كم مدة شفط الحليب من الثدي

  • مودة شريف
  • منذ شهرين
  • الرضاعة والطفل

كم مدة شفط الحليب من الثدي؟ وما هي أضرار شفط الحليب من الثدي؟ بعض الأمهات تلجأ إلى استخدام شفاط الحليب من الثدي نتيجة بعض الاضطرابات في الرضاعة، ولكن الاستمرار في ذلك الأمر له العديد من الأضرار التي سنتعرف عليها من خلال موقع فكرة.

كم مدة شفط الحليب من الثديكم مدة شفط الحليب من الثدي

تعد عملية شفط الحليب واحدة من الطرق التي تسهل على الأم عملية رضاعة الطفل، والتي تحتاج إلى الآتي:

  • من 15 – 20 دقيقة للحصول على كمية جيدة من الحليب.
  • هناك بعض السيدات التي تحتاج إلى فترة أطول، والتي تصل إلى 30 دقيقة.

أسباب اللجوء إلى شفط الحليب من الثدي

عند الإشارة إلى كم مدة شفط الحليب من الثدي، نجد أن هناك بعض الأسباب التي تجعل الأم تضطر إلى اتباع تلك الطريقة، والتي من أبرزها الآتي:

  • في حالة دخول الطفل إلى مرحلة الخداج.
  • إذا كان الطفل يعاني من مشكلات في الرضاعة الطبيعية.
  • في حالة إذا كانت الأم تعمل ولا تستطيع إرضاع الطفل بصورة طبيعية.
  • إذا كانت تريد الأم برغبتها زيادة كمية الحليب في الثدي.
  • في حالة رغبة الأم في فطام الطفل.
  • في الوقت الذي تعاني منه الأم من التهابات حادة في الثدي.

شاهد ايضًا : اسماء ادوية علاج هرمون الحليب

أضرار شفط الحليب من الثدي

بعد التعرف على كم مدة شفط الحليب من الثدي، لا بد من التنويه إلى الأضرار التي تلحق بالأم في حالة التعود على طريقة شفط الحليب، ومنها الآتي:

1- التهابات حلمة الثدي

من أبرز الأضرار التي تصاب بها الأم نتيجة التعود على شفط الحليب من حلمات الثدي هو الالتهابات حيث:

  • تشعر بألم بالغ وقت الشفط نتيجة وجود تمدد للألياف التي تحتوي على الكولاجين.
  • الشعور بوخز وقت خروج الحليب.

2- احتقان الثدي

من المتعارف عليه أن الأم يجب عليها شفط الحليب من الثدي بصورة منتظمة، وإذا لم يحدث ذلك يتم الآتي:

  • امتلاء الثدي بالحليب نتيجة عدم إخراجه.
  • يحدث ذلك الضرر في أول 5 أيام بعد الولادة.
  • في حالة عدم تخريج الحليب يبدأ الثدي في الانتفاخ والازدياد في الصلابة.
  • يساهم ذلك الضرر في رفع معدل درجة حرارة الجسم، لذلك يجب تفريغ الحليب من 8 ـ 12 في اليوم.

شاهد ايضًا : مدة هضم الحليب في الجسم

3- انسداد القنوات

من الجدير بالذكر أن الغدد التي توجد في الثدي تشبه عنقود العنب، والتي تتشابك مع بعضها حيث إن:

>
  • تعرض تلك القنوات للانسداد يكون بسبب ضغط قمع الشفاط على منطقة الحلمة الأمر الذي يساهم في تورم الأنسجة.
  • يجب استخدام القمع بشكل مناسب لتجنب الإصابة بالضرر.

شاهد ايضًا : أفضل نوع علف لزيادة الحليب

النصائح التي يجب اتباعها عند شفط الحليب من الثديكم مدة شفط الحليب من الثدي

بعد أن تعرفنا على كم مدة شفط الحليب من الثدي، لا بد من التعرف على النصائح التي يجب أن تحرص عليها الأم قبل تلك العملية، والتي تتمثل في الآتي:

  • لا بد من غسل الأيدي جيدًا بالماء والصابون.
  • الحرص على إرضاع الطفل بصورة طبيعية وذلك لتحديد الكمية المناسبة التي يحتاجها الرضيع من الحليب.
  • يجب تعويد الطفل على الرضاعة من زجاجة الحليب في الفترات الأولى من الرضاعة للتعود عليها.
  • لا بد من تناول الكثير من السوائل قبل عملية الشفط.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي يساهم في إدرار الحليب بكميات كبيرة.
  • التمتع بالراحة التامة.
  • البحث عن مكان جيد لبدء العملية.
  • تحديد جدول زمني لشفط الحليب، والتي قد تتراوح بين 2 ـ 3 مرات في اليوم.
  • لا بد من ترطيب الأداة المستخدمة في شفط الحليب من الثدي.
  • يجب تثبيت أداة الشفط في الثدي بصورة جيدة.
  • لا بد من الاسترخاء بصورة مثالية.

شاهد ايضًا : هل هناك أطعمة لتكبير الثدي

ليس من الطبيعي أن تقوم الأمهات بشفط الحليب من الثدي، ولكن تكون تلك الخطوة اضطرارية في بعض الأوقات.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • ما هو أفضل وقت لشفط الحليب من الثدي؟

    في الصباح الباكر، وبين جلسات الرضاعة، وبعد الرضاعة بساعة.

  • هل يمكن إجراء شفط الحليب من الثدي قبل الرضاعة بساعة؟

    نعم.

  • هل يجب شفط الحليب من الثدي بصورة يومية بنمط ثابت؟

    نعم.

المراجع

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.