دعاء الحمد والشكر لله تعالى مكتوب

  • شيماء الخطيب
  • منذ 3 سنوات
  • أدعية اسلامية
  • الاسلام

دعاء الحمد لله، دعاء مكتوب عن الشكر والحمد 2021، أدعية مستحبة عن الحمد والشكر، أدعية جديدة نقدمها لكم من خلال مقالنا اليوم عبر موقعنا موقع فكرة، عن أدعية الحمد والشكر لله تبارك وتعالى، فالمؤمن يجب عليه دوماً أن يحمد الله تبارك وتعالى على جميع ما رزقه من نعم، فالحمد من صفات المسلم الحق، والشكر لله فضيلة تعطي البركة في كل شيء.

دعاء الحمد لله مكتوب :

من الطاعات التي حرص عليها الرسول صلى الله عليه وسلم في حياته، وأمر المسلمين بها والمواظبة عليها الدعاء، فالدعاء هو الصلة بين العبد وبين الله تبارك وتعالى، كما أنه الحبل الذي لا ينقطع بين المؤمن وربه عز وجل.

بالدعاء يتقرب العبد من ربه تبارك وتعالى، وبالدعاء يرفع البلاء وتحل المشاكل وتفرج الهموم والكروب، فقد قال الله تبارك وتعالى في كتابه الكريم ” وقال ربكم ادعوني أستجب لكم”.

فقد تعهد رب العباد عز وجل بإجابة الدعاء، ولكن يجب على المسلم أن يكون صادقاً في دعائه، خاشعاً متذللاً لله تعالى موقناً بالإجابة من الله تبارك وتعالى.

واليوم نعرض بعض الأدعية التي تعبر ع حمد العبد لربه ورضاه بما قسم له:

  • اللهم لك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد الرضا، ولك الحمد على كل حال، وفي كل حين، اللهم لك الحمد حمدًا كثيرًا طيبًا مباركًا فيه.

  • اللهم إنا نحمدك ونستعينك ونستهديك، ونستغفرك ونتوب إليك، ونثني عليك الخير كله، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يهجرك، اللهم إياك نعبد، ولك نصلي ونسجد، وإليك نسعى ونحمد، نرجو رحمتك ونخشى عذابك، إن عذابك الجد بالكفار ملحق، اللهم لك الحمد كله، ولك الشكر كله، وإليك يرجع الأمر كله، علانيته وسره، فأهَلْ أنت أن تُحمد، وأهَلْ أنت أن تُعبد، وأنت على كل شيء قدير، اللهم لك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد أن ترضى.

  • اللهم لك الحمد كالذين قالوا خيرًا مما نقول، ولك الحمد كالذي تقول، ولك الحمد على كل حال، اللهم لك الحمد أنت نور السماوات والأرض، وأنت بكل شيء عليم، وسبحانك رب العزة عما يصفون.

  • اللهم إني أسألك بأن لك الحمد، لا إله إلا أنت المنان، بديع السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت الحق، ووعدك حق، وقولك حق، ولقاؤك حق، والجنة حق، والنار حق، الساعة حق، والنبيون حق، ومحمد حق، اللهم أسلمت وعليك توكلت، وبك آمنت، وإليك أنبت، وبك خاصمت وإليك حاكمت، فاغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت، أنت المقدم وأنت المؤخر، لا إله إلا أنت، ولا إله غيرك.

  • اللهم لك الحمد على العافية، ولك الحمد على كل نعمة أنعمت بها علينا في قديم أو حديث، أو خاصة أو عامة، أو سرًا أو علانية، اللهم لك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد الرضا.

  • اللهم لك الحمد، أنت قيوم السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد لك ملك السماوات والأرض ومن فيهن، ولك الحمد أنت نور السماوات والأرض ومن فيهن.

  • الحمد لله عدد ما خلق، الحمد لله ملء ما خلق، الحمد لله عدد السماوات والأرض، الحمد لله عدد كل شيء.

أدعية قصيرة عن الحمد :

يرزق الله تعالى البشر جميعاً المؤمن والكافر، الصالح والعاصي، ويرزق الطير والدواب وكل ما خلق في هذا الكون، فلا يترك الله تعالى خلقه دون أن يرزقهم طعامهم وشرابهم وكسائهم وما يلزمهم في هذه الحياة، ولكن الفرق بين انسان والآخر هو الحمد لله على نعمه وعلى رزقه، فالحامد يرضى حتى لو كان رزقه قليلاً، بل بحمده يزداد وتحل عليه البركة دوماً.

أما من لا يحمد الله تبارك وتعالى فيعيش في ضنك وضيق وهم ولا يرضيه ما يأتيه من النعم مهما بلغت عنده، فهو دائماً يشعر بأنه يحتاج للمزيد، وهذا نتيجة عدم حمد الله تبارك وتعالى على نعمه وعدم الرضا بما قسمه الله تعالى له.

