حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو

  • samar
  • منذ شهر واحد
  • الاسلام

حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو ، حيث يعتبر من الاحاديث النبوية الشريفة التي وردت عن الرسول حول موضوع “ليلة القدر” وسوف نتعرف على صحة الحديث بالتفصيل من خلال مقالنا.

إن وافقت ليلة القدر ما أدعو

إن وافقت ليلة القدر ما أدعو به هو الحديث الذي روته أم المؤمنين عائشة في ما استفتت به النبي الكريم عن خير ما يقال في ليلة القدر،  فالدعاء في هذا الليلة المباركة هو من أكثر الأدعية المستجابة في حياة المؤمن من حيث أنها ليلة الرحمة وغفران الذنوب، وأجرها عند الله تعالى بأجر ألف شهر من العبادة والتقرب إلى الله، وفي ذلك قال الله عز وجل: {إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ}

حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو

إن حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو هو من الأحاديث التي تحمل الكثير من المعاني، فقد روت فيه أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- ما ذكره سيد الخلق النبي الكريم -عليه الصلاة والسلام- في جواب سؤالها عن خير ما يقال في ليلة القدر من دعاء، وأما عن نص الحديث فقد قالت أم المؤمنين: {قُلتُ: يا رسولَ اللهِ، أرأيْتَ إنْ وافَقتُ لَيلةَ القَدْرِ، ما أقولُ فيها؟ قال: قولي: اللَّهمَّ إنَّكَ عَفوٌّ تُحِبُّ العَفْوَ}

صحة حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو

إن حديث أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أدعو، هو حديث صحيح باستثناء لفظ “ما أدعو”، وإنما ما ورد في الأحاديث الصحيحة هو “ما أقول فيها”، وأما عن تخريج الحديث، فقد أخرجه الترمذي 3513، والنسائي في السنن الكبرى 7712، وابن ماجه 3850، وأحمد 26215، واللفظ له.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.