ما أسماء المنافقين في عهد الرسول

  • مودة شريف
  • منذ شهرين
  • معلومة اسلامية

ما أسماء المنافقين في عهد الرسول؟ وكيف كان يتعامل معهم؟ يُعرف المنافقون بأنهم من أظهروا إسلامهم ولكن في الحقيقة ما زالوا يبطنون الكفر، فالمنافق معروف بكونه شخص متردد بين الإسلام والكفر وكثير الكذب، ويرى أين الغلبة ويذهب في نفس طريقها، ومن خلال موقع فكرة سنعرض لكم أسماء المنافقين خلال عهد الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

ما أسماء المنافقين في عهد الرسولما أسماء المنافقين في عهد الرسول

نجد في القرآن الكريم الكثير من الآيات تذم المنافقين، وتوضح أثرهم السلبي على المسلمين حتى في عهد الرسول، ومن أبرزهم:

  • عبد الله بن أبي سلول، ويعد رأس النفاق في المدينة.
  • الحارث بن سويد بن الصامت وأخيه جُلَاس.
  • بُجاد بن عثمان بن عامر.
  • أبو حبيبة بن الأزعر.
  • عمرو بن مالك بن الأوس.
  • وديعة بن ثابت.
  • نبتل بن الحارث.
  • خِذام بن خالد.
  • الضحاك بن ثابت.
  • زيد بن عمرو.
  • كعب بن الحارث بن الخزرج.
  • رافع بن وديعة.
  • عمرو بن قيس.
  • قيس بن عمرو بن سهل.
  • سعد بن حُنيف.
  • نعمان بن أوفى بن عمرو.
  • زيد بن اللصيت.
  • عثمان بن أوفى.

صفات المنافقين

في سياق الإجابة عن سؤال ما أسماء المنافقين في عهد الرسول نتعرف إلى صفات المنافقين، فقد وصفهم الله في عدة آيات، وهي:

  • الكذب : حيث يقول المنافقون بألسنتهم ما في غير قلوبهم، فيقولون إنهم مناصرون للدين ولكن ما في قلبهم عداء وكره للدين الإسلامي.
  • التقاعس عن الجهاد في سبيل الله : ذكر المولى عز وجل أن المنافقين متخاذلين عن الجهاد في سبيله، فعند القتال يتراجعون.
  • خيانة الأمانة : لا يؤتمنون على أي شيء، فكانوا لا يسر لهم أي حديث بسبب أن قلوبهم لم يدخلها الإسلام وتترصد للمسلمين بأي خطأ.
  • عدم الوفاء بالعهد : فمهما حلفوا وعاهدوا يخلفون وعدهم، وحذر الرسول صلى الله عليهم من عهدهم ويجب ألا نطمئن له.
  • الصد عن أحكام المولى : فهم دائمًا ما يعرضون عن أحكام الله ورسوله فلا يقبلون بما أنزل على رسول الله.

مواقف المنافقين خلال عهد رسول الله

بعدما أجبنا عن سؤال ما أسماء المنافقين في عهد الرسول نستعرض بعض مواقف المنافقين مع رسول الله، والتي تتمثل في:

1- موقف غزوة تبوك

عقب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من غزوة تبوك في اتجاه المدينة المنورة حدث ما لم يكن متوقع، وهو:

  • تجمع بعض المنافقين وتآمروا ضد الروم وعزموا على قتله.
  • عندما علم رسول الله نادى بالجيش لسلك طريق بطن الوادي لاتساعها.
  • كان مع النبي حذيفة بن اليمان وعمار بن ياسر.
  • عندما باغتوه تصدى لهم حذيفة وفروا هاربين للجيش واختلطوا معهم وكأن شيئًا لم يحدث.

2- موقف غزوة أحد

في إطار الإجابة عن سؤال ما أسماء المنافقين في عهد الرسول نتعرف إلى موقف المنافقين في غزوة أُحُد، والذي يظهر في:

  • كان عبد الله بن أبي سلول يرغب في البقاء بالمدينة يوم غزوة أحد وامتنع عن الخروج مع الجيش.
  • لم يظهر إلا عند خروجهم وذهب معهم ولكن قبل الوصول إلى موقع المعركة عاد للمدينة وانسحب.
  • عندما قام بهذا تبعه 300 مقاتل وكان العديد سيفعل هذا ولكن الله ثبتهم.
  • لحق بهم عبد الله بن عمرو رضي الله عنه وأخذ يذكرهم بضرورة عدم خذل رسول الله.
  • فقال إنه معهم وسيقاتل وأصروا على فعلهم وأخبرهم عبد الله أن الله سيغني الرسول والمسلمين أجمعين عنهم.

3- موقف غزوة الخندق

من المواقف الشهيرة للمنافقين هو موقف غزوة الفندق، حيث كان الرسول يشجع جميع الصحابة و يبشرهم بالنصر بإذن الله، حيث وعدهم:

  • بالفوز بمدائن كسرى وقصور صنعاء والروم، وأنه سيظهر أنهم على الحق.
  • فرح المسلمون بهذا واستبشروا الخير.
  • عندما كثرت الأحزاب عند المدينة قال المنافقون إن الرسول يعدهم بالباطل.
  • أنزل الله وقتها الآية التي تكذبهم وتمكن الرسول من التغلب عليهم بعون الله.

كان عدد المنافقين في عهد الرسول كبير، ولكن تمكن صلى الله عليه وسلم أن يتعامل معهم بأنسب أسلوب، كما كثرت المواقف التي واجهها معهم من كذب وخداع، ولكن الله أعانه والمسلمين على التصدي لهم.

أسئلة شائعة و أجوبة عليها

  • كم كان عدد المنافقين في عهد الرسول؟

    حوالي 370 شخص من الرجل والنساء.

  • من هو أكبر منافق في زمن الرسول؟

    عبد الله بن أبي سلول الأزدي.

  • كيف تعامل الرسول مع المنافقين؟

    أعرض عنهم ولم يظهر لهم أي مودة، وهددهم بالقول والوعد بالقتل إذا ظهر النفاق من خلالهم.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.