دواعي الاستعمال والآثار الجانبية والسعر | كلاسيد klacid

  • عمرو
  • منذ شهرين
  • دليل الأدوية

كلاسيد هو عقار يعمل للقضاء على كثير من الأمراض التي تنتج عن عدوى جرثومية، كما يعمل على الحد منها ومنعها من الانتشار، ونتناول المزيد حوله من خلال المقال التالي لموقع فكرة.

الاسم كلاسيد
التصنيف مضاد الجراثيم
دواعي الاستعمال القضاء على العدوى الجرثومية
موانع الاستعمال الحساسية تجاه كلاريثروميسين
الشركة المنتجة أبوت المحدودة
السعر 138.75 جنيه مصري

دواعي استعمال كلاسيد

كلاسيد klacid

نتعرف على أهم الاستخدامات التي يحققها دواء كلاسيد من حيث فعاليته على معالجتها والتخلص منها وهي كما يلي:

  • علاج التهاب الجيوب الأنفية الحاد.
  • التخلص من التهاب البلعوم واللوزتين.
  • القضاء على الالتهابات الجلدية المتعددة.
  • علاج السعال الديكي.
  • الوقاية من الإصابة بالتهاب شغاف القلب.
  • التخلص من العدوى الفطرية.
  • يدخل في علاج قرح المعدة.
  • القضاء على البكتيريا العقدية.
  • علاج الالتهاب الرئوي الناتج عن عوامل بيئية.

كيفية الاستخدام والجرعة الفعالة كلاسيد

تتمثل الجرعة الفعالة من دواء كلاسيد فيما يقرره الطبيب وفق الحالة المرضية وبشكل عام، يتم تناوله من خلال الجرعة التالية:

  • يتم تحديد فترة علاجية مناسبة حتى يتمكن من خلالها الدواء التخلص من السبب وراء المرض.
  • يجب الالتزام بالعلاج طوال الفترة حتى وإن بدت علامات التحسن.
  • يتم تناول قرص واحد يوميًا، مع وجبة الغداء أو قبلها.
  • لا يمكن تناول الدواء على معدة فارغة.
  • يجب تجنب تناول فاكهة الجريب مع الدواء.

الآثار الجانبية كلاسيد

هناك بعض الأعراض التي من الممكن أن يتسبب بها الدواء على بعض الحالات، وتتمثل فيما يلي:

  • الشعور بصداع وألم في الرأس.
  • ظهور طفح جلدي وبخاصة مع الأطفال.
  • اضطراب المعدة.
  • زيادة الرغبة في القيء.
  • الشعور بالغثيان.
  • مواجهة عسر الهضم.
  • كما يترك أثر غريب في الفم.

احتياطات استخدام كلاسيد

هناك بعض النقاط التي يجب وضعها في الاعتبار عند الإقدام على استخدام دواء كلاسيد، والتي تساعد في سرعة العلاج وعدم الإصابة بأي من الأعراض الجانبية، وتتمثل فيما يلي:

  • لا يتم تناول الدواء في حالات الحمل والرضاعة إلا تحت الإشراف الطبي، توجد لا توجد دراسات كافية بعد على مدى تأثير العقار على الطفل.
  • يجب الحذر في حالة الإصابة بأحد أمراض الكلى.
  • كما يجب إعلام الطبيب في حال المعاناة من أي من أمراض القلب أو الأوعية الدموية، أو الإصابة بالشريان التاجي.
  • يجب التوقف عن تناول كلاسيد فيس حال لاحظت أي أعراض جانبية غريبة.
  • التوقف عن الدواء بشكل مفاجئ قبل انتهاء فترته قد يتسبب في عودة المرض مرة أخرى وبشكل أكثر حدة.
  • يجب تناول الدواء مع الطعام حتى لا يتسبب في أي مشكلات تلحق بالجهاز الهضمي الضرر.
  • كما يجب ألا يتم تناول الدواء على فترات طويلة ولا يجب أن يتم الحصول على جرعات زائدة منه، لأنه قد يتسبب في مشكلات أخرى على المدى البعيد.

موانع استخدام كلاسيد

كلاسيد klacid

هناك بعض الظروف التي يمتنع معها الحصول على الدواء، وذلك نظرًا إلى الخطورة التي من الممكن أن تشكلها على جسم المريض، وتتمثل تلك الحالات في الآتي:

  • في حالة المعاناة من حساسية تجاه المادة الفعالة لكلاسيد أو أي من مكونات الدواء.
  • كما لا يمكن في حالة وجود تاريخ مع مرض اليرقان.
  • لا يمكن مع المصابين بالركود الصفراوي.
  • يمتنع عن تناوله من قبل مرضى فشل الكبد.
  • لا يمكن تناوله بالمزامنة مع أحد العقاقير التالية، (البيموزيد، السيسبيريد، الإرغوت). 

بذلك نكو تعرفنا إلى أهم المعلومات حول دواء كلاسيد، والتي تسمح لنا من خلالها الحصول على الطريقة الصحية في الاستخدام، ونؤكد على أنه لا يمكن تناول الدواء إلا من خلال الجرعات التي يقررها الطبيب.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • هل كلاسيد يسبب مرارة الفم؟

    أجل الدواء قد يسبب فى بعض الحالات الإحساس بطعم معدنى أو مرارة فى الفم

  • هل مضاد كلاسيد يسبب إسهال؟

    الإسهال أحد الأعراض الجانبية للدواء والتى قد تحدث فى بعض الحالات ولكن ليس للجميع.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.