التخطي إلى المحتوى
صيام شوال أم القضاء أيهما أولى؟، صيام السنة أم صيام الفرض وقضاء ما فات من الصوم، الصوم في شهر شوار وفضله، حكم صيام أيام من شهر شوال قبل قضاء الفوائت من شهر رمضان، موضوع جديد نتطرق إليه ونعرض بالتفصيل صيام شوال أم القضاء أيهما اولى من خلال مقالنا اليوم عبر موقعنا موقع فكرة.

صيام أيام من شهر شوال :

بعد انتهاء شهر رمضان المبارك يأتي شهر شوال والذي يكون فيه عيد الفطر المبارك ويحتفل به المسلمون في كل مكان حول العالم، ومن السنة النبوية الشريفة صيام ستة أيام من شهر شوال وسوف نوضح بالتفصيل فضل صيام ستة من شوال:

  • اتباع شهر رمضان المبارك بصوم ستة أيام من شهر شوال يجبر النقص الذي يمكن أن يحدث أثناء صيام شهر رمضان.
  • صيام ستة من شهر شوال المبارك يعطي فضل صيام عام كامل.
  • القبول من الله تعالى فاتباع طاعة بطاعة تشير إلى قبول العمل من العبد عن الله عز وجل.

ما حكم صوم ستة أيام من شهر شوال :

اختلف الكثير من العلماء وفقهاء الدين في حكم صوم ستة أيام من شهر شوال بعد صيام شهر رمضان وفيما يلي نوضح الاختلافات والآراء .

هناك رأيان في حكم صيام ستة أيام من شهر شوال وهما:

  • الرأي الأول مذهب الإمام أحمد بن حنبل والشافعي والحنفي: صيام ستة أيام من شهر شوال مستحب، وسندهم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حث المسلمين على اتباع شهر رمضان بصيام ستة أيام من شهر شوال.
  • الرأي الثاني مذهب الإمام مالك: يرى أن صوم أيام من شهر شوال مكروه، وسنده أن السلف من أهل المدينة المنورة لم يصوموا أياماً من شهر شوال.

صيام شوال أم القضاء أيهما اولى :

يتسائل المسلمون جميعاً هل يتم صيام ستة من شوال أولاً أم يتم قضاء ما فات من صوم في شهر رمضان أولاً، كمن مرض وأفطر يوماً أو المرأة الحائض وأفطرت أيام الحيض أو النفساء وغيرهم من أصحاب الرخص التي أحل لهم الله تعالى الإفطار في رمضان والقضاء بعد ذلك، فكانت الاستفسارات هل صيام شوال أم القضاء أيهما اولى، وفيما يلي نوضح الرأي الصحيح في تلك المسألة:

  • مذهب الشافعية أجمعوا على ضرورة قضاء الأيام التي أفطرها المسلم و المسلمة في شهر رمضان في أيام شوال حتى يتم الفرض كاملاً ويبرئ ذمته أمام الله تعالى، ويحصل أيضاً على ثواب الصيام في شوال.
  • إن استطاع المرء بعد القضاء وكانت هناك أيام في شهر شوال أن يصوم ستة أيام نافلة في شوال فليصم وله أجره عند الله تعالى.
  • إن لم ينوي المسلم صيام ستة أيام من شهر شوال ولكنه نوى أن يقضي الأيام التي أفطرها في رمضان، وصام تلك الأيام في شوال كان له أجر القضاء وأجر صيام ست من شوال.
  • وخلاصة القول أنه يمكن للمسلم أو المسلمة أن يقوم بقضاء الأيام التي أفطرها في رمضان في أيام شوال ويحصل على الأجر مرتين أجر القضاء وإتمام الفرض وأجر الصيام في شهر شوال، فيكون الحكم بأن القضاء أولى.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.