هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل

  • الاء الشافعي
  • منذ 4 أسابيع
  • الاسلام

هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل من خلال موقع فكرة، أن الدين الإسلامي وضع بعض القواعد والأحكام والتي من خلالها يتبع المسلمين أمور دينهم ونزول الإفرازات يختلف حكمه في الدين الإسلامي بين حالة وأخرى فهناك حالات تتطلب الغسل وهناك حالات لا يستوجب فيها عدم الغسل ويتساءل الكثيرون عن هل الإفرازات الرقيقة تستوجب الغسل هذا ما سنجيب عليه معا في السطور القادمة فتابعونا.

هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل

أن الإفرازات التي تخرج من المرأة يختلف حكمها باختلاف نوع الافرازات التي تخرج من المرأة حكم الإفرازات الرقيقة في الدين الإسلامي كالتالي: 

أن يكون السائل الخارج إفرازات تخرج عادة من الرحم

هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل

  • اذا كان السائل او الافرازات الرقيقه الخارجة من الرحم هي عبارة عن إفرازات رطبة تخرج من الرحم بشكل عادي دون شهوه واثاره. 
  • والإفرازات السابقة التي تخرج من الرحم بشكل عادي هي افرازات لا تستوجب الغسل فعادة ما تكون افرازات طاهرة لا تنقض الوضوء وخروجها لا يتطلب الغسل. 
  • بينما الإفرازات التي تخرج من عنق الرحم دون اثاره او شهوه تتطلب الوضوء وذلك لأنها افرازات نجسة. 

أن يكون السائل الخارج ودياً

  • أن تكون هذه الإفرازات هي سائل وديا وهي عبارة عن ماء أبيض ثخين كَدِر يخرج بعد البول أو مع البول. 
  • وهو عبارة عن سائل نجس يوجب الطهارة منها للوضوء، ولكن لا يستوجب الغسل ولكن يجب تنظيف الملابس منه. 

أن يكون السائل الخارج مذياً

  • المذي هو عبارة عن سائل رقيق أبيض شفاف لزج يخرج عند الشعور بالنشوة وقد لا تشعر المرأة بخروجها من الأساس ولا يتسبب في فتور الشهوة. 
  • وهذا السائل يكون نجس وتحتاج المرأة إلى الطهارة منه وذلك لأنه ينقض الوضوء وتحتاج المرأة إلى تنظيف من الثياب وتنظيفها ما أصابه منها من البدن ولكن لا يحتاج الى الغسل بشكل كامل. 

أن يكون السائل الخارج منيّاً

  • سائل المنى للسيدات هو عبارة عن سائل أصفر اللون رقيق وقد يكون باللون الأبيض ويخرج عند التعرض لشهوة يصيب البدن بعد ذلك والفتور وضعف الشهوة. 
  • وهذا السائل طاهر لا ينجس الثياب ولكنه يحتاج إلى الغسل بشكل كامل لتحقيق شروط صحة الصلاة. 
  • عن أم سلمة أم المؤمنين -رضي الله عنها- أنها قالت: (جَاءَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ إلى رَسولِ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- فَقَالَتْ: يا رَسولَ اللَّهِ إنَّ اللَّهَ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الحَقِّ، فَهلْ علَى المَرْأَةِ مِن غُسْلٍ إذَا احْتَلَمَتْ؟ قَالَ النبيُّ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-: إذَا رَأَتِ المَاءَ فَغَطَّتْ أُمُّ سَلَمَةَ، تَعْنِي وجْهَهَا، وقَالَتْ: يا رَسولَ اللَّهِ أوَتَحْتَلِمُ المَرْأَةُ؟ قَالَ: نَعَمْ، تَرِبَتْ يَمِينُكِ، فَبِمَ يُشْبِهُهَا ولَدُهَا). “أخرجه البخاري

هل يجب الاغتسال عند نزول إفرازات الشهوة

هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل

ان الافرازات التي يتم افرازها عند الشهوة نوعين إما أن يكون المذي أو المني وتختلف حكم الاغتسال بين السائلين كالتالي: 

  • في حالة خروج المني : في حالة خروج المني وهو سائل أصفر رقيق وقد يكون باللون الأبيض ويحدث بعده ضعف وفتور في الشهوة وهذا السائل طاهرا لكنه خروجه يتطلب الغسل كشرط من شروط الوضوء. 
  • في حالة خروج المذي : هو سائل أبيض لزج كثيف وخروجه يحدث عن الشهوة ولكن لا يصاحبه تورم أو ضعف في الشهوة حتى أن الإنسان قد لا يشعر بخروجه وهو غير طاهر لا يتطلب الغسل ولكن الطهارة منه كشرط أساسي للوضوء. 

قدمنا اليكم أعزائي المتابعين هل الإفرازات الرقيقة توجب الغسل، وللمزيد من الاستفسارات راسلونا علي رسائل الموقع او من خلال التعليقات وسوف نحاول الرد عليكم في أسرع وقت.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.