التخطي إلى المحتوى
شرح مقدمة ابن خلدون

سنتناول في موضوعنا اليوم شرح مقدمة ابن خلدون وسنتناول معلومات عن مؤلف كتاب “المقدمة ” وأيضا سنتناول موضوعات الكتاب وأهميته فى تأسيس علم الإجتماع من خلال موقع فكرة Fekera.com، فتابعوا فقراتنا ..

شرح مقدمة ابن خلدون بالتفصيل

  • “المقدمة ” هو كتاب تم تأليفة سنة 1377م على يد العلامة إبن خلدون وكان هذا الكتاب بمثابة مقدمة كمقدمة للمؤلف الضخم الذى وضع بإسم” كتاب العبر” والاسم الكامل للكتاب هو (كتاب العبر، وديوان المبتدأ والخبر في أيام العرب والعجم والبربر، ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر).
  • لكن فيما بعد اعتبرت المقدمة مؤلف منفصل أو أعتبر كموسوعة  إذ تتناول كل الميادين المعرفية من : شريعة وتاريخ وجغرافيا وإقتصاد وعلم إجتماع وسياسة وطب.
  • وقد تناول فيه ابن خلدون أحوال الإنسان وأختلاف الطبائع بين البشر وأثر البيئة على سلوك الفرد ، كما تناول أيضا كيف تطورت الدول والشعوب وكيفية إنشاء الدولة وأسباب سقوطها .
  • فإبن خلدون تمكن من خلال هذا الكتاب أن يسبق العديد والعديد من المفكرين فى جيله لذا فهو يعتبر المؤسس الحقيقي لعلم الإجتماع والذى سبق الفيلسوف الفرنسي أوجست كونت .
  • وكتاب ” المقدمة ” يمكن أن يلخص في عدد من النظريات والأسس التى أسس لها ابن خلدون لتجعل منه مؤسسا لعلم الاجتماع على خلاف الإدعاءات الغربية التى تقول بأن مؤسس علم الإجتماع الفرنسى أوجست كونت .

مقالات آخرى : اكتب مقالا تبين فيه عظمة خلق الملائكة وماذا يجب علينا نحوهم

أبواب كتاب ” المقدمة”

ناقش إبن خلدونفى المقدمة موضوعات عديدة وذلك فى ستة أبواب كما يلى :

  • الباب الأول : في العمران البشري على الجملة وأصنافه وقسطه من الأرض.
  • الباب الثاني : في العمران البدوي وذكر القبائل والأمم الوحشية.
  • الباب الثالث : في الدول والخلافة والملك وذكر المراتب السّلطانية.
  • الباب الرابع : في العمران الحضري والبلدان والأمصار.
  • الباب الخامس : في الصنائع والمعاش والكسب ووجوهه.
  • الباب السادس : في العلوم واكتسابها وتعلّمها.

مقالات آخرى : مقال عن العلم وكيف تنهض به الأمم وتواجه العقبات

كتاب العبر

  • الإسم الكامل لكتاب العبر هو ” كتاب العبر وديوان المبتدأ والخبر، في أيام العرب والعجم والبربر، ومن عاصرهم من ذوي السلطان الأكبر” ويتألف الكتاب من من سبعة أجزاء والجزء الثامن مخصص للفهارس،.
  • هذا الكتاب بمثابة محاولة لفهم تاريخ العالم من منظور إسلامى ، وهو واحد من أهم الكتب التى تهتم بعلم الإجتماع .
  • هذا الكتاب تم ترجمته لعدد من اللغات العالمية الهامة ومن هذا الكتاب أتت شهرة إبن خلدون ومنها وضعت مكانته .
  • كتاب “المقدمة ” هو الجزء الأول من “كتاب العبَر” لكن إبن خلدون يصعب تصنيفه كمؤرخ أو عالم فى التاريخ وذلك لأنه تناول موضوعات تخص الإنسان وحياته المعنوية والمادية وكذلك تناول المجتمعات وتطورها وأستند فى حديثه لآيات قرانية كريمة .
  • كتاب ” المقدمة ” نال شهرة واسعة وحظى بإهتمام كبير سواء من الفلاسفة أو المؤرخين أو المفكرين وتمت طباعته أكثر من مرة بتحقيقات مختلفة .

مقالات آخرى : مقال عن واجبات المعلم تجاه طلابه

عن المؤلف

  • هو المؤرخ العربى “عبد الرحمن بن محمد بن خلدون الحضرمي ” أصوله من الأندلس ” أسبانيا حاليا “وسكن وعاش فى مناطق الشمال الإفريقي .
  •  سافر ابن خلدون ألى مناطق بسكرة وفاس، وغرناطة، وبجاية وتلمسان، والأندلس، ورحل أيضا أبن خلدون إلى دولة مصر.
  • كان الظاهر برقوق وقتها هو السلطان والوالى على مصر ، والذى أكرمه ووَلِيَ فيها قضاء المالكية وظلَّ بها ابن خلدون ما فترة طويلة تصل لربع قرن (784-808هـ) .
  • توفى ابن خلدون عن عمر يناهز الـ 76 عام وذلك فى عام 1406 ميلاديا ودفن إبن خلدون فى العاصمة المصرية بشمال القاهرة .

مقالات آخرى : اكتب مقالا تحشد فيه عددا من الادلة على فضل طلب العلم

واخيرًا زوار موقع فكرة لقد انتهينا من “شرح مقدمة ابن خلدون”، في حالة وجود اي استفسار يرجى اضافة تعليق أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.