التخطي إلى المحتوى

اذكر قصة عن بر الوالدين للمرحلة الابتدائية والاعدادية والثانوية من خلال موقع فكرة Fekera.com،، سوف نتحدث في هذا المقال عن بعض القصص التي تعبر عن البر بالوالدين والإحسان إليهم من خلال موقع فكرة أن الإسلام يحثنا علي البر بالوالدين وحسن معاملتهم وإكرامهم رضاهم من رضا الله عز وجل ،ورضاهم عليك مكاسب كبيرة ومنها رضا الله وهذا اهم رضا يفوز به الإنسان ،واعلم أنه كما تحسن إليهم ستجد يوما ما من يرد لك ما فعلت ويحسن اليك .

بعض القصص القصيره عن بر الوالدين 

قصة حظا موفقا ابي

  • هذه قصه قصيره واقعيه مؤثره جدا تمس القلب تدل على حرص الابن على إرضاء الأب واسعاده .
  • تدور أحداث القصة حول رجل عجوز مسن يقيم في فلسطين تم اعتقال ابنه الوحيد من قبل الإسرائيليين .
  • ليعيش هذا الرجل العجوز وحيدا في منزله ،وفي ذات يوم قرر هذا الرجل العجوز أن يقوم بزراعة أرضه الزراعية .
  • ولكن هذا المسكين كان بمفرده فتذكر ابنه وحزن لانه كان يساعده ويقوم بكل شئ ،فقام الاب بكتابة جواب لولده وعبر فيه بالتالي.
  • أنه مشتاق آلية كثيرا وأنه يحب كثيرا جدا ويتمنى لو كان بجانبه ويعاونه على زراعة الأرض .
  • وصل الجواب للابن فرد بجواب آخر مضمونه ألا يقوم الاب بحفر الأرض لأنه قد وضع بها أسلحة.
  • ففي يوم وجد الأب العجوز القوات الإسرائيلية جاءت لتقوم بحفر الأرض بحثا عن هذه الأسلحة .
  • ولكنهم لم يجدوا شيئا ، فتلقي الأب جواب آخر من الابن يقول له ها قد تم تقليب الأرض  أصبحت الأرض جاهزة للزراعة .
  • وأنه سوف يساعده في العام القادم أيضا ،وترك له في نهاية الجواب حظا موفقا ابي.

أقرأ ايضاً: قصة يوم عاشوراء عند المسلمين كاملة مكتوبة

قصة افعل ما شئت كما تدين تدان

  • يحكى أنه في يوما من الايام قام ولدا عاقا بوالديه قام بضرب والده لأنه أراد منه معونة ولهانه اهانه شديده .
  • فسقط الاب المسكين من شدة الضرب وانقلب علي ظهره ،واخذ هذا الولد العاق وجره الي الباب ولم يكمل واغلق الباب ودخل .
  • مرت الايام والسنين وأصبح هذا الولد العاق مسننا وكبر أبناءه ،وذات يوم قام أحد أبنائه بضربه بشدة .
  • ليرد مافعله هذا العاق لوالديه فكما تدين تدان ،فأحسن لوالديك فلا يوجد قلب احن منهم عليك .
  • واحذر من غضبهم فدعوتهم مقبولة من الله عز وجل بشكل كبير.

أقرأ ايضاً: قصة فتح بلاد الاندلس

قصة الرجوع للأصل

  • تدور أحداث هذه القصة حول شاب قد أخذته الايام من والدته وتركها وحيده واستمع لكلام زوجته .
  • كان الشاب يحب زوجته ويسمع كلامها ويوما ما أصيب الشاب بمرض السرطان وتدهورت أحوالها .
  • فسمعت الأم بذلك فأسرعت لتطمئن على وحيدها.
  • وعندما وصلت الأم إلى المستشفي استقبلتها زوجة ابنها أسوء استقبال وقامت بطردها بشدة.
  • فخرجت الام دون  أن تري ابنها ،ومرت الايام وازداد المرض على الشاب وخسر عمله ،وظهرت زوجته على حقيقتها.
  • تركته وطلبت الطلاق ،فعرف الشاب أن كل هذا ذنب أمه فقام وبحث عنها في كل مكان .
  • وجد الشاب امه تقيم في الشارع ويعطف عليها الناس ،انهمر الشاب في البكاء واخذ امه وعاد للمنزل .
  • وعزم الشاب علي حسن معاملة الأم والطاعة لها واكرامها.
  • فعاش الشاب والام حياة سعيدة وعاد الشاب للأصل امه .

أقرأ ايضاً: قصة عبد الرحمن بن عوف

واخيرًا زوار موقع فكرة لقد انتهينا من “اذكر قصة عن بر الوالدين”، في حالة وجود اي استفسار يرجى اضافة تعليق أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.