التخطي إلى المحتوى

ما هو نقص التروية عبر موقع فكرة ، قد يدفعك الفضول لمعرفة ما هو نقص التروية، والذي عادةً ما يحدث انسداد الشرايين، وسوف نتحدث عن تعريفه، وأسبابه، وأعراضه، ومضاعفاته، وكيفية العلاج من خلال هذا المقال.

ما هو نقص التروية ؟

إن نقص التروية هو أي انخفاض في تدفق الدم يؤدي إلى نقص الأكسجين وإمدادات المغذيات للأنسجةحيث:

  • قد يكون نقص التروية قابلاً للعكس، وفي هذه الحالة يتعافى النسيج المصاب إذا تم استعادة تدفق الدم.
    • وربما يكون لا رجوع فيه، مما يؤدي إلى موت الأنسجة.
  • ويمكن أن يكون نقص التروية حادًا أيضًا بسبب الانخفاض المفاجئ في تدفق الدم.
    • كما قد يكون مزمنًا بسبب الانخفاض البطيء في تدفق الدم.
  • ويمكن أن يحدث نقص التروية في أي مكان بالجسم، وقد ينجم عنه نوبات قلبية أو سكتات دماغية.
  • وقد يتسبب نقص التروية ألم بالبطن، وبراز دموي، وتمزق الأمعاء أو الغرغرينا.
  • كما قد يؤدي نقص التروية المحيطية إلى فقدان أصابع اليدين أو القدمين أو بتر الأطراف.

عوامل خطر نقص التروية

تشمل عوامل الخطر لنقص التروية ما يلي:

  • أمراض الأوعية الدموية كتصلب الشرايين، والصدمات، وارتفاع ضغط الدم.
  • مرض السكري.
  • ارتفاع الكوليسترول.
  • التاريخ العائلي.
  • التقدم بالعمر.

أعراض نقص التروية

قد يحدث نقص التروية بدون أي أعراض، وقد تظهر له أعراض مثل:

  • ألم بالصدر قد ينتشر إلى الظهر أو الذراع الأيسر أو الكتف أو الرقبة أو الفك أو المعدة.
  • الغثيان مع القيء أو بدونه.
  • خفقان القلب مع عدم انتظام النبض.
  • التعرق الغزير.
  • ضيق التنفس.

أسباب نقص التروية

يحدث نقص التروية بسبب انخفاض تدفق الدم إلى الأنسجة أو الأعضاء؛ حيث:

  • يمكن أن يعيق تدفق الدم وجود جلطة أو الصمة أو انقباض بالشريان.
  • وقد يحدث نقص التروية بسبب سماكة جدار الشريان تدريجيًا أو وضيقه كما في تصلب الشرايين.
  • وربما تؤدي الصدمة أيضًا إلى تعطيل تدفق الدم.
  • حاجة الجسم الشديد للمياه وعدم الإرتواء بصورة صحية.

علاج نقص التروية

يبدأ علاج نقص التروية بالتماس الرعاية الطبية المنتظمة للتقييم المبكر؛ حيث:

  • تسمح الرعاية الطبية المنتظمة بإجراء اختبارات الفحص المبكر، والتقييم الفوري للأعراض ومخاطر الإصابة.
  • ويعتبر الهدف من علاج نقص التروية هو استرجاع التدفق الطبيعي للدم لمنع مزيد من الأضرار.
  • وقد تكون هناك حاجة لعملية جراحية لإزالة الأنسجة الميتة أو إصلاح المناطق المصابة.
  • وبمجرد إجراء الجراحة يتحول العلاج إلى الوقاية من نقص التروية مستقبلًا.
  • وينصح بزيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن في حالة الشعور بأعراض مختلفة للتروية.

الأدوية الشائعة لنقص التروية الحاد

  • ومن الأدوية الشائعة لعلاج نقص التروية الحاد أو المزمن ما يلي:
    • أدوية السيطرة على الألم، وتوسيع الأوعية الدموية.
    • أدوية منع تكون الجلطة.
    • أدوية تقليل العبء على القلب.
    • العلاج بالأكسجين.
    • إجراءات جراحية لتوسيع الأوعية الدموية.
    • إزالة الجلطات عن طريق الجراحة.
    • الأدوية إذابة الجلطة.

مضاعفات نقص التروية

يمكن أن تكون مضاعفات نقص التروية الغير معالج خطيرة، وقد تهدد الحياة، ومن هذه المضاعفات:

  • نقص الإحساس.
  • البتر.
  • العمى.
  • انثقاب الأمعاء أو فقدها.
  • انخفاض الإدراك.
  • السكتة القلبية.
  • الشلل.
  • العجز الدائم.

وبهذا نكون قد أجبنا على التساؤل ما هو نقص التروية، موضحين مضاعفاته، وأسبابه، وأعراضه، وبعض طرق العلاج الممكنة لتفادي المضاعفات.