التخطي إلى المحتوى

تختلف الأدعية المتواجدة في السُنة النبوية وتتعدد أفضالها على العبد المسلم، وهناك العديد من الأدعية متعددة الفضل ومختلفة المزايا، ويفضل الدعاء بها دائما.

دعاء سيد الاستغفار مكتوب

من بين تلك الأدعية ما يسمى بدعاء سيد الاستغفار الذي يحمل بين كلماته فضل الدعاء والعبادة والتقرب الى الله تعالى، وأيضا فضل الاستغفار الى المولى عز وجل وما به من فضل عظيم جدا اليكم دعاء سيد الاستغفار مكتوب.

“اللَّهمَّ أنتَ ربِّي لا إلهَ إلَّا أنتَ خلقتَني وأنا عبدُكَ وأنا على عهدِكَ ووعدِكَ ما استطعتُ أعوذُ بكَ من شرِّ ما صنعتُ أبوءُ لكَ بذنبي وأبوءُ لكَ بنعمتِكَ عليَّ فاغفِر لي فإنَّهُ لا يغفرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ فإن قالها حينَ يصبحُ موقنًا بها فماتَ دخلَ الجنَّةَ وإن قالها حينَ يمسي موقِنًا بها دخلَ الجنَّةَ”.

اللهم إني أستغفرك من كل ذنب تبت إليك منه ثم عدت فيه وأستغفرك من كل عمل أردت به وجهك الكريم فخالطني فيه غيرك وأستغفرك من كل نعمة أنعمت بها على فاستعنت بها علي معصيتك وأستغفرك يا علم الغيب والشهادة من كل ذنب أتيته في ضياء النهار أو سواد الليل في ملأ أو خلاء أو سر أو علانية يا حليم

“اللهمَّ اغفرْ لي خطيئَتي وجَهلي وإسرافي في أمري وما أنت أعلمُ به مني، اللهمَّ اغفِرْ لي جَدِّي وهَزْلي وخَطئي وعمْدي وكلُّ ذلك عندي، اللهمَّ اغفرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ، وما أسررتُ وما أعلنتُ، وما أنت أعلمُ به مني، أنت المُقَدِّمُ وأنت المُؤخِّرُ وأنت على كلِّ شيءٍ قديرٌ”.

اللهم لك أسلمت وبك آمنت وعليك توكلت وإليك أنبت وبك خاصمت وإليك حاكمت فاغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت.

اللهم إني ظلمت نفسي ظلما كثيرا ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرة من عندك وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم.

“اللهم اغفر لي، اللهم اغفر لي ذنوبي، أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه”.

أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم غفار الذنوب ذا الجلال والإكرام وأتوب إلية من جميع المعاصي كلها والذنوب والآثام ومن كل ذنب أذنبته عمدا و أخطأ ظاهرا وباطنا قولا وفعلا في جميع حركاتي وسكناتي وخطراتي وأنفاسي كلها دائما أبدا سرمدا من الذنب الذي أعلم ومن الذنب الذي لا أعلم عدد ما أحاط به العلم وأحصاه الكتاب وخطه القلم وعدد ما أوجدته القدرة وخصصته الإرادة ومداد كلمات الله كما ينبغي لجلال وجه ربنا وجماله وكماله وكما يحب ربنا ويرضى.

اللهم إن حسناتي من عطائك وسيئاتي من قضائك فجد بما أنعمت علي ما قضيت وامح ذلك بذلك جللت أن تطاع إلا بإذنك أو تعصى إلابعلمك اللهم ما عصيتك حين عصيتك إسخفافا بحقك ولا إستهانه بعذابك لكن لسابقة سبق بها علمك فالتوبة إليك والمغفرة لديك لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين.

فضل دعاء سيد الاستغفار

  • هو من أفضل الأدعية المتواجدة في السُنة النبوية، والتي كان النبي صل الله عليه وسلم يحرص على ترديدها بكثرة جدا، من أجل استغفار المولى عز وجل دائما.
  • بالاضافة الى أن هذا الدعاء له فضل وتأثير كبير جدا، ومن يحرص عليه دائما ينال الأجر والثواب، وينال ثواب الاستغفار وثواب الدعاء إلى الله تعالى.

فضل وأهمية دعاء سيد الاستغفار

  • يعتبر الدعاء من الأدعية التي لها فضل كبير بسبب كلماته وحروفه المتعددة، بالاضافة الى أنه يحمل معانى عظيمة تجلب الخير الى الانسان الذى يحرص على ترديده بصفة مستمرة.
  • ويحقق للإنسان العديد من الفوائد العظيمة في دينه ودنياه، فيمنح الإنسان الرزق والبركة في حياته، ويبعد عنه الشرور، فما أجمل معانيه وأفضل كلماته.
  • أيضا من يقول دعاء سيد الاستغفار، في أول النهار أو آخر الليل فمات، فهو من أهل الجنة، ويمكن قوله بين أذكار الصباح والمساء ليكسب ثواب عظيم جدا.

شرح دعاء سيد الاستغفار

  • الدعاء يحتوي على العديد من كلمات الثناء لله عز وجل والتوحيد بالله تعالى، والإقرار بالصفات العظيمة التي يتصف بها المولى عز وجل، والاعتراف بأنه الإله الواحد الذى خلق الانسان.
  • كما يمنح الإنسان تعد بينه وبين الله تعالى على الاستمرار على العبادة الصالحة والتقرب منه دائما، طالما استطاع العبد ذلك، وهو سيكون قادر باذن الله.
  • كما أنه يشمل كل معاني التأدب مع الله تعالى، والاعتراف بربوبيته ووحدانيته، والاستعاذة بالله تعالى من كل شرور الدنيا المتواجدة في حياة الانسان، حتى تبعد عنه بإذن الله تعالى.
  • ويدل على النقص للإنسان من دون الله، وأن الإنسان لطالما يحتاج الى المولى عز وجل، وفي النهاية طلب وتمنى ودعاء الى الله تعالى من أجل غفر الذنوب والمعاصي فهو وحده يغفر الذنوب ولا يغفرها إلا هو.
  •  وهو دعاء سهل وبسيط ولا يحتاج اى مجهود من الإنسان فاحرص على ترديده أخى المسلم.

فضل الاستغفار

  • الاستغفار واحدة من أفضل العبادات التي تقرب العبد الى الله تعالى، حيث يعمل على تطهير النفس بشكل مستمر من الذنوب والمعاصى، ويجعل العبد نقى وتقى بصفة مستمرة مهما تعددت ذنوبه.
  • والله تعالى هو الغفور الرحيم الذي يغفر لعباده طالما ظلوا يستغفرون له، كما أن كثرة الاستغفار تمنح الانسان الرزق السريع والخير والبركة بفضل الله تعالى.
  • كما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يؤكد أن من لزم الاستغفار ، جعل الله له من كل هم فرجا، ومن كل ضيق مخرجا ، ورزقه من حيث لا يحتسب.
  • والاستغفار إلى الله تعالى نعمة كبيرة جدا، يؤدى الى الاكثار من حسنات العبد بشكل متضاعف، ويرفع من درجات الانسان ويبعد عنها الكرب وضيق الحال والبلاء.
  • وذلك باختصار لأنه يمحو كل الذنوب والمعاصى التى تسبب الكرب وضيق الحال وتمنع الرزق والبركة عن الإنسان المسلم، كما أن الاستغفار يبعد الشياطين عن الانسان.

وفي نهاية موضوعنا هذا نسأل الله تعالى زيادة في الرزق والخير والبركة، والابتعاد عن البلاء وضيق الحال، ويشرفنا استقبال تعليقاتكم أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.