التخطي إلى المحتوى

الحمل :

انتشرت مؤخراً ظاهرة تأخر الحمل وذلك نظراً لعدة عوامل قد يتسبب فيها الرجل أو المرأة، ولكن مع الطب الحديث والكثير من الوسائل فظهر العديد من الحلول لتلك المشكلة، ويرجع سبب تاخر الحمل في الغالب هو ضعف الخصوبة سواء بالنسبة للرجال أو المرأة، وهناك الكثير من العوامل التى تؤثر على الخصوبة وبالتالي تؤثر على عدم القدرة على الإنجاب، وفي هذا المقال سوف نتعرف على بعض الأدوية التى تعالج ضعف الخصوبة وتعالج تأخر الحمل سواء كانت المشكلة عند الرجل أو المرأة.

 

أدوية الخصوبة :

كما ذكرنا من قبل ان من اسباب تاخر الحمل هي ضعف الخصوبة، وهناك عدة أدوية تعالج تلك المشكلة، حيث تعمل أدوية الخصوبة على زيادة الهرمونات في الجسم وتساعد في عملية الإباضة، حيث أن أدوية الخصوبة تعالج مشكلة عدم إنتظام الإباضة لدى المرأة.

أنواع أدوية الخصوبة وزيادة فرص الحمل :

 

  • بروموكريبتين: يعمل هذا الدواء على تقليل الأورام التى تسبب مشاكل الإباضة ويساعد على تقليل مستوى بعض الهرمونات، ولكن برغم فوائد هذا الدواء فهو مثل أي دواء له آثار جانبية، حيث يسبب آلام في المعدة ودوخة.

 

  • كلوميفين: يعمل هذا الدواء على المساعدة على الحمل، حيث أنه يعالج حالات العقم عند النساء ويساعد على التبويض، كما انه بساعد على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال مما يعمل على علاج حالات العقم عند الرجال، وأيضاً له أعراض جانبية مثل الغثيان والإنتفاخ والصداع.

 

  • حمض الفوليك: حيث يعمل حمض الفوليك على منع تشوهات الأجنة، ويتم تناوله قبل التخصيب بشهر.

 

بعض النصائح لزيادة فرص الحمل :

لا يمكن ان تكون الأدوية وحدها التى لها القدرة على زيادة الحمل ولكن هناك عدة طرق ووسائل أخرى يمكن اتباعها في المنزل من أجل زيادة فرص حدوث الحمل، ومن تلك الطرق:

 

الإبتعاد عن التدخين :

  • حيث ان التدخين يقل من خصوبة المرأة، ويضر الحيوانات المنوية لدى الرجل.

 

ضبط موعد الجماع في فترة الإباضة :

  • وهي الفترة التى تكون قبل موعد الدورة الشهرية المتوقع بحوالى 12-16 يوماً، حيث أن في تلك الفترة تزداد بها فرص إحتمال حدوث الحمل.

 

الحفاظ على الوزن :

  • حيث ان نقص الوزن قد يتسبب في عدم إنتظام الدورة الشهرية مما يعمل على تأخر الحمل وحدوث مشاكل في الحمل، وزيادة الوزن تسبب حدوث أمراض السكر والقلب، وتلك الأمراض تقلل من فرص حدوث الحمل.

 

ممارسة الرياضة :

  • حيث أن ممارسة الرياضة لحوالى أكثر من خمس ساعات في الأسبوع تؤثر في الإباضة وةزيد من فرص حدوث الحمل.

 

تناول المأكولات الصحية :

  • حيث أن الغذاء الصحي يزيد من نسبة الخصوبة ومن زيادة فرص حدوث الحمل،

ومن الأطعمة المفيدة للمرأة: الفاكهة والخضار والأغذية الغنية بالألياف والبروتينات والأغذية الغنية بالحديد والكالسيوم وتناول فيتامينات الحمل.

ومن الأطعمة المفيدة للرجل: الأغذية التى تحتوي على الزنك مثل الحبوب الكاملة والمكسرات والأغذية الغنية فيتامين د، مثل المكملات الغذائية والفطر، حيث أن تلك الأغذية تعمل على زيادة إنتاج الحيوانات المنوية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.