التخطي إلى المحتوى

أين يوجد هرمون الميلاتونين؟ جسم الإنسان يفرز العديد من الهرمونات عن طريق الغدد، ويكون لكل هرمون وظيفة محددة مسؤول عنها، ومن أهمها هرمون الميلاتونين، وقد يضر إرتفاع ذلك الهرمون والشعور الدائم بالنعاس ويسبب أضرار بالغة هي ماسنعرفها عبر موقع فكرة.

هرمون الميلانين

ما هو هرمون الميلاتونين

  • يطلق عليه هرمون النوم أو هرمون الظلام، ويتم إفراز هذا الهرمون عن طريق غدة موجودة في منتصف الدماغ، وتعرف بالغدة الصنوبرية، وهو الهرمون المسؤول عن الأستيقاظ وتنظيم عملية النوم والأسترخاء.
  • حيث يقوم جسم الإنسان بتصنيعه أثناء فترة الليل وتزداد مستوياته عند فترة الغروب، ولكن يقل إفراز هرمون الميلاتونين في الصباح عند شروق الشمس، نظرآ لزيادة نسبة الضوء.

وظيفة الميلاتونين

من الهام جدا التعرف جيدا علي وظيفة ذلك الهرمون في الجسم والتوصل إلي تركيباته الحمضية للتوصل إلي علاجات في حالة الضرر وهي كالتالي:

  • ينتج هرمون الميلاتونين من الحمض الأميني تريبتوفان، ويقوم هذا الهرمون بعبور حواجز الدم الموجودة في الدماغ البشرية، ثم يرسل مجموعة من الإشارات.
  • التي تصل إلى المستقبلات الحسية في الدماغ وبعض المناطق الأخرى داخل جسم الإنسان، وتساعد تلك الإشارات على التحكم في عملية النوم.
  • كما تساعد في تحسين جودته وزيادة مدة الإستغراق في النوم، بالإضافة إلى تنظيم ضغط الدم، ودرجة حرارة الجسم.
  • كما يعمل هرمون الميلاتونين على إحداث توازن في نسبة الكورتيزول في الجسم، تحسين المناعة والوظائف الجنسية عند الإنسان، لأنه يساعد في إنتاج مضادات الأكسدة.

أين يوجد هرمون الميلاتونين

  • يتم إفراز هذا الهرمون في جسم الإنسان بصورة طبيعية، ولكن يمكن تصنيعه وتناوله على هيئة مكملات غذائية، لمساعدة الجسم على النوم بانتظام.
  • وهناك بعض الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من هرمون الميلاتونين ومنها ما يلي:
  1. اللوز: يعد من أكثر الأغذية التي تحتوي الميلاتونين، وهو من الأغذية الغنية بالدهون الصحية والمفيدة للجسم.
  2. الكيوي: يساعد تناول فاكهة الكيوي على زيادة الرغبة في النوم وبشكل أسرع، ويحسن أيضآ من جودته.
  3. الحليب الدافئ: من السوائل الصحية لجسم الإنسان لأن يحتوي على بعض المركبات التي تساعد على تهدئة الإنسان، ومساعدته على النوم بشكل جيد.
  4. الجوز: يتكون من عدة عناصر غذائية مفيدة للجسم، ويعمل على تنظيم النوم بصورة كبيرة.

ما هي استخدامات الميلاتونين

هناك مجموعة من الحالات التي يمكن فيها استخدام هرمو الميلاتونين، وهي كالتالي:

  • الأرق: يتم وصف الميلاتونين للمرضى المصابين بالأرق، حيث يعمل على التقليل من الوقت اللازم للنوم، والعمل على تحسين جودته.
  • ضغط الدم المرتفع: يعمل على خفض ضغط الدم عند الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم بشكل مستمر.
  • اضطرابات اختلاف التوقيت أثناء السفر: عند قضاء الإنسان وقتآ طويلآ أثناء بعض الرحلات الجوية، فيمكن استخدام الميلاتونين لتخفيف أعراض النعاس خلال أوقات النهار.
  • اضطراب الرحم المؤلمة: ويساعد الميلاتونين في هذه الحالة على تخفيف ألالام الحيض، والنساء المصابة بالانتباد البطاني الرحمي.
  • القلق قبل اجراء العمليات الجراحية: يقلل هذا الهرمون نسبة القلق التي تنتاب بعض الأشخاص قبل الجراحة.

في ختام مقالنا نكون قد تعرفنا على معلومات عن الميلاتونين، وأين يوجد هرمون الميلاتونين في الجسم، والأغذية التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الميلاتونين، وما هي استخداماته.