التخطي إلى المحتوى

ما هي أهمية العقل عبر موقع فكرة ، من منّا لا يدرك أهمية العقل للإنسان بمجرد أن يتخيل نفسه دون عقل، إن العقل ليس عضوًا في حد ذاته، لكنه باقة من مهام الإدراك والفهم والتفاعل، وهي التي تمنح الإنسان تميزه على سائر خلق الله.

أين يوجد العقل

ما هو العقل ؟

يمكن تعريف العقل على أنه مجموعة من القدرات الفكرية أو العقلية للفرد؛ حيث:

  • يشير العقل البشري إلى سلسلة المهام النفسية المعرفية التي تشمل وظائف مثل:
    • الإدراك.
    • الذاكرة.
    • التفكير.
    • الوظائف التنفيذية.
    • وما إلى ذلك.

أهمية العقل

تتبين أهمية العقل للإنسان من خلال المهارات المعرفية والإدراكية التي هو مسئول عنها، وهي كالتالي:

  • الانتباه: وهو القدرة على التركيز على المحفزات ذات الصلة، والاستجابة لها.
  • الإدراك: وهو القدرة على التقاط المعلومات التي تتلقاها حواسنا، ومعالجتها وفهمها بشكل فعال.
  • الذاكرة: وهي القدرة التي تجعل الدماغ قادرًا على الاحتفاظ بالمعلومات، واستعادتها تلقائيًا عند الحاجة.
    • وبمعنى آخر، هي التي تجعل من الممكن تذكر الحقائق، والأفكار والمشاعر، والعلاقات بين المفاهيم.
  • الاستدلال (الوظائف التنفيذية): وهو الوظائف المعرفية الفائقة كالتفكير؛ حيث:
    • تجعل من الممكن ربط المعلومات التي ندركها بالمعلومات التي قمنا بتخزينها.
  • التنسيق: وهو الوظيفة التي تجعل التحرك بكفاءة ودقة أمرًا ممكنًا.
    • وهي وظيفة العقل المسئولة عن جعل الانسان يتفاعل مع البيئة بكفاءة.

أنواع عمليات العقل

بالنظر عن كثب، يمكن تقسيم العمليات العقلية إلى مجموعتين مختلفتين، هما:

  • العمليات الواعية: وهي العمليات العقلية التي ندركها ونعرف وقت حدوثها.
    • على سبيل المثال، فإن تذكر المعلومات التي درستها للاختبار سيكون عملية واعية.
    • حيث يتعين عليك العمل طوعًا ووعيًا لتذكر معلومات مخزنة بالذاكرة.
  • عمليات العقل الباطن: وهي العمليات العقلية التي تحدث دون أن ندرك ذلك؛ حيث:
    • أثبت العلم أن الجسم يتعرض لتغيرات فسيولوجية كاستجابة للمحفزات العاطفية لفترة قصيرة.
    • والتي تمر دون أن يلاحظها أحد؛ حيث تقدر بالميللي ثانية.
    • فعلى الرغم من عدم إدراكنا لتلك المحفزات، يكون العقل قادرًا أن يستجيب لها.
    • مثال آخر هو عندما نتعرض للإعلان اللاشعوري.
    • حيث بالرغم من أننا لا ندرك العلبة التي رأيناها في الإعلان لجزء من الثانية، فإننا نشعر بالحاجة لشراء المنتج.

دراسة العقل

علم النفس هو مجال الدراسة الأكثر مسئولية عن دراسة العقل؛ حيث يتبين إلينا مايلي:

  • بينما يتطرق الطب النفسي، والفلسفة أيضًا إلى هذا الموضوع، فإن مجالات متعددة من علم النفس تركز على العقل.
  • في البداية، التحليل النفسي لوجود اللاوعي الديناميكي المرتبط بمفهوم العقل.
  • ونظرًا لأن التحليل النفسي لا يتبع المنهج العلمي، فقد ساهم فقط بنظريات غير قابلة للاختبار في دراسة العقل.
  • بعد ذلك، جادل التيار السلوكي بأن العقل لا يمكن دراسته علميًا.
    • وقد ركزوا دراستهم على السلوك الذي يمكن ملاحظته بحيث تم إبعاد دراسة العقل إلى الخلفية.
  • وأخيرًا، حاول علم النفس المعرفي فهم عمل العقل من خلال النماذج الحسابية.
    • حيث توفر هذه النماذج أساسًا مهمًا لدراسة هذا المفهوم.
    • وذلك على عكس التيارات السلوكية والتحليل النفسي.
    • ويعتمد علم النفس المعرفي على العمليات العقلية لدراسة العقل علميًا.

إن أهمية العقل ليست فقط فيما ذكرنا من مهام يقوم بها العقل كالتذكر والتفكير والانتباه، بل إنه أيضًا يُعد الفارق الوحيد بين الإنسان والحيوان.