الفرق بين أعراض الزائدة والقولون

  • صفاء حسن
  • منذ 3 أشهر
  • الصِحَّة والطب

الفرق بين أعراض الزائدة والقولون من خلال موقع فكرة ، حيث يقترب موضع كلا من الزائدة الدودية أو القولون أو الأمعاء الغليظة مما يسبب ارتباك وتداخل حول التشخيص المناسب للأعراض خاصة مع وجود بعض التشابهات بينهم ، مما يشكل خطورة بالغة يسببها سوء التشخيص الطبي.

الفرق بين أعراض الزائدة والقولون

أعراض الإصابة بالزائدة الدودية

  • وجود آلام في منطقة البطن يتجه إلى الأسفل مع مرور  الوقت ويزداد مع السعال أو المشي والحركة المفاجئة .
  • إرتفاع في درجات حرارة الجسم دون انخفاض لفترة زمنية طويلة .
  • الشعور بالرغبة في القيء و الغثيان المستمر والترجيع بشكل مكرر .
  • الشعور بألم شديد في البطن اثناء الاخراج ولا يستطيع المريض اتمام عملية الاخراج .

أعراض الإصابة بالقولون

  • وجود ألم في البطن بالكامل يزداد مع تناول الطعام ويقل عند إتمام عمليات الإخراج وهي أهم العلامات الفارقة بين الزائدة والقولون .
  • وجود كمية من المخاط الأبيض في البراز  اثناء عمليات الإخراج .
  • وجود اختلافات في لون ومظهر البراز اثناء عمليات الإخراج يلاحظها المريض .
  • الشعور بالإرهاق والتعب العام وعدم القدرة على أداء المهام اليومية بسبب الم البطن المستمر .
  • وجود ألم في الظهر نتيجة آلام القولون لأسباب مختلفة يؤثر على آلام الظهر والقدرة على الجلوس .
  • الحاجة المتكررة إلى الإخراج بسبب آلام البطن وحركة القولون بشكل غير طبيعي داخل الجسم .

أعراض الإصابة بالقولون 

الأعراض المشابه بين القولون والزائدة

  • الامساك أو الاسهال مما يؤدي الى تكرار الإخراج أو انعدامه بالكامل مما يزيد من الم البطن عموما .
  • تراجع الشهية وعدم القدرة على تناول الطعام .

الفحوصات اللازمة للتفريق بين القولون والزائدة

  • فحص الدم حيث يساهم نتائج فحص الدم في التحديد الدقيق للمشكلة في ارتفاع كريات الدم البيضاء دليل على الإصابة بالزائدة الدودية .
  • فحوصات البول للتأكد من عدم وجود أي حصى في الكلى أو التهاب في الجهاز البولى يسبب الم البطن بعيد عن الزائدة أو القولون .
  • فحص حساسية اللاكتوز حيث ان معظم مرضى القولون لديهم حساسية اللاكتوز على خلاف مرضي التهاب الزائدة الدودية .
  • تحليل نسب البكتيريا النافعة في القولون حيث يؤدي انخفاض مستوى البكتيريا النافعة إلى وجود مشكلات في القولون وليس الزائدة الدودية .
  • التنظير أو عمل المنظار والرسوم التلفزيونية لأعضاء الجسم للتأكد من وجود آلام في الزائدة الدودية أو القولون بناء على المنظار .

الفحوصات اللازمة للتفريق بين القولون والزائدة 

إجراءات العلاج للزائدة الدودية

  • تحتاج الزائدة الدودية إلى الاستئصال المباشر بمجرد التهابها حيث لا يمكن علاجها يؤدي التأخر في الاستئصال إلى انفجارها في الجسم .
  • يؤدي انفجار الزائدة الدودية الى حدوث تسمم في الدم مما يسبب مشاكل عدة ، كما يمكن ان يؤدي الى تكون خراج داخل الجسم .
  • تعد الزائدة الدودية أكثر خطورة من تهيج القولون الذي يحتاج الى اتباع نظام غذائي يراعي عدم الاعتماد على مهيجات القولون .

طرق علاج القولون

  • اتباع نظام غذائي صحي يعتمد على توجيهات الطبيب المعالج بناء على حجم الاصابة في القولون ومسببات التهيج .
  • البعد عن البقوليات والموالح وهي  أطعمة مهيجة القولون والتي تحتاج إلى أبعادها من النظام الغذائي مما يساهم في تحسن القولون .
  • يجب البعد عن العصبية والتقلبات المزاجية للحفاظ على القولون من التهيج والذي يسبب الم في الجسم بشكل عام  .
  • يمكن لمريض القولون الحصول على المهدئات والمسكنات بناء على استشارة الطبيب المعالج ووفق لحالة المريض .

الى هنا نصل الى نهاية مقال ” الفرق بين أعراض الزائدة والقولون ” في حالة وجود استفسار يرجي ترك تعليق في الاسفل .

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.