ومن يلزم الحمد دوماً في جميع أموره بارك الله له في كل شيء في رزقه وفي ذريته وفي زوجه وأهَلْه وكل ما يخصه في الحياة الدنيا.

لا يحتاج الله عز وجل أن نحمده فهو الخالق وهو الغني عن العالمين، وإنما نحن من نحتاج أن نحمده ونثني عليه ونشكره على ما رزقنا حتى نكون مؤمنون حقاً، وهناك بعض الأدعية القصيرة التي يدعو بها المؤمن ربه نعرضها لكم اليوم من خلال مقالنا:

>
    • يا رب.. لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
    • الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا، فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي له.
    • اللهم لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض، وملء ما شئت من شيء بعد.
    • اللهم لك الحمد حمدًا كثيرًا خالدًا مع خلودك، ولك الحمد حمدًا لا منتهى له دون علمك، ولك الحمد حمدًا لا منتهى له دون مشيئتك، ولك الحمد حمدًا لا أجرًا لقائله.
    • الحمد لله الذي هداني للإسلام، وجعلني من أمة محمد
    • اللهم لك الحمد كله، وإليك يرجع الأمر كله
    • الحمد لله الذي كفاني وآواني، الحمد لله الذي أطعمني وسقاني، والحمد لله الذي من علي فأفضل
    • الحمد لله حبًا، والحمد لله شكرًا، والحمد لله يومًا وشهرًا، والحمد لله عمرًا، والحمد لله في السراء والضراء، والحمد لله على ما قسمه الله لنا
    • الحمد لله الذي نظن به خيرًا، فيكرمنا بأفضل مما ظننا به.
    • الحمد لله في الجبر والكسر، في الضيق والإتساع، وفي الفرج والكدر.

    دعاء الشكر لله تعالى على الرزق :

شكر الله تبارك وتعالى على رزقه في جميع ما يأتينا من النعم هو أمر واجب ومن أمور الإسلام وخصلة من خصال المؤمن الحق، والشكر لله تعالى على عطائه يمنح الانسان راحة بال وطمأنينة في القلب وهدوء للنفس، وهناك بعض الأدعية التي تختص بشكر الله تبارك وتعالى نعرضها تالياً:

  • اللهم ان شكرك نعمة، تستحق الشكر، فعلّمني كيف اشكرك، الحمد لله كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك.

  • الحمد لله رب العالمين خلق اللوح والقلم، وخلق الخلق من عدم، ودبر الأرزاق والآجال بالمقادير، وحكم وجمل الليل بالنجوم في الظُلَم.

  • الحمد لله رب العالمين الذي علا فقهر، ومَلَكَ فقدر، وعفا فغفر، وعلِمَ وستر، وهزَمَ ونصر، وخلق ونشر.

  • الحمد لله رب العالمين صاحب العظمة والكبرياء يعلم ما في البطن والأحشاء، فرّق بين العروق والأمعاء، أجرى فيهما الطعام والماء، فسبحانك يا رب الأرض والسماء.

  • نحمدك اللهم على تخفيف همومنا، وتخفيف ذنوبنا، وتهيئته لنا ما يكفر به عن الذنب والعيب وسهو النفس وكيد الشياطين.

  • اللهم إنا نسألُك باسمك الأعظم الطاهر المُطهر المبارك المكنون الذي إذا سُئلت به أعطيتنا وإذا دُعيت به أجبتنا وإذا استُرحمت به رحمتنا وإذا استفرجت به فرجت عنا. يا بر يا تواب يا رحمن يا رحيم يا فرد يا صمد يا الله يا من لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد.

أدعية شكر لله مكتوبة :

يجب على الانسان أن يكون عبداً شكوراً، يشكر الله دوماً على ما يعطيه، ويحمده على ما يناله وما يصيبه، فالحمد والشكر لا يقتصر على النعم والسراء فقط، وإنما يكون في الضراء والابتلاءات كذلك، ويكون ثواب الحمد والشكر في المحن والصعاب أكبر.

ومن أدعية الحمد والشكر لله تعالى نذكر ما يلي:

  • الحمد لله رب العالمين، الذي علا فقهر، ومَلَكَ فقدر، وعفا فغفر، وعلِمَ وستر، وهزَمَ ونصر، وخلق ونشر. الحمد لله رب العالمين، صاحب العظمة والكبرياء، يعلم ما في البطن والأحشاء، فرق بين العروق والأمعاء، أجرى فيهما الطعام والماء، فسبحانك يا رب الأرض والسماء.

  • اللهم صل على نبينا مُحمد زينهُ ربُهُ وحلاه، وجعل طاعته طاعةً لله، ومن الخلق اصطفاه واجتباه، وفي القرآن الكريم ذكرهُ وناداه وأمرنا بالتسليم عليه والصلاة. اللهم صلّ وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه. اللهم صل عليه صلاةً تُرضيه به عنا وترضى بها عنا. يا حنان يا منان يا حي يا قيوم يا من له الأسماء الحُسنى والصفات العُلى.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.