متطلبات مشروع ورشة نجارة في مصر

  • مودة شريف
  • منذ 7 أيام
  • دراسة جدوى مشاريع

دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر تتطلب الاستعانة بذوي الخبرة من أجل الاستفادة منهم في عمل دراسة جدوى ناجحة، ومن خلال موقع فكرة سنعرض لكم دراسة جدوى مُلمة بكافة جوانب المشروع، والتي ستكون مُفيدة جدًا للكثير من المؤسسات والشركات نظرًا لأن كافة الشركات لا تخلو من ذلك التخصص.

دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر

دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر

النجارة مهنة لا غنى عنها في كافة الشركات والمؤسسات وكافة مجالات الحياة، لذا فإنها مميزة ومطلوبة في سوق العمل، وللعمل بها لا بُد من إجراء دراسة جدوى، ويتم عملها كما يلي:

1- منتجات ورشة النجارة

توجد الكثير من المنتجات التي يتطلبها هذا المشروع، ومن خلال النقاط التالية سنوضح أولى المنتجات التي ستكون مصدر دخل مُربح للمشروع:

  • الأثاث المكتبي والذي لا غنى عنه في كل مكان سواءً كان منزل أو مدرسة أو مستشفى وهكذا.
  • الأثاث المنزلي والذي يتم به تصنيع غرف المعيشة والسفرة والصالون والنوم وغيرها من الغرف الأخرى.
  • السلالم الخشبية.
  • الشبابيك والأبواب.

2- المتطلبات التي يحتاج إليها المشروع

هناك الكثير من الأشياء التي يتطلبها المشروع والتي تندرج تحت المصروفات والتكاليف، ومن خلال النقاط التالية سنستكمل لكم دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر فيما يخص المتطلبات، وهي:

  • الموقع الخاص بالورشة، ويجب انتقاء مكان به حيوية ومكتظ بالسكان، لأن الورش لا مجال لشهرتها سوى بالرؤية ومن الصعب اتباع طريقة التسويق الإلكتروني بها.
  • تجهيز المعدات والأدوات، حيث يحتاج إلى ربوة، تخانة خشب، المنشار التقليدين ماكينة تحلية، الأزاميل، متر القياس، المسامير، الشاكوش، والفارة الكهربائية، وهي أهم الأدوات المطلوبة في هذا المجال.
  • عمالة، وتكون على الأقل بعدد عاملين فقط وذلك في حال كانت الورشة غير كبيرة ومجال العمل غير واسع، ولكن كلما اتسع مجال العمل كانت الحاجة إلى العمالة أكبر.

3- التسويق للورشة

دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر

لم يسمح مجال العمل ذلك باتباع أي طريقة من طرق التسويق، حيث يتطلب أنواع مُحددة من التسويق، وهي ما سنذكره لكم في النقاط التالية بتوضيح دراسة جدوى مشروع ورشة نجارة في مصر:

  • اتساع حلقة التواصل مع ذوي الخبرة في مجال النجارة.
  • اتساع حلقة المعارف من الشركات التي ترغب في عمل أثاث سواءً كان للمنزل أو المؤسسات.
  • اطبع كميات كبيرة من الإعلانات التي تساعد في عمل دعاية للشركة وجذب العملاء إليها.
  • الاتفاق مع إحدى معارض الأثاث التي تساعدك على مُباشرة عملك بكل سهولة ويُسر.
  • إبرام عقود مع شركات تتخصص في تصنيع الأثاث والمحلات التجارية.
  • اجعل الدعاية مصحوبة بالعروض الخاصة بالمكان.
  • اختر مكان في منطقة بها عدد كبير من الناس لكي يكون مكشوفًا ومعروفًا لهم، واعرض قطع الأثاث التي تقوم بتصنيعها أمامهم.
  • البعض يلجأ إلى التسويق الإلكتروني، ولكنه في أعمال النجارة غير ناجح بالحد الذي تتوقعه، ولكن لا مُشكلة به حال كنت ترغب في التوسيع بمجال عملك، ولكن لا تدعه وسيلة التسويق الأولى.

4- الإيرادات السنوية

الأثاث لا غنى عنه في كل مكان، لذا فإن مشروع النجارة من أشهر المشروعات الناجحة في كافة أرجاء العالم، والإيرادات منه تكون بالشكل التالي:

  • ناجح إلى أبعد حد.
  • يحتاج المشروع إلى رأس مال كبير في البداية، ولكن تعويضه سيكون مُربح بالشكل المُرضي.
  • حسب الكمية التي قمت بشرائها من الخشب والتصنيع وما غير ذلك من مراحل تمر بها يتم تحديد الإيرادات، لذا فإنها تختلف من شخص إلى آخر بحسب حجم المشروع وفعاليته.

توجد بعض النصائح التي في حال اتبعها صاحب المشروع يُمكنه الاستفادة منها وتحقيق أقصى إيراد يُمكن له تحققه، ومن خلال النقاط التالية سنوضحها لكم:

>
  • التسويق الإلكتروني أمر مهم ولكن في حال عدم الاعتماد عليه كُليًا.
  • منح المشروع كافة الأدوات والمعدات التي يتطلبها لإنتاج الأثاث بأعلى مستوى من الجودة.
  • لا تبدأ في ذلك المشروع حال لم يتوافر لديك ما يكفي من رأس المال.
  • استعن بمُتخصصين في عمل دراسة الجدوى المُحددة بالأرقام لكي تحصل على تقديرات مضبوطة.
  • استعن بعمالة من ذوي الخبرة.
  • قدم عروض بشكل مُستمر على منتجاتك لكسب العملاء.
  • داوم في معارض الأثاث، فذلك سيعود بالنفع عليك وعلى مستوى عملك، من حيث متابعة التطورات.

دراسة الجدوى لا غنى عنها في أي مشروع سواءً كان من المشروعات الكبيرة أو الصغيرة، فمن شأنها تحديد ما إذا كان هذا المشروع ناجح أو سيتسبب في خسائر كبيرة.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • ما هو أفضل نوع خشب للنجارة؟

    الخشب الزان.

  • ما هي أسوأ أنواع الخشب؟

    اللينة، الصلدة، والصناعية.

  • ما هي مميزات الخشب الأبلكاش؟

    خفيف الوزن ومتين.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.