحة

يوجد نوعان من العلاج يتم استخدامهم في علاج حالات السعال، وهما كالآتي:

أولاً: مثبطات السعال

  • ويعمل هذا النوع من العلاج على تهدئة السعال عند الفرد، وذلك في حالة الإحساس بالألم بسبب السعال.
  • ويتم تناول هذا العلاج خلال فترة الليل كما أن مفعوله يختلف من شخص لآخر في التأثير.
  • أما في حال وجود بلغم مع السعال فلا يتم تناول هذا النوع من الأدوية.
  • وذلك لأن الكحة في هذه الحالة تعتبر رد فعل عن دخول أجسام غريبة إلى جسم الإنسان مثل الغبار.
  • لهذا يعد استخدام المثبطات في هذه الحالة يزيد من حدة الأعراض وقد يؤدي إلى الإصابة بالالتهاب الرئوي.

ثانياً: المقشعات

  • ويتم استخدام هذا النوع من العلاج حتى يساعد المريض على إفراز المخاط وطرده خارج جسم الإنسان، وذلك في حال أن المريض كان لا يستطيع عمل ذلك من خلال الكحة، ويكون هذا مفيد خاصة فى حال الأطفال حيث لا يستطيعون التخلص من البلغم والمخاط دون مساعدة وتدخل طبي أحياناً خلال السن الصغير.

 وسائل طبيعية متنوعة لعلاج الكحة

يوجد العديد من الوسائل الطبيعية التي يمكن استخدامها لعلاج السعال ومنها ما يلي:

  • العسل : استخدم الإنسان منذ القدم العسل، وذلك حتى يساعد من تخفيف التهابات الحلق وبالتالي يؤدي إلى تهدئة الكحة فهو يعد وصفة طبية مفيدة خاصة عند خلطه مع اليانسون الدافئ، أو تحضيره بالطريقة التالية: يتم خلط ملعقتين من العسل مع عصير الليمون بواسطة ماء دافئ، أو يستطيع الإنسان أن يتناول من العسل ملعقة أو ملعقتين عند الصباح.
  • النعناع : يوجد في النعناع العديد من الخصائص العلاجية، وذلك بفضل احتوائه على مركب المنثول، والذي يعمل على تهدئة التهاب الحلق، بالإضافة إلى أنه يزيل الاحتقان ويستطيع المريض أن يعالج الكحة عن طريق شرب شاي النعناع، أو من خلال استنشاق الأبخرة المضاف إليها النعناع، وذلك من خلال وضع بعض القطرات من زيت النعناع إلى الماء الساخن ثم يقوم المريض باستنشاق البخار الذي يعمل على تهدئة التهابات الحلق.
  • الزعتر: يعد استخدام الزعتر من أفضل الوصفات الطبيعية، التي يتم استخدامها في حالات علاج الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي فقد أثبتت بعض الدراسات أن المستخلص الخاص بأوراق الزعتر يفيد في تقليل حدة أعراض الكحة.

للعلم يساعد الزعتر في تقليل التهاب الشعب الهوائية، وذلك لأن أوراق الزعتر بها مركبات الفيلافونيدات، والتي تفيد في عمل استرخاء عضلات الحنجرة، ويتم تحضيره بإضافة معلقتين منهم إلى كوب من الماء المغلي، ثم نتركهم لمدة 10 دقائق.