5 طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع

  • عمرو
  • منذ شهرين
  • الصِحَّة والطب

طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع تُساعد الأمهات في التعامل مع الطفل الذي لا يحب هذا النوع من المأكولات، ففي بداية إعطاء الرضيع الطعام الصلب، يكون لديه حالة من الرفض، تجعل الأم في حالة صعبة، لذا سنعرض لكم طرق لهذا الأمر من خلال موقع فكرة.

طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع

رطرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع

في بداية إدخال الأطعمة الصلبة في النظام الغذائي الخاص بالرضيع، يكون من الصعب على الأم جعله يأكل كل شيء، وذلك لأنه مُعتاد على شرب الحليب الذي لا يقوم بأي مجهود لتناوله، لذا سنعرض لكم الآن طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع فيما يلي:

  • عليكِ تقطيع اللحم قطع صغيرة، ومن الممكن أن تقومي بفرمها كذلك، وإضافته على نوع الخضراوات الذي يُفضله الطفل.
  • إزالة الجلد والدهون من اللحم.
  • وضع قطع اللحم الصغيرة مع الشوربة أو دفنها داخل الأرز.
  • من الأطعمة المُفضلة لدى جميع الأطفال، وهي قطع اللحم المطهوة مع البطاطس، ويُمكنك تقديمها لطفلك.

فوائد اللحوم للأطفال

بعد أن تعرفنا على طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع، وجب علينا أن نعرض لكم فوائدها للأطفال، حتى تُحاولِين قدر استطاعتك تقديمها له، وذلك من خلال النقاط التالية:

  • مصدر أساسي للبروتين.
  • تحتوي على الدهون المشبعة والغير مشبعة.
  • مصدر رئيسي للفيتامينات، خاصةً فيتامين ب 12.
  • تمد الجسم بالطاقة، وذلك لاحتوائها على نسبة كبيرة من الحديد.
  • تحتوي على الزنك والفوسفور والسيلينيوم.

القيمة الغذائية للحوم

من خلال حديثنا حول طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع، سنعرض لكم القيمة الغذائية للحم في الجدول التالي:

القيمة الغذائية للحم المفروم القيمة الغذائية للحم البقري العنصر الغذائي
58.1 56.3 الماء (مليلتر)
235 260 السعرات الحرارية (سعرة حرارية)
27.06 25.5 البروتين (غرام)
13.4 16.8 الدهون (غرام)
5.5 6.4 الدهون المشبعة (غرام)
17 24 الكالسيوم (مليغرام)
2.2 2.4 الحديد (مليغرام)
21 20 المغنيسيوم (مليغرام)
218 192 الفسفور (مليغرام)
341 302 البوتاسيوم (مليغرام)
382 396 الصوديوم (مليغرام)
5.2 الزنك (مليغرام)

 أَضرار تناول الأطفال للحوم بكثرة

طرق غير مباشرة لإدخال اللحوم في طعام الرضع

الإفراط في أي شيء يُعد شيء سيئ بشكل عام، فعلى الرغم من وجود الكثير من الفوائد الخاصة باللحوم، إلا أن أضرارها مؤذية للغاية، لذا سنعرضها لكم فيما يلي:

  • تعمل على رفع مستوى الكوليسترول في الدم.
  • ترفع من معدلات الصوديوم.
  • يُمكن أن تتسبب في الإصابة بسرطان القولون.
  • الإصابة بمرض النقرس.

علامات إصابة الطفل بحساسية اللحوم

يجب علينا العلم أن هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض حساسية اللحوم، فمن الممكن أن يكون سبب رفض طفلك لتناول اللحوم، هو إصابته بهذا النوع من الحساسية، لذا سنعرض لكم علامات الإصابة فيما يلي:

  • شعوره بالقشعريرة بعد تناولها.
  • العطس بدون سبب.
  • معاناته من ضيق في الحلق، يُسبب له صعوبة في البلع.
  • الرغبة في التقيؤ بعد تناول اللحوم على الفور.
  • الإصابة بألم شديد في المعدة، ويُصاحبه ضيق في التنفس.

أنواع اللحوم للأطفال

يجب في بداية إدخال اللحوم أو البروتينات في النظام الغذائي الخاص بالرضيع، إدخال بعض الأنواع المُحددة التي سنعرضها لكم في النقاط التالية:

>
  • اللحم البقري.
  • لحم الدجاج.
  • لحم الضأن أو لحم الخروف.
  • لحم الجاموس.
  • لحم الماعز والجدي.
  • لحم الديك الرومي.
  • كما يُمكن إدخال الكبدة، والكلى، والقلب.

يجب على الأم أن تُحاول جاهدة إدخال جميع أنواع الأطعمة في النظام الغذائي للرضيع، حتى يستفاد جسده منها.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • هل يجب جعل الطفل يأكل اللحم يوميًا؟

    ليس شرطًا أساسيًا، بل يجب في أولًا تجريبه لمدة ثلاثة أيام حتى تعلم الأم إذا كان يُعاني الطفل من الحساسية أم لا.

  • هل اللحم الأحمر أفضل أم الأبيض؟

    الأبيض في بداية العمر، كما لا يجب إغفال أهمية الأحمر.

  • ما هي ضرورة تناول الطفل للحوم؟

    بتناولها يحصل الطفل على الكثير من العناصر الغذائية الهامة.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.