التخطي إلى المحتوى
مقدمة بحث فقهي جاهزة 2021 خاتمة كاملة

مقدمة بحث فقهي جاهزة 2021 خاتمة كاملة من خلال موقع فكرة Fekera.com، تعد الأمور الفقهية من الأمور الهامة والشائكة  التي يجب أن نراعي الدقة فيها وذلك حتى نتمكن من تقديم معلومات تعبر عن الثوابت الأساسية في الشريعة الإسلامية، لذلك سنتعرف اليوم على الخطوات التي يجب اتباعها في مقدمة بحث فقهي. 

مقدمة بحث فقهي 

تعد المقدمة بشكل عام واحدة من أهم فقرات البحث التي يجب أن تكتب بطريقة منسقة ومنظمة وموضوعية تجعل القارئ ينجذب إليها ويقوم بقرأتها قبل البدء في قراءة البحث ولكي نتمكن من كتابة مقدمة بهذا الشكل لابد من اتباع بعض الخطوات وهذه الخطوات هي :

  • في البداية لابد أن نشعر القارئ بأن هذا بحث ديني وذلك عن طريق البدء ببسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلي الله عليه وآله وسلم. 
  • وبعد ذلك نحرص أن نشير إلي عنوان البحث بطريقة مختصرة جدا وبدون إطالة وبطريقة بسيطة ومنظمة تجعل القارئ يتمكن من فهم موضوع البحث ولا بد أن لا يتعدى المقدمة ثماني أسطر، وأيضا نحاول أن نجعلها متضمنة الأيات القرانية والأحاديثة النبوية الشريفة التي تتعلق بالموضوع. 
  • بعد ذلك تليها فقرة يتم فيها توضيح العناصر والأسباب التي دفعت الباحث إلى الكتابة في هذا الموضوع (موضوع البحث). 
  • وبعد ذلك يقوم الباحث بسرد أهمية موضوع البحث عن طريق ذكر أثار موضوع البحث على المجتمع سواء كانت الآثار الإيجابية أو السلبية. 
  • الفقرة الختامية المقدمة وتكون متضمنة الطريقة التي اتبعها الباحث في هذا البحث. 

بعض النصائح الهامة عند كتابة المقدمة

  • مراجعة المقدمة والتأكد من خلوها من الأخطاء الإملائية والنحوية. 
  • محاولة انتقاء الألفاظ المناسبة لموضوع البحث والبعد عن الألفاظ الغامضة والتي لا تفيد بالمعنى. 
  • الحرص على صحة الآيات القرآنية كما ينبغي كتابتها كما وردت في القرآن الكريم بالتشكيل. 
  • والتأكد من صحة أحاديثه النبوية الشريفة ومحاولة البعد عن الأحاديث ذات الإسناد الضعيف. 
  • كتابة المقدمة بشكل جذاب ومشوق وأن نتجنب البعد عن الأسلوب الملل لنجعل القارئ يكمل قرائتها ولا يمل منها، فلا يجب أن تزيد المقدمة على ثلاث صفحات. 
  • قبل البدء في كتابة المقدمة على الباحث أن يقرأها ويتعمق في مصادر وعناصر البحث حتى يستطيع أن يكون الباحث فكرة عامة وشاملة عن الموضوع. 
  • محاولة التحلي بالدقة والموضوعية في طرح عناصر وأفكار البحث. 

مثال مقدمة بحث فقهي 

المقدمة الأولى :

                 بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي خلق الخلق فأبدعه وأحكمه، وأنزل الكتاب فبينه وعلمه، وفقهه في آياته من اصطفاه وأكرمه والصلاة والسلام على إمام المتقين المفلحين و خير الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد بن عبد الله الصادق الأمين وعلى آله وصحبه ومن سار على هديه وأكتفي في إثره إلى يوم الدين، أما بعد نقدم لسيادتكم اليوم هذا البحث (عنوان البحث) الذي يتحدث عن……………و…………… و………….. . 

آملين أن ينال إعجابكم ونتمنى أن نكون قد وفقنا إلي كتابة بحث لكل المعلومات الخاصة بهذا الموضوع وأن نكون عند حسن ظنكم. 

المقدمة الثانية

             بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله نحمده و نستعينه ونعوذ به من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هدي له وأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد عبده ورسوله وعلى آله وصحبه ومن سار على هديه إلى يوم الدين. 

أن موضوع هذا البحث عن (عنوان البحث) وسنتحدث فيه عن………… متمنيا أن يكون هذا البحث قد غطي كل جوانب الموضوع. 

خاتمة بحث فقهي جاهزة

الخاتمة الاولى

والآن نكون وصلنا إلى آخر نقاط البحث الذي قد تحدث باستفاضة عن (موضوع البحث) ولقد حرصنا على أن نوفر من خلاله أهم المعلومات والبيانات والتطبيقات الحديثة المتعلقة بهذا الموضوع عبر مصادر موثوقة، حتى يكون نقطة بداية لكل شخص يرغب في أن يستزيد من العلم والبحث والاستكشاف في هذا المجال العلمي البحثي.

الخاتمة الثانية
وختامًا؛ نود أن نشير إلى أن البحث الذي قد عرضناه عن أهمية أداء الواجب تجاه الآخرين وعن ثماره الرائعة على الفرد وعلى المجتمع؛ لم يكن له ليتحقق إلا إذا كان نابعًا من رغبة أصيلة لدى الفرد بأهمية أداء هذا الواجب، وقد حرص البحث على أن ينمي هذا الجانب لدى الأفراد بطرق علمية وفعالة، ليكون بمثابة الدليل إلى كيفية أداء الواجبات قبل السؤال عن الحقوق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.