التخطي إلى المحتوى

اهم 5 فوائد البخار للجسم عبر موقع فكرة ، إن استخدام الانسان البخار له جذور تاريخية عميقة بسبب فوائد البخار للجسم، والمعروفة منذ القدم؛ حيث تم استخدام البخار لعدة قرون للاسترخاء أو لأغراض طبية أو في بعض الطقوس، إن فوائد البخار يصعب حصرها، وسنذكر بعض هذه الفوائد في هذا المقال.

فوائد البخار للجسم

فوائد البخار للجسم

تتعد فوائد البخار لجسم الانسان، وتشمل هذه الفوائد جوانب عديدة في الجسم؛ حيث:

  • يحسن البخار المناعة الكلية للجسم.
  • كما يساعد البخار في علاج نزلات البرد المتكررة، وأمراض الجهاز التنفسي والدورة الدموية.
    • بالإضافة إلى أمراض الجهاز الهضمي، والأمراض الروماتيزمية.
  • كذلك يقلل تبخير الجسم من توتر العضلات، ويرطب البشرة ويجددها، كما ينظف الجسم من السموم.
  • يساعد التبخير على تجديد خلايا الجلد، وتحييد آثار آليات الشيخوخة.
  • بالإضافة إلى ذلك، يعد تبخير الجسم مثاليًا للذين يحتاجون إلى الراحة بعد يوم عمل شاق.
  • ويعتبر البخار ذو تأثير مهدئ للحواس، فهو يرخي الجسم، ولذلك يتم البدء به قبل التدليك في جلسات المساج.

تنظيف البشرة بالبخار

تنتج البشرة دهونًا لتحمي نفسها، وتحافظ على ترطيبها؛ حيث:

  • عندما تختلط الدهون مع الأوساخ والبكتيريا في مسام البشرة فإنها تتسبب في ظهور البثور والرؤوس السوداء.
  • وبعد تعريض البشرة للبخار تبدأ في التعرق، ونتيجة لذلك، تفتح المسام، وبالتالي:
    • يساعد ذلك على تنظيف البشرة من الدهون العالقة في المسام.
    • يمنع انسداد المسام.
    • يحافظ على البشرة نظيفة، وخالية من التشققات والالتهابات.

البخار يكافح الشيخوخة

يؤدي تبخير الجسم إلى استجابة منظمة للحرارة، مما يؤدي إلى تمدد الأوعية الدموية للجلد؛ حيث:

  • يؤدي ذلك إلى تحسين تدفق الدم في جميع أنحاء خلايا الجلد.
  • وبالتالي، يؤدي تحسن الدورة الدموية إلى وصول المزيد من العناصر الغذائية والأكسجين إلى خلايا الجلد.
  • ونتيجة لذلك، تحصل البشرة على توهج صحي يجعلها تشعر بالراحة وتبدو أقل تجعدًا.
  • علاوة على ذلك، يساعد التعرق على نقل العناصر الغذائية، والمعادن في الجلد.
    • وبالتالي يمكن أن يساعد في بناء هياكل الكولاجين الصحية.
  • علاوة على ذلك، فهو يساعد على مكافحة مظهر الجلد الباهت والمتغير.
    • وذلك عن طريق تحفيز إنتاج خلايا الجلد الجديدة.
    • ويقوم بذلك من خلال تليين الطبقة السطحية لخلايا الجلد الميتة التي تجعل التقشير أسهل.
    • مما يكشف عن طبقة الجلد الجديدة.
    • وبالتالي يشجع على سرعة دوران خلايا الجلد.

البخار يخلص الجسم من السموم

يسبب البخار فتح مسام الجلد، ونتيجة لذلك، يستطيع الجسم إطلاق السموم بمعدل أسرع.

الاسترخاء بفعل البخار

تتمدد الشعيرات الدموية عند تعرضها للبخار، بحيث يمكن للدم أن يتدفق بحرية وبسهولة عبر الجسم كله؛ حيث:

  • ينقل الدم الأكسجين ويشعر الجسم بالانتعاش.
  • يمكن إضافة الزيوت المساج لتبعث على الاسترخاء.
  • يقلل تعرض الجسم للبخار من التوتر بشكل ملحوظ.
  • علاوة على ذلك، يؤثر البخار بشكل إيجابي على إنتاج الجسم للكورتيزول (الهرمون المنظم لمستوى التوتر).
  • ونتيجة لذلك، يساعد تبخير الجسم على زيادة التركيز.
  • كما يهدئ البخار نهايات الأعصاب، ويدفئ العضلات، ويريحها.
  • كذلك يقلل تبخير الجسم من آلام المفاصل والتهاباتها، والصداع ولا سيما النصفي.
  • ويمكن أن يخترق البخار الساخن الأنسجة العضلية، وبالتالي يساعد بشكل فعال في استرخاء العضلات.
  • نتيجة لذلك، يمكن أن يكون تبخير الجسم علاجًا مثاليًا لآلام العضلات المتأخرة بعد التمرين.

كما تبين من المقال فإن فوائد البخار للجسم يصعب حصرها، لذلك يقبل الناس على استخدام البخار منذ قديم الأزل.