التخطي إلى المحتوى

سوف نتحدث في هذا المقال عن الماسونيه في مصر من خلال موقع فكرة إن الماسونية هي مفهوم لا يعرفون الكثيرون ولكن يجب أن نعلم أنها موجودة بمصر والكثير من المواطنين المصريين المعروفين على علم واتصال بمثل هذه الجماعات ، ولكن تدعونا في بداية المقال تتعرف عن مفهوم الماسونية .

نبذة عن  الماسونية :

  • يعم الغموض حول سبب نشأة هذا التنظيم ومن المسئولين عنه سواء في مقرها الاصلي بريطانيا أو في أي فروع أخرى لها في العالم حيث أن أغلب ما يعرفه عنها الناس كما ذكر في بعض الكتب أنها متصله اتصال وثيق ولها علاقة بالصهيونية .
  • الماسونية تم تعريفها بشكل مطلق في الكتب علي أنها عبارة عن تقاليد ومعتقدات خاصة الأخوية السرية للبنّائِين الأحرار المقبولين وايضا عرفت بأنها أكبر جمعيات العالم من حيث الأعضاء والتمويل حيث ينضم لها الكثير من الأغنياء ورجال الأعمال والفنانين أيضا. 
  • ويقال إن السبب الرئيسي في انتشارها الحالي هو تقدم الامبراطوريه البريطانيه ودخول النقابات التي وضعها البناءون أثناء الاستعانة بهم في بناء القلاع والكاتدرائيات في العصور الوسطى .
  • يقال ايضا ان بسبب الإقبال عليها وأن الحال تدهور بها أصبحت لا تقبل الا الأشخاص الآخرين فقط لتنهض بالمجموعة. 
  • نظرا لاختلاف الطباع والعادات تعرضت الماسونية بوجه عام إلى الإناث من الكثيرين ايضا من جميع الديانات السماوية المعروفة مثلوخاصًة من الكنيسة الكاثوليكية الرومانية،وكذلك منعت في عدد كبير من الدول .

نشاة الماسونيه في مصر :

  • يقال ان الماسونية دخلت الى مصر على يد نابليون بونابرت ولكن يقول الصحفي والمؤرخ  اللبناني جرجي زيدان الذي ينتمي إلي المنظومة الماسونية أن الماسونية دخلت إلى مصر منذ زمن قديم في عصر بناة الأهرام وايضا العصور الوسطى منذ بدأت  الناس في بناء المساجد والمعابد.
  • انا اول ما اقفل دخل إلى مصر على يد نابليون بونابرت وسمي بمحفل إيزيس وبعد ذلك توقفت اخبار الماسونيه عن مصر حتى تم بناء محفل آخر في الإسكندرية عام 1830 وتوالت بعد ذلك إنشاء المحافل في مصر وانضم لها عدد كبير من مشاهير الدولة وأبناء الملوك والفنانين وغيرهم من الشخصيات المعروفة لكي ينضموا إلى المنظومة الماسونية.
  • ومن الشخصيات المعروفة التي انضمت للمحافل الخديو توفيق، جمال الدين الأفغاني، إدريس راغب باشا رئيس مجلس شورى النواب في عهد إسماعيل ومؤسس النادي الأهلي، وعدد من الزعماء السياسيين الكبار مثل سعد زغلول وعبدالخالق ثروت وعدلي يكن وأحمد ماهر وفؤاد سراج الدين، ومن الفنانين يوسف وهبي وفريد شوقي ومحمود المليجي، ومن علماء الدين الشيخ المعروف محمد أبو زهرة.

محافل الماسونية في مصر :

  • محفل “الأهرام” في الإسكندرية و محفل “الشرق الوطني المصري الأعظم” في القاهرة، وغيرها في محافظات الدلتا والوجه البحري.

اشهر الفنانين الماسونيين :

  • كان محمود المليجي ماسونيا ولكنه ترك المنظومة. 
  • كمال الشناوي .
  • يوسف وهبة .
  • حسين رياض .

أشهر الشخصيات الماسونية في مصر :

  •  انضم سعد زغلول للتنظيم وايضا الخديوي توفيق وانضم أيضا أحمد ماهر باشا والأمان محمد عبدة وجمال الدين الأفغاني، وخليل مطران .

النشاط السياسي الماسونية في مصر :

  • في وقتنا الحالي الذي نعيش فيه منذ اربعة أعوام مضت منذ قيام ثورة يناير ظهر بعض الإعلاميين ينددوا بأن سبب اندلاع الثورة في مصر وسبب تدهور أحوال البلاد يرجع إلى وجود بعض الماسونيين في مصر والذين لهم أصول صهيونية .
  • أما في الماضي كانوا أيضا سبب التامر وسعوا دائما لا فساد نظام الحكم حيث أن الماسونيين قد وكلوا في عهد الخديوي إسماعيل حكيم أستاذًا أعظم لمحفل الشرق الأكبر في عام 1867، هو الوريث الوحيد للعرش بعد الخديو إسماعيل وحاولوا أن يغتالوا الخديوي ولكنهم فشلوا. 

نهاية الماسونية في مصر :

  • بعد حرب فلسطين كانت هذه البداية للقضاء على الماسونية حاجه تغيرت الأحوال والظروف و نظام الحكم وكان هذا سبب في تدهور أحوال المنظمة الماسونية وانكماشها حتى اختفت تماما .
  • وبعد ذلك تم إصدار قرار في 18 أبريل/نيسان من عام 1964 من قبل وزيرة الشؤون الاجتماعية حكمت أبوزيد قرارًا بحل الجمعيات والمحافل الماسونية، ونشرته جريدة الأهرام .

في حالة وجود أي استفسار حول الماسونية في مصر ، نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر موقع فكرة .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.