ما هو سبب اشتعال حرائق الغابات

  • مودة شريف
  • منذ 3 أشهر
  • اسئلة والغاز

أسباب اشتعال حرائق الغابات كثيرة ومتعددة، فقد تكون بسبب الطبيعة أو تدخل الإنسان في الطبيعة، أيًا كان السبب فقد أصبحت حرائق الغابات مؤخرًا شائعة الحدوث أكثر من ذي قبل، ونناقش اليوم في مقالنا على موقع فكرة أسبابها وتداعياتها وكيفية الحد من أضرارها الجسيمة.

أسباب اشتعال حرائق الغابات

أسباب اشتعال حرائق الغابات

هناك أسباب عدة قد تتسبب في وقوع كارثة كهذه، منها يمكن التحكم فيه وما هو خارج عن السيطرة وينقسموا إلى:

1- أسباب طبيعية

يقال عن الأسباب الطبيعة أن الطبيعة أحدثتها دون تدخل بشري في شؤونها، وهي:

  • ظواهر طبيعية كالرعد والبرق قد تتسبب في حرائق الغابات فهي الشرارة الأولى التي تضرب الغابات فتبدأ في الاشتعال والاحتراق.
  • وجود براكين في المناطق القريبة من الغابات، حيث إن ثورات البركان العنيفة تطلق المقذوفات والحمم على نطاق واسع فتؤدي بنسبة كبيرة لحدوث الحرائق.
  • حدوث الزلازل والحركات التكتونية في الأرض، فالهزات الأرضية من شأنها أن تحرك الألواح الأرضية وينشأ عن تلك الحركة انطلاق حرارة كبيرة منبعثة من باطن الأرض ومن الحركات الهائلة الحادثة فيها.
  • ارتفاع درجات الحرارة عن الحد الطبيعي أيضًا من أسباب اشتعال حرائق الغابات، فعندما تتوافر ظروف كالجفاف مثلًا تزداد فرصة حدوث حرائق الغابات.
  • احتكاك الصخور في القشرة الأرضية مع بعضها وتحديدًا الصخور الذي يكون معدن السليكون مكون رئيسي فيها فينتج عنها حرارة كبيرة تسبب مثل هذه الحرائق.

2- أسباب بشرية

لطالما كان تدخل الإنسان في أمور التوازن البيئي مصدرًا لعدم الاستقرار وتلوث البيئة وتضررها، فمن أسباب الحرائق أيضًا:

  • إشعال النيران وحرق المخلفات بلا وعي وخاصة إذا كانت مخلفات عضوية تحتوي على الكربون فتزيد من سرعة اشتعال حرائق الغابات.
  • رمي أعقاب السجائر أو المواد التي تساعد على الاشتعال في البيئات الزراعية والغابات، مما يسهل من عملية انتقال الحرارة بين الأشجار وزيادة ارتفاع الحرارة فيها واحتراقها.
  • بعض الراغبين في الحصول على الأخشاب وبيعها بأسعار عالية يقومون بإشعال النيران عن قصد في الغابات ليتسنى لهم السرقة بدون رقابة قانونية.
  • إشعال الألعاب النارية قد يكون سببًا أيضًا في حرائق الغابات.

الأضرار الناجمة عن حرائق الغابات

كأي ظاهرة طبيعية، فإن أسباب اشتعال حرائق الغابات لا تتوقف عند هذا الحد بل تؤدي لنتائج سلبية، وهي:

  • تؤدي إلى إزالة جزء كبير من الغطاء النباتي وفقد لسلالات وأنواع نادرة من الأشجار وانقراضها.
  • موت الكائنات الحية وفقدها لموطنها الأصلي وانقراض الأنواع النادرة منها.
  • زيادة نسبة ثاني أكسجين الكربون في الجو بسبب غياب التوازن الطبيعي له وهو الأشجار التي تحد منه وتمتصه وتبادله بالأكسجين.
  • خسائر مادية واقتصادية كبيرة بسبب الفقد في الناتج الزراعي والحيواني من الغابات.
  • تلوث الهواء بالانبعاثات السامة الناتجة عن عمليات الاحتراق التي تتم.

الاحتباس الحراري وحرائق الغابات

طبقًا لتصريحات منظمة الأغذية والزراعة، فإن الزيادة في الحرائق قد يزيد الاحترار العالمي أو ما يعرف بالاحتباس الحراري حيث:

  • نتيجة للغازات المنبعثة الناتجة من الحرائق، يزداد تركيز الغازات الدفيئة على الأرض.
  • زيادة نسبة هذه الغازات في الجو يزيد من التغييرات المناخية الحادثة في العالم.
  • تؤدي هذه الزيادة لاحتباس أشعة الشمس داخل الأرض وارتفاع حرارتها ومن ثم تدهور ظاهرة الاحتباس الحراري.

كيف يمكن الحد من حرائق الغابات

أسباب اشتعال حرائق الغابات

زوال العلة مقترن بزوال السبب لذا علينا معالجة أسباب اشتعال حرائق الغابات لكي نحد منها عن طريق:

>
  • تجريم عمليات القطع الجائر للأشجار وتحري الدقة فيما يتعلق باحتراق الغابات.
  • التحالف مع ملاك الأراضي لإدارة مكافحة الحرائق.
  • سن القوانين والعقوبات فيما يتعلق بأي نشاط ينتج عنه طاقة حرارية بجوار الغابات والأراضي المتكرر فيها ظاهرة الاحتراق.

إن الإنسان يتعافى بتعافي الطبيعة، وكلما ترك الإنسان الأمر لها استردت عافيتها وتوازنها دون الحاجة إليه فالبيئة تستطيع استعادة الاتزان والتخلص من الملوثات وإعادة تدويرها لذا إذا كنا لن نساعد فعلى الأقل يجب ألا نكون سببًا في التلوث.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • ما أشهر الغازات الدفيئة؟

    غاز الميثان.

  • ما ضرر إزالة الغطاء النباتي؟

    انقراض النباتات ومن ثم الإنسان والحيوان.

  • كم تبلغ مساحة الغابات في العالم؟

    تمثل حوالي 31% من مساحة العالم.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.