التخطي إلى المحتوى

دعاء الارق وعدم النوم المستجاب مكتوب قصير مستجاب عبر موقع فكرة ، النوم ومن منا لا يتمنى تلك اللحظة التى يحصل عليها الإنسان من أجل راحة بدنه وعقله وذهنه من متاعب اليوم ومن مشاكل الحياة.

ادعية الارق وعدم النوم مكتوبة

وقبل أن نستفيض في الحديث عن مشاكل النوم، هيا بنا نضع تعريف محدد للنوم النوم هى حالة استرخاء لجسد الإنسان يذهب فيه عقله فلا يشعر بما حوله من أحداث ومن خلاله يرتاح الجسد والعقل وتجدد نشاطهما من جديد، حيث تحصلان على الراحة وعلى الطاقة والنشاط معًا اليكم ادعية الارق وعدم النوم مكتوبة :

دعاء الارق
عن ابن عبّاس، عن النبيّ – صلّى الله عليه وسلم-، قال: «كلمات الفرج: لا إله إلّا الله الحليم الكريم، لا إله إلّا الله العليّ العظيم، لا إله إلّا الله ربّ السماوات السّبع وربّ العرش الكريم».
قال النبيّ- صلّى الله عليه وسلم- إنّ للمكروب دعاء وهو: «اللهمّ لا إله إلّا أنت، رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كلّه، شأن الدّنيا والآخرة، في عفوٍ منك وعافية، لا إله إلّا أنت ».
عن عليّ بن أبي طالب- رضي الله عنه- قال: علّمني رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم- إذا نزل بي كرب أن أقول:« لا إله إلّا الله الحليم الكريم، سبحان الله، وتبارك الله ربّ العرش العظيم، والحمد لله ربّ العالمين».
– عن أسماء بنت عميس، قالت: سمعتُ رسول الله – صلّى الله عليه وسلم- يقول: «من أصابه غمٌّ، أو همُّ، أو سقمٌ ، أو شدّةٌ ، أو ذلٌّ ، أو لأواء، فقال: الله ربّي لا شريك له، كشف ذلك عنه».
– قال عبد الله بن مسعود- رضى الله عنه – قال رسول الله – صلّى الله عليه وسلم-: « ما أصاب مسلمًا قط همٌّ ولا حزن فقال: اللهمّ إنّي عبدك، ابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي في يدك، ماضٍ في حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكلّ اسم هو لك، سمّيت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علّمته أحدًا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور بصري، وجلاء حزني، وذهاب همّي، إلّا أذهب الله همّه وأبدل له مكان حزنه فرجًا”، قالوا: يا رسول الله، أفلا نتعلّم هذه الكلمات؟ قال: بلى، ينبغي لمن سمعهنّ أن يتعلمهن».
– نُقل عن الرّسول- صلّى الله عليه وسلم- أنّه كان إذا أصابه همٌّ أو غم أو كرب يقول:«حسبي الربّ من العباد، حسبي الخالق من المخلوقين، حسبي الرزّاق من المرزوقين، حسبي الّذي هو حسبي، حسبي الله ونعم الوكيل، حسبي الله لا إله إلّا هو عليه توكّلت وهو ربّ العرش العظيم».

الأرق واضطراب النوم

  • يعانى العديد من البشر من مشاكل عديدة في النوم، من قلة نوم أو نوم متقطع أو صعوبة في النوم.
  • وهذا يرجع إلى عدة أسباب مختلفة تصيب الإنسان وتؤثر على طبيعة نومه ومن ثم تؤثر على حياته كلها.

أسباب اضطراب النوم 

  • الأسباب الشائعة لاضطراب النوم تكون نفسية، نتيجة المشاكل والضغوطات المختلفة التى تحدث للإنسان في حياته فتؤدى إلى شعوره بالقلق والتوتر وكثرة التفكير وتسبب ارتباك في حياته يمنع عنه النوم.
  • كما يكون بسبب أمراض أخرى جسدية يتعرض لها الإنسان ويمنع الآم، حصول الإنسان على النوم.
  • وأيضا قد يكون بسبب كثرة الإنسان من شرب المنبهات مثل الشاى والقهوة وما شابه ذلك

أضرار قلة النوم

  • يؤدى قلة النوم إلى الإضرار بصحة الإنسان وفقدانه التركيز وتشتيت العقل.
  • كما يؤدى إلى تأثيرات عصبية على الإنسان تؤدى إلى مشاكل في الحياة تؤثر على حياة الإنسان في المنزل وفي العمل والدراسة وكل شئ.
  • ويسبب قلة النوم حالة من الإزعاج الشديد لدى الإنسان بالإضافة إلى الشعور ببعض الأعراض مثل الصداع الشديد وفقدان الشهية وتقلبات المزاج.

اللجوء إلى الله من أجل اضطرابات النوم.

  • منح الله تعالى الإنسان كل مراحل العلاج من كل شئ، من خلال ذكر الله تعالى والدعاء بالعديد من الادعية التى تسبق النوم تهدأ نفس الإنسان وتمنحه الهدوء في القلب والعقل مما يؤدى إلى نوم هادى.
  • وهناك العديد من الادعية التى تتواجد في السنة النبوية التي تساعد الإنسان على اطمئنان القلب وبالتالى المساعدة في النوم.
  • كما أن ذكر الله يطمئن القلوب ويزيح المشاكل ويحل الأزمات ويفك الكرب.
  • كما أن الحرص علي أذكار الصباح والمساء و ادعية قبل النوم تمنح الإنسان القدرة على الحصول على نوم هادئ.
  • فاحرص على التقرب إلى الله تعالى بالدعاء حتى تتفادى أزمات النوم.

طرق أخرى لعلاج الأرق وقلة النوم.

  • يوجد العديد من الطرق لعلاج النوم مثل تفادي المنبهات مثل الشاى والقهوة.
  • محاولة الهدوء والتفكير الايجابى في الأزمات وطرق حلها، وعدم اللجوء إلى استثارة الأعصاب التى تسبب أزمات النوم.
  • محاولة التوجه مبكرا إلى السرير قبل النوم وأيضا تصفية الذهن والإكثار من القراءة وممارسة الرياضة.
  • التوكل  على الله تعالى واليقين به بأنه قادر على حل الأزمات والإكثار من الدعاء خاصة أدعية وأذكار النوم.
  • محاولة الاستحمام بماء دافئ قبل النوم لما له من دور كبير في استرخاء الجسد والعقل وسهولة النوم.
  • وفي نهاية موضوعنا هذا نسأل الله تعالى أن يعوضنا خيرا وان يرزقنا وإياكم الخير الدائم ويبعد كل أمر سئ وأن يصفي عقولنا وقلوبنا ويرزقنا الراحة والهدوء والسكينة، ويسعدنا تلقى تعليقاتكم أسفل الموضوع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.