أسماء أرخص دولة أوروبية للدراسة

  • عمرو
  • منذ شهر واحد
  • التعليم

  أرخص دولة أوروبية للدراسة سنتعرف عليها بإيضاح كما سنستعرض دولة ليست أوروبية لكنها رخيصة، فالدراسة خارج البلاد تعني الحصول على تعليم عالي الجودة، وهي من الخيارات الجيدة التي يجب استغلالها بصورة جيدة لتحقيق الاستفادة القصوى، ومن خلال موقع فكرة نعرفكم إلى أرخص الدول الأوروبية والغير أوروبية التي يمكن الدراسة فيها بأقل التكاليف.

أرخص دولة أوروبية للدراسة

أرخص دولة أوروبية للدراسة

من الدول التي تشتهر بتكاليفها المنخفضة في الدراسة هي دولة ليتوانيا، ويمكننا استعراض الأمر بصورة أفضل من خلال الآتي:

  • مجتمع ليتوانيا من المجتمعات الودية والآمنة ويتواجد بها أماكن لإقامة الطلاب الدوليين.
  • من أكثر الدول الأوروبية تمرسًا في مختلف الأنحاء في المرافق الأكاديمية.
  • أقل البلدان من حيث تكاليف الدراسة وتكاليف المعيشة أيضًا.
  • الوضع الاقتصادي في البلاد من الأقوى على الإطلاق.

شاهد ايضًا :  تفاصيل الدراسة في المانيا وأهم 5 نصائح قبل التفكير

دول أوروبا متوسطة التكاليف في الدراسة

في إطار تعرفنا على أرخص دولة أوروبية للدراسة، نعرض لكم مجموعة من الدول الأوروبية التي تعد الوجهة الأنسب للدراسة، ويمكن ترتيبهم كالآتي:

  • إيطاليا.
  • إسبانيا.
  • فرنسا.
  • السويد.
  • التشيك.

شاهد ايضًا :  تفاصيل الدراسة فى كندا وشروط الحصول عليها

أرخص الدول الأجنبية

بعد معرفة أرخص دولة أوروبية للدراسة، فيمكننا الحديث عن دولة أجنبية يمكن الدراسة فيها بأقل التكاليف، حيث تعد روسيا والتي تقع في شمال آسيا والباقي منها في أوروبا، هي أرخص الدول الأجنبية للدراسة، ويمكن استعراض الأمر بالصورة الآتية:

1-  التعليم الراقي

تمتلك روسيا منظمة تعليم جماعية ساعدت على محو الأمية حيث أصبحت النسبة في آخر إحصائية أن هناك 2% من البلاد فقط يعانون من الأمية.

>

2- التنوع الأكاديمي

تقدم روسيا تنوع كبير في المجالات الأكاديمية ودائمًا ما تحاول استقطاب المجالات المطلوبة والتي يتم ابتكارها حديثًا حتى تجذب لها الطلاب من جميع أنحاء العالم.

3- الاعتراف الدولي

انضمت روسيا حديثًا إلى عملية بولونيا وهذا يعني الاعتراف الكامل بشهادتها في أكثر من 60 دولة، مما يعطي الدارس الحق في العمل بشهادته الجامعية في العالم.

شاهد ايضًا :  شروط الدراسة فى سلوفاكيا التكاليف والاوراق المطلوبة

مزايا وعيوب الدراسة في أوروبا

أرخص دولة أوروبية للدراسة

يواجه الطلاب مجموعة من المزايا والعيوب بعد إقرار فكرة الدراسة في الخارج سواء كانت البلد أوروبية أو أجنبية بشكل عام:

مزايا عيوب
دراسة تخصصات قد لا يسمح له بدراستها في بلده الشعور الدائم بالوحدة والانغلاق
اكتساب مبادئ حياتية تعينه على مواجهة المواقف المختلفة تعرض الطلاب للاستغلال بالعديد من الصور المتنوعة
التعرف على ثقافات جديدة انخراط الطالب في عدد من الثقافات قد يؤدي إلى تأثره بذلك بشكل سلبي
العمل بجانب الدراسة يساعده على الحصول على إقامة ارتفاع تكلفة المعيشة في بعض الدول على الطلاب

العمل بجانب الدراسة في الدول الأوروبية

يتساءل العديد عن إمكانية العمل بجانب الدراسة في الدول الأوروبية من الممكن استعراضه بهذا الشكل ليكون:

  • اجتمع وزراء العمل في الاتحاد الأوروبي وكانت النتيجة أنه يسمح للطلاب بالعمل بجانب الدراسة.
  • وأن تكون ساعات العمل الأسبوعية لا تتخطى الثمان وأربعين ساعة.
  • وتم وضع ضوابط بشأن الإعارة بين الشركات أو مختلف الوظائف بشكل عام.

شاهد ايضًا :  اوقات دوام المدارس في شهر رمضان ونظام الدراسة

 الدراسة في الدول الأوروبية حلم يراود العديد من الشباب خاصة في الدول العربية، لكنها من جانب آخر مسئولية كبيرة عليهم، لذلك يجب التأكد من القرار قبل البدء في إجرائه حيث إنه لا تراجع عند البدء.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • ما الذي يجب أخذه بعين الاعتبار عند اختيار الدول الأوروبية؟

    العديد من الأمور يجب أن تكون في الحسبان مثل القدرة المالية، ومناخ البلد ألا يؤثر على الصحة، ومدى اعتراف باقي دول العالم بشهادات الجامعة المختارة.

  • الدراسة بالخارج توفر فرص عمل أفضل؟

    بالتأكيد ستكون فرصتك أكبر عند الحصول على شهادة جامعية معتمدة من إحدى الجامعات المختصة بالمجال.

  • هل الشهادة معتمدة في بلدي؟

    تختلف باختلاف الجامعة التي سيتم الانتساب إليها ولكن يمكن القول إنه يمكن سؤال الهيئة المختصة عن الاعتماد قبل الانتساب للجامعة.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.