التخطي إلى المحتوى

دعاء الحج مكتوب قصير مستجاب عبر موقع فكرة Fekera.com ، الحج فريضة عظيمة فرضها الله تعالى لمن استطاع اليه سبيلا وهو ليس مجرد فريضة فقط بل ركن اساسى من أركان الاسلام، يتم فرضها على كل مسلم بالغ عاقل وقادر من كل النواحى المادية والبدنية لقضائها.

دعاء التلبية في الحج والعمرة

“لَبَّيْكَ اللَّهُمَّ لَبَّيْك، لَبّيْك لا شَرِيكَ لك لَبَّيْك إنَّ الحَمْدَ، والنِّعْمَةَ، لَكَ والمُلْك، لا شريك لك”.  [البخاري (2/ 170)، ومسلم (1184)]

الدعاء عند رؤية الكعبة

“اللهُمَّ أَنْتَ السَّلَامُ وَمِنْكَ السَّلَامُ، فَحَيِّنَا رَبَّنَا بِالسَّلَامِ”. [أبي شيبة 7/ 102، والبيهقي 5/ 73]

الدعاء عند استلام الحجر الأسود

“بِاسْمِ اللهِ وَاللهُ أَكْبَرُ”. [الطبراني (862)، (863)، والبيهقي (5/ 79)]
“لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُمَّ تَصْدِيقًا بِكِتَابِكَ، وَسُنَّةِ نَبِيِّكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ”. [الطبراني (865)]

الدُّعاءُ بينَ الرُّكن اليماني والحجر الأسود

“رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً، وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً، وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ”. [أبو داود 2/179 وأحمد 3/411]

الدعاء في الطواف

“اللهُمَّ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ”. [الطبراني (857)، والبيهقي (5/ 84)]
“لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ، لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ، بِيَدِهِ الْخَيْرُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ”.

الدعاء بعد ركعتي الطواف

وارتبط الدعاء بالحج بالقصة الشهيرة لسيدنا إبراهيم عليه السلام عندما جاء الى صحراء الحجاز وكان يبحث هو و زوجته هاجر وابنهما النبى إسماعيل عن ماء، وفى شدة الأزمات تركهما النبي ابراهيم واتجه الى مكان لوحده ليدعو الله تعالى، فيستجيب الله تعالى سريعا وينجى إبراهيم وقومه ويفجر لهم الماء من العيون.

اللَّهُمَّ اعْصِمْنِي بِدِينِكَ، وَطَاعَةِ رَسُولِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.
اللَّهُمَّ جَنِّبْنِي حُدُودَكَ.
اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِمَّنْ يُحِبُّكَ، وَيُحِبُّ مَلَائِكَتَكَ، وَرُسُلَكَ، وَعِبَادَكَ الصَّالِحِينَ اللَّهُمَّ حَبِّبْنِي إِلَيْكَ، وَإِلَى مَلَائِكَتِكَ، وَرُسُلِكَ، وَعِبَادَكَ الصَّالِحِينَ.
اللَّهُمَّ آتِنِي مِنْ خَيْرِ مَا تُؤْتِي عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ.
اللَّهُمَّ يَسِّرْنِي لِلْيُسْرَى، وَجَنِّبْنِي الْعُسْرَى، وَاغْفِرْ.

 

الدعاء عند صعود الصَّفَا والمروة

كما ارتبط الدعاء بالحج أيضا لغير القادر على أداء الفريضة بسبب الظروف المادية مثلا، فيدعو الله تعالى ان يمنحه تلك الفرصة من أجل زيارة بيته الحرام، ولا شك ان كل المسلمين فى العالم يدعون من أجل قضاء فريضة الحج فى يوم من الأيام ولو حتى مرة فى العمر.

عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنه، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ خَرَجَ مِنَ الْمَسْجِدِ يُرِيدُ الصَّفَا، يَقُولُ: “نَبْدَأُ بِمَا بَدَأَ بِهِ” فَبَدأَ بِالصَّفَا، وَقَرَأَ: {إِنَّ الصَّفَا وَالمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ} وَكَانَ إِذَا وَقَفَ عَلَى الصَّفَا يُكَبِّرُ ثَلاثًا، وَيَقُولُ:
“لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، أَنْجَزَ وَعْدَهُ، وَنَصَرَ عَبْدَهُ، وَهَزَمَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ”.
ثُمَّ أعاد هذا الكلام. [مسلم (1218)، وأحمد (3/ 320، 321)]

الدعاء على الصفا

وكل شئ نقوم به هو عبادة وذكر لله تعالى مثل الدعاء والصلاة والزكاة والتصدق والحج، وكل عمل يقربنا من الله تعالى هى عبادة عظيمة يجب ان نسعى للاستفادة منها قبل فوات الأوان.

“اللَّهُمَّ إِنَّكَ قُلْتَ: {اِدْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ} وَإِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ، وَإِنِّي أَسْأَلُكَ كَمَا هَدَيْتَنِي إِلَى الإِسْلاَمِ أَلاَ تَنْزِعَهُ مِنِّي حَتَّى تَتَوَفَّانِي، وَأَنَا مُسْلِمٌ”.
“اللَّهُمَّ اعْصِمْنَا بِدِينِكَ، وَطَوَاعِيَتِكَ، وَطَوَاعِيَةِ رَسُولِكَ، وَجَنِّبْنَا حُدُودَكَ”.
“اللَّهُمَّ اجْعَلْنَا نُحِبُّكَ، وَنُحِبُّ مَلَائِكَتَكَ، وَأَنْبِيَاءَكَ، وَرُسَلَكَ، وَنُحِبُّ عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ”.
“اللَّهُمَّ حَبِّبْنَا إِلَيْكَ وَإِلَى مَلَائِكَتِكَ، وَإِلَى أَنْبِيَائِكَ، وَرُسُلِكَ، وَإِلَى عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ”.
“اللَّهُمَّ يَسِّرْنَا لِلْيُسْرَى، وَجَنِّبْنَا وَجَنِّبْنَا الْعُسْرَى، وَاغْفِرْ لَنَا فِي الْآخِرَةِ”. [البيهقي (5/ 94)]

الدعاء في السعي بين الصفا والمروة

“رَبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ”. [الطبراني (870)، والبيهقي (5/ 95)]

الدعاء بعرفات

فالدعاء غذاء العقل والجسد والروح وغذاء الحياة والعبادة وهو وسيلة هامة للتقرب الى الله تعالى، فإذا ارتبطت بفريضة عظيمة مثل الحج كان لها شأن كبير جدا.

“لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ”. [الترمذي (3579)، والطبراني (784)]

دعاء السلف الصالح في عرفات

والحج يختلف عن العمرة انه له موعد محدد اما العمرة فليس لها وقت ويمكن قضائها فى اى وقت فى العام.

“لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ”.
“اللَّهُمَّ اهْدِنَا بِالْهُدَى، وَزَيِّنَّا بِالتَّقْوَى، وَاغْفِرْ لَنَا فِي الْآخِرَةِ وَالْأُولَى”.
“ثُمَّ يَخْفِضُ صَوْتَهُ، ثُمَّ يَقُولُ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ وَعَطَائِكَ رِزْقًا طَيِّبًا مُبَارَكًا”.
“اللَّهُمَّ إِنَّكَ أَمَرْتَ بِالدُّعَاءِ، وَقَضَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ بِالِاسْتِجَابَةِ، وَأَنْتَ لَا تُخْلِفُ وَعْدَكَ، وَلَا تَكْذِبُ عَهْدَكَ، اللَّهُمَّ مَا أَحْبَبْتَ مِنْ خَيْرٍ فَحَبِّبْهُ إِلَيْنَا، وَيَسِّرْهُ لَنَا، وَمَا كَرِهْتَ مِنْ شَيْءٍ فَكَرِّهْهُ إِلَيْنَا وَجَنِّبْنَاهُ، وَلَا تَنْزِعْ عَنَّا الْإِسْلَامَ بَعْدَ إِذْ أَعْطَيْتَنَا”.

الدعاء عند رمي جمرة العقبة عِنْدَ كُلِّ حَصَاة

والحج فريضة على كل مسلم بشرط الاستطاعة، وذلك لكونها عبادة تحتاج الى مجهود والى إمكانيات مادية وصحية، وهى تسقط على كل من افتقد كل المقومات التى تجعله قادر على الحج، فهى تسقط على الفقير وتسقط على المريض وتسقط على المجنون، ويجب أن يقوم بها العبد بماله فقط دون مال غيره.

“الله أَكْبَر، الله أَكْبَر، الله أَكْبَر”.
“اللَّهُمَّ اجْعَلْهُ حَجًّا مَبْرُورًا وَذَنْبًا مَغْفُورًا”. [الطبراني (881)، والبيهقي (5/ 129)]

دعاء الذكر عند ذبح الأضاحي مكتوب

الحج هو زيارة المسلم الى بيت الله الحرام فى شهر ذى الحجة وهو موسم الحجة، حيث قضاء مناسك الحج ومن بينها الركن الأساسى وهو الوقوف على جبل عرفات يوم التاسع من ذى الحجة من كل عام.

بسم الله , اللهم تقبل من محمد وآل محمد ومن أمة محمد

دعاء الرجوع من الحج أو العمرة مكتوب

ولا شك ان الحج امل وحلم كبير لكل مسلم فى العالم، ولو امتلك المسلمون مقومات الحج لتسارع الجميع من اجل أداء تلك الفريضة وهذا الركن العظيم من أركان الاسلام الخمسة.

“الله أَكْبَر، الله أَكْبَر، الله أَكْبَر”.
“لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ، وَلَهُ الْحَمْدُ، وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، آيِبُونَ، تَائِبُونَ، عَابِدُونَ، سَاجِدُونَ”.

مناسك الحج 

  • يبدأ الحج اولا بالنية حيث ينوى العبد أن يحج الى بيت الله تعالى فى الموسم القادم وبالتالى يستعد وعندما يكون جاهزا يقرر الإحرام حيث نية الدخول فى الحج وارتداء ملابس الإحرام والتكبير. ثم يقوم بطواف الافاضة فى الكعبة سبع أشواط ثم يقضى الحج يوم التروية وهو يوم الثامن من ذى الحجة استعدادا للتصعيد الى عرفات حيث الركن الأعظم فى التاسع من ذى الحجة وهو وقفة عيد الأضحى المبارك.
  • ثم يبيت الحجاج فى مزدلفة ثم يقضى يوم العيد ويقوم برمى الجمرات ثم ذبح الهدى ثم رمى الجمرات الثلاثة ثم طواف الوداع، وبذلك ينتهى من مناسك الحج ويعود الى بلاده وقد أدى الفريضة.

دعاء الحج 

  • ارتبط الحج بالدعاء فيجب على كل حاج ان يدعو بقوة وباخلاص خلال قيامه بالحج، يدعو بكل ما يريد لنفسه وللآخرين فهي فرصة يجب اغتنامها وهو موسم استجابة الدعاء خاصة فى صعيد عرفات حيث يوم يستجيب الله فيه لعباده الحجاج.

وفى نهاية موضوعنا هذا نسأل الله تعالى أن يرزق كل مشتاق بزيارة بيت الله الحرام وقبر النبى صلى الله عليه وسلم ونرحب بتلقى تعليقاتكم عبر موقع فكرة ونعدكم بالرد فى اسرع وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.