التخطي إلى المحتوى

ما هو دعاء الإستخارة الصحيح ؟ الحيرة واحدة من الأمور المزعجة في حياة الإنسان، وتجعله يقف مشتت بين أموره ويحتاج الأمر إلى تدخل سريع منه أو من استشارات غيره من أصحاب العقول الراجحة والحكمة.

ما هي الحيرة 

  • الحيرة هى عدم قدرة الإنسان على حسم قراراته المختلفة، ما بين أمرين أو عدة أمور، ويحتاج منه الأمر الى تفكير عديد من أجل الوصول إلى القرار المناسب.
  • ومن أبرز الأشياء والمواقف التى تسبب الحيرة للإنسان هى أمور الزواج واختيار شريك الحياة المناسب وايضا حيرة في العمل وحيرة في الدراسة واختيار الجامعة المناسبة.
  • والحيرة امر مزعج للانسان، خاصة اذا جاءت في أمر هام ومؤثر في حياة الانسان، فيتعرض للارهاق في التفكير بسبب عدم حسم القرار المناسب وعدم القدرة على تقدير الأمور في قدرها الصحيح، والخوف من الاختيار الخاطئ الذى قد يسبب متاعب في الحياة.

 الاستخارة الدعاء والصلاة

  • ليس هناك أفضل من اللجوء إلى الله تعالى من أجل حسم الأمور سريعا واتخاذ القرارات السليمة والمناسبة.
  • وقد منحنا الله تعالى طريق استشارته من خلال اللجوء إليه عبر دعاء وصلاة الاستخارة.
  • وهي صلاة يؤديها المسلم عبارة عن ركعتين بنية استخارة المولى عز وجل في الأمر الذي يسبب الحيرة.
  • وعقب الانتهاء من الصلاة يقوم الإنسان بالتوجه الى الله والدعاء بدعاء الاستخارة الصحيح المنقول عن السنة النبوية.
  • وقد يقول الانسان الدعاء في السجدة الأخيرة من الصلاة، او عقب الانتهاء من الصلاة، وأحيانا هناك من يفضل قول الدعاء في المرتين

كيف يأتي الرد من الاستخارة.

  • يعتقد البعض أن رد الاستخارة يأتى عبر المنام وهذا جائز لكنه ليس دوما.
  • فمن الممكن أن يقوم الله تعالى لتهيئة نفس الإنسان المؤمن الى الأمر المناسب والصحيح من بين الأمور التى يحتار فيها.
  • أو يرشده الله تلقائيا إلى الأمر المناسب ويجد الإنسان نفسه يسير فيه، أو ربما من خلال المنام عبر رؤية واضحة للإنسان ولا تحتاج إلى تفسير.
  • فالله تعالى سيرسم للانسان ما يريده بسبب تلك الصلاة، وسيمنحه الخير والفضل في كل الأمور وسيبعد عنه الاختيارات السيئة والغير مناسبة

طرق أخرى لحسم حيرة الإنسان 

  • من الممكن أن يسعى الإنسان إلى حسم حيرته من خلال التفكير الشامل في الموضوع من كل الجوانب ومحاولة الوصول إلى الجانب الأقرب لك ثم اختيار القرار الصحيح.
  • أيضا استشارة أصحاب الرأى الحكيم والعاقل من كبار السن أو الأقارب أو الأصدقاء.
  • الاستعانة بالله دائما بالصلاة والعبادات من أجل تفادى الحيرة وحسم القرارات من البداية، بجانب اللجوء إليه من خلال الاستخارة.

شروط الاستخارة

  • ان يكون الإنسان ذو نية صافية بعيدا عن الخداع أو الريبة.
  • أن يكون الإنسان على يقين بأن الله سيختاره له الأفضل ويوفقه في الطريق الذى يسلك فيه. 
  • أن ينوى الإنسان الاستخارة في أمور يحتار بها بالفعل وليس بين أمور محسومة من داخله.
  • أن لا تكون الاستخارة لمجرد إرضاء الأخرين ثم قيامه بإخراج نتيجة استخارة وفقا لقناعته انت.
  • واعلم أن الله مطلع على النوايا والخفايا وبواطن الأمور.
  • وفي نهاية موضوعنا هذا نسأل الله تعالى أن يعوضنا خيرا وان يرزقنا وإياكم الخير الدائم ويبعد عن كل أمر شئ وأن يهدينا إلى الطريق الصحيح وإلى الأمر المناسب والصحيح من بين كل الأمور المحيرة، ويسعدنا تلقى تعليقاتكم أسفل الموضوع.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.