التخطي إلى المحتوى

سوف نتحدث في هذا المقال عن هل المغص والغازات من علامات الحمل  من خلال موقع فكرةمن  الممكن إستخدام فحص الحمل لتأكيد من وجود الحمل، إلا أنه يمكن ملاحظة بعض الأعراض والعلامات التي يمكن من خلالها معرفه ذلك، ولا تظهر علامات الحمل عند كل النساء  فإن لكل امرأة علامات مختلفة  عن الأخرى.

كيف يكون المغص والغازات من علامات الحمل :

  • يُنظر إلى حالة المغص في بداية الحمل والشهور الاولي للحمل على أنها نموذجية وعاديه، وتؤثر على العديد من السيدات في فترات الحمل الأولى ، وذلك بسبب بعض الأسباب المحددة للتقدم الذي يحدث في الجسم بسبب الحمل .
  • وبضعة أنواع من المغص هو اسباب من ذات النفس ، والآخر ينشأ عن طريق الشعور بالبرد ، وقد يظهر المغص في الشهر الأساسي من الحمل ، مثل مشاكل الدورة الشهرية ، وقد تتخيل السيدة ذلك أيضًا في حالة أنها ليست في الوقت الحالي مراعاة لحملها .
  • ومن المهم أنه لا يوجد سبب مقنع للخوف ورؤية أخصائي عند الشعور بالتشنجات أثناء الحمل ، ولكن في الحالات غير الشائعة يكون المغص الذي يذهب مع الحمل شديدًا للغاية ، وعلامة على القرب من مشكلة ، ويتطلب مراسلة الطبيب أو زيارة العيادة الطبية قريبًا.

كيفية التخفيف من المغص أثناء الحمل :

 أخذ استراحة عند الشعور بالتشنجات أو عذاب المعدة أثناء الحمل، يساعد في تخفيف التعب، على سبيل المثال، اتبعي هذه النصائح المصاحبة: 

  • خذي وضعية الجلوس لفترة من الوقت.
  • التمدد على عكس الجانب الذي تشعرين فيه بالوجع، مع رفع القدمين. 
  • اغتسلي بالماء الدافئ.
  •  استخدمي “قربه” فيها الماء الدافئ وضعيها في مكان الألم.
  •  حاولي الاسترخاء.

ما هي الاجراءات الوقائية التي تقلل من المغص أثناء الحمل :

  • تتضمن تناول الوجبات القليلة طول الوقت بشكل متكرر .
  • وتفادي تناول العشاء الدهني .
  • كثرة السوائل ومياه الشرب .
  • وكثرة التغذية الغنية بالألياف .
  •  والعناية بالتمارين الرياضية .
  •  وتطهير المثانة عادة طوال اليوم .
  • ومواكبة أخذ قسط كاف من الراحة والراحة كل يوم.

الحالات التي تتطلب استشارة من الأخصائي المعالج :

على الرغم من أن الشعور بالتشنجات وعذاب المعدة أثناء الحمل هو نموذجي ولا يستدعي العصبية، ومع ذلك يجب التوجه الي الاختصاصي في الحالات التي يحدث فيها مغص وينضم إليها أي من الأشياء الأتية :

  •  إذا كان الألم شديدًا أو كان ملامسًا بشدة لفترات طويلة، ولم يترك مع الراحة.
  •  يحدث انقباض يتخطى 4 انقباضات لكل ساعة لمدة ساعتين. 
  • الشعور بالآلام والاستهلاك أثناء التبول، أو وجود الدم مع التبول، مما يعني أن الأمراض في المسالك البولية. 
  • الإفراز المهبلي غريب وغير منتظم.
  •  تصريف الدم أو اكتشافه. 
  • في حالة آلام في المعدة انضم إليها دفء أو قشعريرة. 
  • الغثيان أو التقيئ، على الرغم من الشعور بالمغص.
  •  اضطراب في الرؤية أو ألم دماغي خطير، إلى جانب المغص. 
  • وجود تورم او انتفاخ في اليدين والقدمين والوجه.

من خلال مقالتنا، نكون  قد وضحنا لكم كل شيء عن المغص والغازات والتخفيف منهم وما الإجراءات الوقائية لتجنب حدوثة ولكن إذا وجدتي أن الأمر قد تضخم وأصبح صعب التحمل احرصي على التوجه إلي طبيبك للتعرف على السبب .

في حالة وجود أى استفسار حول هل المغص والغازات من علامات الحمل ، نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر موقع فكرة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.