القطاعات الاقتصادية في الصومال

  • صفاء حسن
  • منذ 6 أشهر
  • عالم المال والأعمال

القطاعات الاقتصادية في الصومال من خلال موقع فكرة تعد الصومال إحدى الدول الأفريقية التي تشهد نمواً إقتصاديا خلال المرحلة الماضية ، بالاضافة الى خطط التنمية المستمرة في البلاد لتحسين الدخل القومي .

حيث تمكنت الصومال من إنشاء علاقات قوية بالدول الخارجية لجذب الاستثمارات في مختلف القطاعات مع تحسين مستوى التبادل التجارى للسلع والمنتجات .

كما تنمو الصومال بشكل مستمر في مختلف القطاعات الصناعية والزراعية والتجارية على الصعيد المحلى والدولى وفق لما يلي

القطاعات الاقتصادية في الصومال

قطاع الزراعة

  • من القطاعات الحيوية التي تعتمد عليها الصومال في تحقيق الأمن الغذائي وتنمية الاقتصاد داخلياً حيث يعد المجتمع الصومالى مجتمع زراعي .
  • تتمتع الصومال مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية الخصبة ، والجو المعتدل طوال أيام السنة حيث الأمطار الغزيرة في فصل الربيع واعتدال الجو في فصلي الخريف والشتاء .
  • تعد محاصيل الموز والليمون المجفف والقطن والغلال من أشهر المحاصيل الزراعية التي يتم زراعتها في الصومال وتصدير بعضها للخارج .
  • يشكل القطاع الزراعي 54 % من الناتج القومي المحلي الصومال وهو القطاع الرئيسي الذي يقوم عليه اقتصاد الدولة .

قطاع الزراعة 

اقرأ ايضًا : ما هو التضخم الاقتصادي

القطاع الصناعي

  • يشهد القطاع الصناعي في الصومال نمواً هائل خاصة قطاع الصناعات الخفيفة والمتوسطة والصناعات الزراعية .
  • أكثر الصناعات رواجاً في الصومال هي صناعة السكر من محصول قصب السكر والمنسوجات القطنية من محصول القطن .
  • تشتهر الصومال ايضا بصناعة وتعليب الأسماك حيث تعد أغنى دول العالم في الثروة السمكية نظرا لطول السواحل الصومالية الغنية بالاسماك .
  • تعرف الصومال بتصديرها لبعض الصناعات الحيوانية مثل اللحوم والجلود الطبيعية لصناعة الأحذية والملابس في الاسواق العالمية .
  • يمثل قطاع الصناعة في الصومال حوالي 10 % من الناتج المحلى للصومال في مساعي حقيقية واضحة لتنمية .

القطاع الصناعي 

قطاع التجارة الدولية

  • تعمل الحكومة الصومالية على توطيد العلاقات الخارجية بينها وبين الدول الافريقية والآسيوية على وجه الخصوص والاوروبية والعالمية بشكل عام .
  • شهدت السنوات الأخيرة نموا في العلاقات بين الصومال قطر حيث تولت قطر بناء ميناء الصومال كمشروع استثماري لتنمية التجارة الخارجية .
  • عرفت الصومال بعلاقاتها التجارية الوطيدة بتركيا حيث يتم استيراد بعض الملابس والاطعمه والماكولات التركية للاستهَلْاك الداخلي في الصومال .
  • تمكنت الصومال من عقد اتفاقيات تجارية دولية بينها وبين دول الجزيرة العربية مثل الإمارات العربية المتحدة التي قامت بشراء مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية الصومالية للاستثمار .
  • عمدت المملكة العربية السعودية الى تأسيس موانئ لتصدير الماشية والاغنام من الصومال الى بلادها حيث تجاوزت الصادرات الصومالية للمملكة العربية السعودية مليوني راس من الماشية والاغنام .

قطاع التجارة الدولية 

اقرأ ايضًا : أهمية اللغة الانجليزية في مجال التجارة

قطاع الطاقة والموارد الطبيعية

  • لدى الصومال العديد من الموارد الطبيعية الغير مستخدمة من المعادن كالحديد الخام والنحاس والغاز الطبيعي والقصدير والملح .
  • تمكنت الدول الأوروبية في كندا وامريكا من اكتشاف ثروات طبيعية هائلة من اليورانيوم الخام بقيمة 80 % من المخزون العالمي لليورانيوم .
  • بدأت الصومال مؤخرا بالتعاقد مع شركات التنقيب العالمية للبَحث عن المواد الخام من الطاقة كالنفط والغاز الطبيعي استغلال تلك الموارد في تنمية الاقتصاد .
  • يساعد اكتشاف اليورانيوم على جعل الصومال من الدول المركزية والمهمة في مشروعات تخصيب اليورانيوم وإنتاج الطاقة النظيفة من خلاله .
  • تعمل الصومال على جذب الاستثمارات الخارجية العملاقة للبدء في استغلال ثرواتها الطبيعية لصالح الاقتصاد المحلي وزيادة معدلات الدخل القومي .

تحديات القطاع الاقتصادي في الصومال

  • يعد عدم قدرة الحكومة الصومالية على السيطرة على كامل الأراضي الصومالية في البلاد احدي المعوقات الأساسية أمام النمو الاقتصادي المنشود .
  • حيث يقع إقليم الأراضي الصومالية تحت حكم الشباب ولا تتمكن الحكومة من استغلاله بشكل جيد .
  • لا يمكن للصومال فرض الضرائب على سكان ومستثمرين العديد من المناطق بسبب النزاع المحلى على السلطة.

اقرأ ايضًا : التجارة الدولية وتعريفها

الى هنا نصل الى نهاية مقال “القطاعات الاقتصادية في الصومال ” في حالة وجود استفسار يرجي ترك تعليق في الاسفل .

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.