التخطي إلى المحتوى

سوف نتحدث في هذا المقال عن فضل صيام الست من شوال من خلال موقع فكرة فرض  الله عز وجل الصيام على المسلمين شهر واحد في العام هو شهر رمضان الكريم هذا الشهر الذي له فضل عظيم في اوله رحمه واوسطه مغفره واخره عتق من النار في هذا الشهر ايضا نزل القرآن الكريم على النبي صلى الله عليه وسلم وفي هذا الشهر ليلة من أعظم الليالي هي ليلة القدر.

 ويجاهد المسلمون في شهر رمضان رمضان تقربا إلى الله سبحانه وتعالى بالصيام والصلاة وقراءة القرآن وفي نهايته تكون زكاة الفطر التي هي الركن الثالث من أركان الإسلام ثم يأتي بعد شهر رمضان شهر من أعظم الشهور هو شهر شوال و للمبالغة في التقرب الى الله سبحانه وتعالى يسن للمسلم أن  يصوم ستة أيام من شوال وقد وضح النبي صلى الله عليه وسلم فضل صيام رمضان وستة من شوال حيث قال ” من صام رمضان ثم أتبعه بستة من شوال كان كمن صام الدهر كله.

فضل شهر شوال : 

  • شهر شوال من أفضل شهور السنة وهو الشهر العاشر من السنة الهجرية وفيه  يبدأ موسم الحج ويستحب التزويج والتزاوج في هذا الشهر.
  •  وقد حدثت في هذا الشهر أحداث عظام لها اكبر الاثر في تاريخ الدعوة الإسلامية ومنها : 
  •  زواجه صلى الله عليه وسلم بأم المؤمنين عائشة كان في شهر شوال.
  •  بهذا الشهر تبدا أشهر الحج التي فرضها الله سبحانه وتعالى وهي شوال وذو القعدة والعشر الأوائل من ذي الحجة.
  •  في هذا الشهر ايضا حارب النبي صلى الله عليه وسلم يهود بني قينقاع وهم أول يهود حاربهم النبي صلى الله عليه وسلم من المدينة.
  •  في هذا الشهر بدأت الوفود  تتوافد على النبي صلى الله عليه وسلم بعد فتح مكة.
  •  وفيها حج النبي صلى الله عليه وسلم حجة الوداع.
  •  في هذا الشهر أيضا في سنة  كانت غزوة الخندق التي أمر فيها النبي صلى الله عليه وسلم المسلمين بحفر الخندق حول المدينة.
  • مولد عبد الله بن الزبير رضي الله عنه في هذا الشهر في السنه الاولى من الهجرة وهو أول مولود للمسلمين بعد الهجرة.

فضل صيام ست 6 من شوال بعد رمضان : 

  • صيام ستة أيام من شوال فيه فوائد عظيمة ومنها : 
  •  في صيام هذه الستة أجر عظيم حيث جعل الله سبحانه وتعالى صيام ستة أيام من شوال بعد صيام شهر رمضان مثل  صيام الدهر كله وهذا يدل على عظيم الأجر في صيام هذه الستة فهي باب  زيادة الخير.
  •  تعويض أي نقص حدث في شهر رمضان فمن الممكن أن يضعف المسلم أمام اهوائه ورغباته وشهواته في شهر رمضان فيحدث نقص في عبادته ولذلك شرع الله سبحانه وتعالى صيام هذه السنة لتعويض النقص الحادث في صيام رمضان .
  • صيام هذه الأيام الستة من شهر شوال تعد علامة على قبول المسلم بصيام شهر رمضان وذلك لأن فعل المسلم للطاعة بعد طاعة أخرى يدل على قبولها.
  •  ايضا هي فرصة للتقرب العبد من ربه حيث يجعل الله سبحانه وتعالى في صيام هذه سته فرصة للمسلمين يتقربون أكثر بالعبادات الى الله سبحانه وتعالى ودليلا على حب العبد لأداء الطاعات ورغبتها في مواصلتها .

حكم صيام ستة أيام من شوال

  • اختلف الفقهاء في حكم صيام الستة أيام من شوال على النحو التالي : 
  •  الحنابلة يرون أن صيام هذه الأيام مستحب حتى ولو صامها المسلم بشكل متفرق.
  •  المالكية يرون كراهة صيام هذه الايام مخافة أن يلحق برمضان ما ليس منه وتزول هذه الكراهة إذا صامها المسلم بشكل متفرق او صيامها منفصله عن يوم الفطر.
  •  الشافعية يرون استحباب صيام ستة أيام من شوال بأي شكل كانت.
  •  الحنفية يرون أيضا أن صيامها  مستحب مع عدم كراهة  اتصالها بيوم عيد الفطر.

في حالة وجود أى استفسار حول فضل صيام الست من شوال ، نستقبل تعليقاتكم اسفل المقال عبر موقع فكرة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.