تعريف مفهوم العولمة وأنواعها

  • عمرو
  • منذ شهرين
  • عالم المال والأعمال

مفهوم العولمة وأنواعها من الأمور التي سعى إلى معرفتها بعض الأشخاص العالمين في المجالات الاقتصادية والتجارية وكذلك المالية نظرًا لبروز هذا المصطلح في الآونة الأخيرة، فمن خلال موقع فكرة سنذكر لكم بالتفصيل تعريف العولمة والأشكال التي تتجلى فيها.

مفهوم العولمة

مفهوم العولمة وأنواعها

لقد تم وضع تعريفات عديدة للعولمة حتى يتبين فهم هذا المصطلح الذي تم ترجمته عن الكلمة الإنجليزية Globalization، ومنها:

  • يقول الصندوق التابع للنقد الدولي: إن العولمة عبارة عن تعاون اقتصادي بين بضعة دول حول العالم يهدف لتبادل السلع والخدمات والتقنية الحديثة إلى جانب رؤوس الأموال الدولية في مختلف أرجاء العالم.
  • ذكر بعض العلماء أنها وسيلة تعميم بلد محدد لنمطها الحضاري على جميع بلدان العالم.
  • العولمة هي عملية تبادل ثقافات الشعوب لخلق سوق عالمي متميز شامل تدفق رؤوس الأموال.

شاهد ايضًا :  تعريف الصلاة لغة واصطلاحا

أنواع العولمة

استكمالًا لموضوعنا الذي يتحدث عن مفهوم العولمة وأنواعها، فإن للعولمة 6 أنواع هم:

  • الاقتصادية : وتتبنى سياسة البقاء للأقوى، حيث تنص على أن الشركات الصغيرة لا يمكنها أن تواجه تلك القوية والتي لها دور في السوق العالمي.
  • الثقافية : وتهدف إلى نشر عادات وتقاليد الدول الأخرى بين الشعوب.
  • القيمية : وهي تعمل على إجبار دول أخرى على السير وراء قيمها وأخلاقها، وذلك لتصبح الدول الضعيفة بلا ثقافات.
  • السياسية : وفيها يتم إدراج سياسات الدول الأخرى في معظم الدول لا سيما التي تمتلك نفوذًا ضعيفة.
  • العسكرية : وهي تساهم في تحقيق أهداف العولمة السياسية من خلال نشأة جهاز عسكري يفرض سلطته وقوته على هذه الدول.
  • التقنية : وظهرت عقب نشوب الحرب الباردة التابعة للدول العظمي، وهي تعمل على دعم التقدم التقني وكذلك الصناعي.

شاهد ايضًا :  ما هو تعريف الميزان التجاري

أسباب ظهور العولمة

بعد أن تعرفنا إلى مفهوم العولمة وأنواعها، فسوف نشير إلى أسبابها:

  • التطور التكنولوجي الهائل.
  • تطور قطاع النقل.
  • ازدهار تجارة الدولة.
  • نمو وسائل الإعلام.

إيجابيات العولمة

لقد ساهمت العولمة في تحقيق العديد من الإيجابيات على مستوى العالم، ومنها ما يلي:

  • زيادة عدد العلماء وكذلك المفكرين.
  • السعي وراء إنشاء البرامج المتنوعة بين الجامعات والمعاهد في شتى المجالات.
  • انعكاسها بالإيجاب على الاتصالات والمواصلات.
  • تحسين قيم ومبادئ التعاون السلمي بين دول العالم.
  • ظهور الاختراعات الحديثة.
  • نشوب روح المنافسة داخل أصحاب الكفاءات.
  • معرفة ثقافة الأقليات في المجتمعات المختلفة إلى جانب الهويات الثانوية.

شاهد ايضًا :  شرح ضمير المخاطب والمتكلم

>

سلبيات العولمة

من المؤسف أنه في الفترة الأخيرة ظهر للعولمة بعض السلبيات، وهي:

  • تسبب التعارض مع مصالحها في الخلل بالمنافع الوطنية.
  • اتخاذ الدول الأجنبية قدوة واعتبارها الأكثر من حيث النفوذ والقوة وهو ما أعان الدول المحلية.
  • تهميش وتقليل قيمة الهوية الوطنية.
  • جعل الدول المتقدمة بمثابة دول داعمة للقرار.
  • إنشاء فجوة بين أفراد الشعب وتاريخهم الوطني.

شاهد ايضًا :  شرح العولمة وتأثيراتها على نشاط الشركات الدولية

أقوال العلماء عن العولمة

مفهوم العولمة وأنواعها

لقد وصف بعض العلماء مفهوم العولمة وأنواعها من خلال قول الآتي:

  • ان التيار المهيمن في صفوف الاقتصاديين الرسميين والسياسيين هو الدفاع عن الليبرالية دون حدود والداعي إلى اختفاء الدول أمام السلطة المطلقة للسوق (روجيه غارودي).
  • في الواقع إن الجدل المناهض لمفهوم العولمة كالجدل حول قوانين الجاذبية (كوفي انان).

شاهد ايضًا :  ما هي العولمة الاقتصادية

يتلخص مفهوم العولمة في التخلص من المبادئ الذاتية والانسياق وراء معتقدات وسياسات الدول الأخرى بهدف التنمية والتطور ولكنها لم تحقق هذا الأمر، ولقد تجلت في الاقتصاد والسياسية والثقافة وغيرها من الجوانب.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • هل العالمية هي العولمة؟

    لا، فالعالمية تشير إلى الانفتاح على العالم وليس التخلي عن المبادئ.

  • ما أشهر أنواع العولمة؟

    الثقافية، لانتشار اللغة الإنجليزية وبعض التقنيات الحديثة.

  • متى ظهر مصطلح العولمة؟

    في القرن 19 نتيجة لانتشار وسيادة الثورة الصناعية.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.