التخطي إلى المحتوى

ما هي العدالة الانتقالية من خلال موقع فكرة ظهر مصطلح العدالة الانتقالية في تسعينات القرن الماضي على يد مجموعة من الأكاديميين الأمريكيين بغرض التعبير عن السلطات الجديدة في الدول  التي عالجها انتهاكات السلطات السابقة منه .

لم يكن مصطلح العدالة الانتقالية يشير الى مجموعة من الآليات والمبادئ المشتركة لتوضيح طرق معالجة الانتهاكات المختلفة إلا أنه لاقى اهتمام في الولايات المتحدة الأمريكية بعد معالجة الدول السوفيتية إرث الاستبداد الموروث من الاتحاد السوفيتي .

ما هي العدالة الانتقالية

ما هي العدالة الانتقالية

  • هي مجموعة الإجراءات والتدابير القضائية والغير قضائية التى تتخذها الدول لمعالجة إرث الانتهاكات الكبيرة في حقوق الإنسان من قبل الحكومات الاستبدادية .
  • تبدأ العدالة الانتقالية في الاعتراف بالانتهاكات لحقوق وكرامة المواطن وتعمل جاهدة على معالجة الآثار الناتجة عن هذا الاستبداد من خلال لجان الحقيقة والملاحقات القانونية وجبر الضرر والإصلاح السياسي والمؤسسي .

أهداف العدالة الانتقالية

  • خلق حالة من الثقة بين المواطنين العاديين ومؤسسات الدولة وخاصة القمعية منها بما يحقق لهم الأمان في بلادهم .
  • التأكيد على حماية الدولة للمواطنين من انتهاكات جديدة حقوقهم السياسية والاجتماعية في الدولة بما يخلق مجتمع عادل .
  • تدعيم دور المرأة والفئات المهمشة في المجتمع من جديد لخلق مجتمع يؤمن بالمساواة وحقوق الإنسان وتحقيق العدل .
  • إعادة بناء المؤسسات القمعية على أساس من المساءلة القانونية واستعادة ثقة المواطنين في تلك المؤسسات خاصة مؤسسات القوات المسلحة والقضاء والنيابة العامة والشرطة .
  • حماية الفئات الضعيفة التي تعرضت للانتهاك من خلال تقديم الاعتذارات العلانية وجبر الضرر الواقع عليهم بالتعويضات المادية والخدمات الصحية .
  • التأكيد على سيادة واحترام القانون داخل الدولة والملاحقة القانونية للمخالفين مهما كان وضعهم السياسي والاقتصادي داخل الدولة .
  • تمهيد الطرق لإحلال السلام الداخلى وحل الصراعات القائمة بين فئات المجتمع والتي تنتج من التعرض للقمع والفصل العنصري من قبل السلطة .
  • دفع قضايا المصالحة المجتمعية للامام بين فئات المجتمع بما يساهم في بدأ انطلاق عجلة النمو والتقدم وتحقيق العدالة .
  • معالجة كافة الأسباب التي تقف وراء تأجيج الصراع والتهميش في فئات المجتمع .

أهداف العدالة الانتقالية 

آليات العدالة الانتقالية

  • الملاحقات القانونية للشخصيات الأكثر مسؤولية عن حدوث الانتهاكات والتى تمت تحت رعايتها ومباركتها لتلك الانتهاكات خلال فترات الاستبداد مثل مسئولي الجيش والشرطة من الوزراء .
  • إصلاح المؤسسات الهشة المسئولة عن الانتهاكات من خلال تفكيك إليه الانتهاك الداخلية في تلك المؤسسات والتي كانت تتم على مدى فترات طويلة .
  • جبر الضرر الواقع على المواطنين الضعفاء التى تم انتهاك حقوقهم من خلال الاعتذار وجعل أيام لإحياء ذكرى تلك الانتهاكات وتقديم التعويضات اللازمة .
  • تشكيل لجان الحقيقة التى تعمل على تقصي الحقائق والمعلومات الخاصة بالانتهاكات وحجم الفساد والضرر الواقع على الدولة والمواطن من تلك الانتهاكات اعادة الامور لنصابها الطبيعي .

اضرار تجاهل العدالة الانتقالية

  • يؤدي عدم تحقيق العدالة الانتقالية الى انهيار قيم المجتمع الهش بطبيعته مما يؤدي الى التدمير الكامل للمجتمع .
  • انهيار الثقة بين الدولة وفئات المجتمع من المواطنين الضعفاء مما ينشأ عنه صراع داخلى وحرب أهلية مع تفاقم الوضع .
  • ضعف المنظمات العاملة في الدولة نتيجة استشراء الانتهاكات سواء كانت منظمات اجتماعية أو سياسية أو قضائية وقانونية .
  • تكبد الدولة والمجتمع لخسائر اقتصادية وسياسية واجتماعية متعددة تؤدي الى سقوط الدول الى الهاوية و انهيارها بشكل كامل وتفككها .
  • ظهور الصراعات الداخلية المسلحة مثل الحروب الاهلية وعمليات الارهاب ضد المؤسسات القمعية المنتهكة للحقوق والحريات .

اضرار تجاهل العدالة الانتقالية 

الى هنا نصل الى نهاية مقال ” ما هي العدالة الانتقالية ” في حالة وجود استفسار يرجي ترك تعليق في الاسفل .