معلومات لا تعرفها عن اللغة السريانية

  • الاء الشافعي
  • منذ شهرين
  • تعلم اللغات

سوف نستعرض معكم من خلال هذا المقال معلومات عن اللغة السريانية من خلال موقع فكرة Fekera.com، سنتعرف معا علي ما هي اللغة السريانية وما هي أحرف اللغة السريانية وما أهميتها. 

اللغة السريانية 

هو واحدة من اللغات السامية ويرجع أصلها إلى اللغة الآرامية، وقبل ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام نشأت اللغة الآرامية والتي هي أصل اللغة السريانية، وبعد الميلاد في القرن السادس الميلادي أصبحت اللغة الأرامية هي اللغة الرسمية في منطقة الهَلْال الخصيب حيث تحورت وتطورت وظهرت في ثوبها الجديد اللغة السريانية وكان ذلك في نفس التوقيت لبدء انتشار الدين المسيحي في القرن الرابع الميلادي. 

نشأة اللغة السريانية وتطورها

  • اعتبر الكثير من العلماء أن اللغة الآرامية والسريانية ما هما إلا لغة واحدة. 
  • وفقد نشأت اللغة الآرامية في القرن السادس قبل الميلاد، حيث وجد أن أهَلْ العراق جميعا كانوا يتحدثوا باللغة الآرامية ولكن بلهجات مختلفة، حيث أن من تحدث بهذه اللغة كانوا الآشوريون و الفينيقيون والكنعانيون والبابليون. 
  • وانتشرت اللغة بعد ذلك في الهَلْال الخصيب بعد سيطرة الأمبراطورية الأشورية عليها وساعد على انتشار اللغة في الخصيب القوافل التجارية التي كانت تأتي إليها. 
  • وبحلول القرن الرابع الميلادي أصبحت اللغة السريانية هي اللغة الرسمية في مناطق كثيرة. 
  • وبعد ذلك شاهدت اللغة تطورا كبيرا بسبب الأقوام الذين نقلوها وتحدثوا بها مثل التدمرين. 
  • وبحلول القرنين الثالث والثاني اتضح الفرق بين أقسام اللغة الآرامية الشرقية والغربية ومن هنا بدأت اللغة السريانية بالوضوح. 
  • وكانت أول وثيقة كتبت باللغة السريانية عام 132 وهي تتحدث عن الديانة الوثنية. 
  • وارتبط ظهور اللغة السريانية ارتباطا وثيقا بالمسيحية بالإضافة إلي أنه ساعد على انتشارها. 
  • وتعد فترة القرن السادس والسابع هي أعظم فترات اللغة انتشرت وتوسعت وتوسعت معها المسيحية وكثرت فيها المؤلفات. 
  • وبدأت اللغة السريانية في الرجوع مع ظهور الإسلام في المنطقة وتحدث الناس باللغة العربية، حتي وصلت إلي الاندثار خلال هجمات المغول على بلاد الرافدين وهجمات السلاجقة. 

أهمية اللغة السريانية  

  • ترجع أهمية اللغة السريانية كونها ارتبطت بالدين المسيحي حيث، تعتبر من أهم اللغات في الدين المسيحي ولذلك لأنه كتب بها الكثير من المؤلفات الكنسية الطقسية القديمة، وزادت أهميتها في المسيحية لأن سيدنا عيسي عليه السلام تكلم بهذه اللغة. 
  • ساعدت اللغة السريانية علي أنتشار المسيحية بشكل كبير وتركت الكثير من المؤلفات التي أستخدمها الباحثين بعد ذلك كمرجع أساسي للبَحث في التاريخ المسيحي والعقائد المسيحية. 
  • وانقسمت اللغة السريانية بعد ذلك إلي قسمين شرقي (نسطوري) وغربي (أرثذوكسي)، حيث اصبحت اللغة السريانية بقسميها هي لغة الطقوس في الكنائس المختلفة. 

أحرف اللغة السريانية 

  • تتكون اللغة السريانية من 25 حرفا مقسمين كالتالي : ثلاث من الحروف هي حروف علة وباقي الأحرف 22 حرف هي حروف صامتة.
  • ومن الممكن أن نحصل على أصوات إضافية عن طريق أضافة نقطة فوق الحرف من أجل التقسية أو إضافة نقطة أسفل الحرف لترقيق. 
  • وأيضا يمكنك إضافة بعض الحركات الخاصة لبعض الحروف لنحصل على حروف تستخدم في الكتابات الكرشونية.

اللهجات السريانية 

تضم اللغة السريانية علي العديد من اللهجات وهي :

  • اللهجة الرهوية : وهي اللهجة التي تستخدم الأن في الطقوس الدينية في الأرثوذكس والكاثوليك 
  • اللهجة سورت :اللهجة السريانية الشرقية ويقوم بعض الآشوريون والكلدانيون باستخدامها. 
  • لهجة طورويو : هي لهجة تستخدم من قبل بعض السريان في طور عابدين في تركيا. 
  • لهجة النبطية : هي اللهجة الآرامية الفلسطينية وهي اللهجة التي تحدث بها المسيح عليه السلام، كما يتحدث بها الآن بعض القري في سوريا. 

 

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.